طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    وظيفة العقل بين العلم التجريبي والشرعي وإسهامه في العلم المتكامل!    ||    تحرير مواقع جديدة في الحديدة.. والجيش اليمني يواصل تقدمه    ||    الصحة العالمية تعلن المملكة خالية من شلل الأطفال    ||    الأمم المتحدة تطالب بنجلاديش بعدم إعادة "الروهينجا" إلى ميانمار    ||    خارجية أميركا: مستعدون لشطب السودان من قائمة الارهاب لكن بشروط    ||

ملتقى الخطباء

(19٬129)
10

(معنى الصيام وحقيقته ) خطب مختارة

1438/10/12
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
اقتباس

هكذا تبرز الغاية الكبرى من الصوم، إنها التقوى، فالتقوى هي التي تستيقظ في القلوب وهي تؤدي هذه الفريضة، طاعة لله، وإيثارًا لمرضاته، والتقوى هي التي تحرس هذه القلوب من إفساد الصوم بالمعصية، ولو تلك التي تهجس في البال، فالتقوى غاية تتطلع إليها أرواح المؤمنين، وتهفو إليها نفوس الصالحين المخبتين، وهذا الصوم أداة من أدوات التقوى، وطريق موصل إليها

 

 

 

 هكذا تبرز الغاية الكبرى من الصوم، إنها التقوى، فالتقوى هي التي تستيقظ في القلوب وهي تؤدي هذه الفريضة، طاعة لله، وإيثارًا لمرضاته، والتقوى هي التي تحرس هذه القلوب من إفساد الصوم بالمعصية، ولو تلك التي تهجس في البال، فالتقوى غاية تتطلع إليها أرواح المؤمنين، وتهفو إليها نفوس الصالحين المخبتين، وهذا الصوم أداة من أدوات التقوى، وطريق موصل إليها، ومن ثم يرفعها القرآن أمام عيون المؤمنين هدفًا وضيئًا، وغاية سامقة، يتجهون إليها بتحقيق الصيام: (لعلكم تتقون). إنه رمضان.. زارع الخشية وحاصدها، فالتقوى به، وهو بالتقوى، قرينان لا ينفك أحدهما عن الآخر. 

لم يكن هدفًا من صيام الشهر الكريم التجويع والتعطيش بلا مبرر، أو كبت الحرية الجنسية فيما أباح الله تعالى بلا مسوِّغ، فلا حاجة لله تعالى في تعذيب عباده وإرهاقهم بالامتناع عن الطعام والشراب والمباحات من وقت طلوع الفجر إلى غروب الشمس إن لم يكن في ذلك حكمة خفيَّة يتضاءل إلى جانبها ألم الجوع والعطش والصبر عن الشهوات المباحة، فلا صومُ الصائمين، ولا تهجدُ المتهجدين، ولا صدقةُ المتصدقين، تزيد في ملك الله تعالى شيئًا، وفي المقابل فليس إفطارُ المفطرين، ولا معصيةُ المبطلين، ولا قعودُ القاعدين، ينقص من ملك الله تعالى شيئًا، إنما أفضال العبادات كلها لمصلحة العباد، فإن عملوا خيرًا فلأنفسهم يمهدون، وإن أساؤوا فعليها: "يا عبادي: إنما هي أعمالكم أحصيها لكم، ثم أوفيكم إياها، فمن وجد خيرًا فليحمد الله، ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه".

إن التزام الصائمين بعدم قربان الطعام والشراب والشهوة، بل والمبالغة في ذلك أحيانًا من كثيرين من الخلق، لهو من البراهين المؤكِّدة أن الصوم أداة فعالة لزرع التقوى في النفس، وتربية الخشية في القلب، فالصائم لا مانع له من تناول الطعام والشراب وسائر المفطرات إلا خلق التقوى، الذي هو فقط حالة ذهنية قلبية ليس لها وجود مادي محسوس، ولكنها تربية للضمير شهرًا في العام، ليورث في القلب معرفة بالله تعالى ومقامه في بقية الأيام، فمن يصوم حقًّا في رمضان عن المباحات فإنه -ولا شك- يصوم بقية عامة عن المحرمات والشرور والأخلاق الدنيئة.

ولا يتأتى ذلك إلا لمن صام حقًّا، وقام حقًّا، واجتهد في شهره حقًّا، والتزم بالواجبات وانتهى عن المنهيات حقًّا، فتلك هي التربية الحقيقية للقلب، فإذا أناخت الجوارح رحالها، فتخففت من القبائح والرذائل، واستجمع القلب قواه وجمع سلاحه لطرد الإصرار على العصيان، فإن جنود البدن تصيح صيحةَ تكبيرٍ تهتز لها أركان الجسد، معلنة انتصارها على شيطانها، وفوزها الساحق على عملائه من الإنسيين، فلا يزال يلهج بحمد الله وشكره قولاً وعملاً، حتى يدركه يوم العيد وما عليه خطيئة، وتتلقاه ملائكة الطرقات تصافحه، وتتمنى لو تسير في ركابه، تسلمه الجائزة، وتصلي عليه وعلى آله، حتى تشيعه إلى داره، في انتظار يوم الجائزة الكبرى، عند مليك مقتدر..

إننا إذ نقبل على صبر الصيام، وعلى صيام الصبر، فإننا نهيب بالخطباء والدعاة في كل مكان، أن يحيوا قلوبهم وقلوب مدعوِّيهم نحو فهم عميق لفلسفة الصيام وفلسفة رمضان، وإحياء معنى الصيام الحقيقي الذي لا يتوقف عند حدود الامتناع عن أكل أو شرب أو جماع، ولكنه يتعدى ذلك ليصل إلى أعمق نقطة في القلب فيغرس فيها التقوى والخشية وحب الطاعة وكره المعصية، حتى يمضي الشهر وقد أنتج بالفعل أمة تسعى بالتقوى، وتعمل بالتقوى، وتعيش حياتها بالتقوى، فلا يقهرها شيطان، ولا يتسلط عليها عدو، ولا تغلبها نفوس أفرادها وشهواتهم، بل ترجح مصالحها العليا وتسمو فوق أطماع البشر وأهوائهم، لتخرج لنا منتجًا نفخر به ويفخر به العالم من حولنا، وتتوجه إليه الأنظار بعد أن غضت طرفها عن قيمه ومثله العليا، وما ذلك على الله بعزيز..

من أجل ذلك وضعنا بين أيديكم -معاشر الخطباء والدعاة- مجموعة من الخطب المختارة حول مفهوم الصيام الحقيقي، وعلاقته بتقوى الله تعالى سرًّا وجهرًا، ويحدونا أمل أن تكون خطوة على طريق عودة الأمة إلى طريق ربها، والنهل من معين الخشية الصافي، ونبعها الذي لا ينضب، والله من وراء القصد، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

 

الخطبة الأولى : حقيقة الصيام ، للشيخ د. علي مشاعل

الخطبة الثانية : حقيقة الصيام ، للشيخ مهران ماهر عثمان نوري

الخطبة الثالثة : المفهوم الحقيقي للصيام؛ للشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ

الخطبة الرابعة : رمضان والتقوى؛ للشيخ إبراهيم بن محمد الحقيل

الخطبة الخامسة : مقام الصيام في مدارج العبودية؛ للشيخ إبراهيم بن محمد الحقيل

الخطبة السادسة : الصوم وتربية المسلم على الحلم وضبط النفس؛ للشيخ حسان أحمد العماري

الخطبة السابعة : إيمانا واحتسابا ، الشيخ عبد العزيز بن عبد الله السويدان

الخطبة الثامنة : تقوى الله بصيام رمضان ، الشيخ صالح آل طالب

الخطبة التاسعة : صيام رمضان والغاية منه ، الشيخ حسين آل الشيخ

الخطبة العاشرة : صيام الجوارح ، الشيخ : فهد عبد الله الصالح

 

 

عنوان الخطبة حقيقة الصيام اسم المدينة حلب, سوريا
رقم الخطبة 6410 اسم الجامع بدون
التصنيف الرئيسي رمضان التصنيف الفرعي  
تاريخ الخطبة   تاريخ النشر 9/9/1434 هـ
اسم الخطيب علي مشاعل
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ الرضا عن النفس سبب كل غفلة 2/ ما هي حقيقة الصيام؟! 3/ معنى قوله تعالى: "فإنه لي وأنا أجزي به" 4/ الإخلاص حقيقة الصيام 5/ الابتعاد عن المحرمات يتأكد في رمضان 6/ خلل في حياتنا يكشفه الصيام

أتساءل هذه الأسئلة لكي لا نرضى عن نفوسنا بأي عمل لأن الرضا عن النفس سبب كل غفلة، والمؤمن دائم المحاسبة، دائم المجاهدة، لا يفتر عن الترقي في درجات المتقين، فإذا كانت ثمرة الصيام كما أفصحت عنها الآية الكريمة هي التقوى عندما قال الله – تعالى -: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) [البقرة:183]، إذا كانت ثمرة الصيام هي التقوى فإن التقوى درجات، وإن أجر الصائمين على حسب تقواهم، مع..المزيد..

 

عنوان الخطبة حقيقة الصيام اسم المدينة الخرطوم, السودان
رقم الخطبة 6409 اسم الجامع مسجد خالد بن الوليد
التصنيف الرئيسي رمضان التصنيف الفرعي  
تاريخ الخطبة 3/9/1434 هـ تاريخ النشر 9/9/1434 هـ
اسم الخطيب مهران ماهر عثمان نوري
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ فضائل شهر رمضان 2/ حقيقة الصيام 3/ أفعال تنقص من أجر الصيام 4/ أثر الصيام في الانتهاء عما حرم الله 5/ أسباب نهي الصيام عن المعاصي

حقيقة الصيام: أن يكف الإنسان عن معصية الله، أن يترك الإنسان ما حرم عليه، أن ينأى بجلده عن المعاصي والمنكرات، بيّن الله -عز وجل- أن هذه هي حقيقة الصيام، قال ربنا: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ)، ما هي العلة يا ربنا؟! قال: (لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) [البقرة:183]، قال الإمام القرطبي المالكي: "(لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) أي تتركوا معصية الله بهذا الصيام". فهذه حقيقة الصيام؛ ليس الصيام أن تترك الطعام، وليس الصيام أن تترك الشراب، هذا من الصيام، لكن حقيقة الصيام أن يترك الإنسان ما حرم الله عليه، حقيقته أن...المزيد..

 

عنوان الخطبة المفهوم الحقيقي للصيام اسم المدينة الرياض, المملكة العربية السعودية
رقم الخطبة 4858 اسم الجامع جامع الأمام تركي بن عبدالله (الجامع الكبير)
التصنيف الرئيسي رمضان التصنيف الفرعي الصوم
تاريخ الخطبة 8/9/1433 هـ تاريخ النشر 13/9/1433 هـ
اسم الخطيب عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ غايةُ الصوم2/ مفهوم الصوم 3/ صومُ الجوارحِ 4/ مفسدات الصوم 5/ فقهُ المُفطِِرات 6/ أداء التراويح 7/ آداب الصيام

مفهومُ الصيامِ عند بعضٍ من الناس مُجَرَّدُ تركِ الأكلِ والشرب والنساء من طلوع الفجر إلى غروب الشمس… وهذا المفهومُ مفهومٌ قاصرٌ، فإنَّ الشرعَ أمَر بترك تلك المـــَلَذَّات ليكون هذا التَّركُ وسيلةً لغايةٍ نبيلة، وهي تحقيقُ التَّقْوَى في قلبِ المسلمِ المستجيبِ لله ولرسوله، المتمثِّل بأوامره، والمجتنب لنواهيه..المزيد..

 

عنوان الخطبة رمضان والتقوى اسم المدينة الرياض, المملكة العربية السعودية
رقم الخطبة 2390 اسم الجامع جامع فهد المقيل، بحي الرحمانية الغربية
التصنيف الرئيسي أحوال القلوب, رمضان التصنيف الفرعي  
تاريخ الخطبة 04/09/1418 هـ تاريخ النشر 10/05/1432 هـ
اسم الخطيب إبراهيم بن محمد الحقيل
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ ثمرات التقوى 2/ التقوى مقياس التفاضل بين الناس 3/ الصيام والتقوى 4/ الفضائيات والمعاصي في رمضان 5/ حقيقة التقوى والصيام

إن كثيراً منهم -وللأسف!- لم يفهموا منه إلا الإمساك عن الطعام والشراب والنكاح؛ لكنهم عن كثير من الشهوات لم يمسكوا! أمسكوا عما أحل الله لهم لكنهم أفطروا على ما حرم الله عليهم! فأي معنى لهذا الصيام؟ وأي تقوى تنال به؟ يجمع واحدهم حسنات كثيرة من ذكر وقرآن، وصلاة وقيام، وصدقة وإحسان، فما يبرح إلا قليلا حتى ينفق ما جمع من حسنات، ويستزيد عليها سيئات وخطيئات؛ وذلك حين تغرب شمس ذلك اليوم الذي صامه، وتنقضي تراويحه، فينطلق في ميادين الشهوات مع جلساء السوء وأهل الفراغ، في لهو وغفلة، وقيل وقال، وجهل وزور، ونبيكم -صلى الله عليه وسلم- يقول: "من لم يدع قول الزور والعمل به والجهل فليس لله حاجة في أ يدع طعامه وشرابه"..المزيد..

 

عنوان الخطبة مقام الصيام في مدارج العبودية اسم المدينة الرياض, المملكة العربية السعودية
رقم الخطبة 4762 اسم الجامع جامع فهد المقيل، بحي الرحمانية الغربية
التصنيف الرئيسي الصوم, أحوال القلوب التصنيف الفرعي التربية
تاريخ الخطبة 23/8/1433 هـ تاريخ النشر 22/8/1433 هـ
اسم الخطيب إبراهيم بن محمد الحقيل
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ أعظم مقام يتشرف به الإنسان 2/ فضائل عبودية الله تعالى 3/ الغاية من خلق الثقلين 4/ تفاضل العبادات بحسب زمانها ومكانها 5/ رزق العبودية ولكل وجهة هو موليها 6/ اغتنام أبواب العبودية 7/ مكانة الصيام في الشريعة 8/ أثر الصيام على العبد وتحقق العبودية به 9/ فقر العباد إلى الله وحاجتهم إليه 10/ كيف يتخلص العبد من آلام الدنيا وهمومها

رمضان باب من أبواب العبودية وقد أزف قدومه، ومن أحياه الله تعالى أيامًا معدودة فإنه مدركه، لكن كم من مدرك مضيع، رمضان وغيره عنده سواء… إن رمضان سيأتي ويمضي كما مضى في أعوام سابقة، وستكون أعمال العباد فيه متفاوتة، فكن يا عبد الله ممن فهم معنى العبودية في الصيام، وسعى لتحقيقها كما أمر الله تعالى، واستعن به سبحانه على بلوغ الكمال في العبادة، وتحقيق أعلى درجات الطاعة؛ فإن الاستعانة بالله تعالى على تحقيق ..المزيد..

 

عنوان الخطبة الصوم وتربية المسلم على الحلم وضبط النفس اسم المدينة صنعاء, اليمن
رقم الخطبة 4856 اسم الجامع جامع الرحمة
التصنيف الرئيسي التربية, رمضان التصنيف الفرعي الأخلاق المحمودة
تاريخ الخطبة   تاريخ النشر 13/9/1433 هـ
اسم الخطيب حسان أحمد العماري
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ رمضان فرصة لتربية النفس 2/ ارتباط الصوم بخُلُق الحِلم 3/ منزلة الحلم 4/ ثمراته 5/ تخلُّق الأنبياء به 6/ الهدي النبوي في التخلق به 7/ آثار غيابه 8/ الغضب المحمود 9/ حاجتنا للحلم.

في شهر رمضان يتربَّى المسلم على الكثير من القيم والأخلاق التي تهذب سلوكه، وتصقل شخصيته، وتورثه الذكر الحسن، والثواب الجزيل في الدنيا والآخرة؛ وإنه لَينبغي أن نربي أنفسنا على الأخلاق الفاضلة، ونجعلها سلوكاً نتعامل بها في واقع الحياة ..المزيد..

 

عنوان الخطبة إيمانا واحتسابا اسم المدينة الدمام, المملكة العربية السعودية
رقم الخطبة 3105 اسم الجامع جامع أسيد بن الحضير
التصنيف الرئيسي التربية, رمضان التصنيف الفرعي الأحداث العامة
تاريخ الخطبة 07/09/1430 هـ تاريخ النشر 14/9/1432 هـ
اسم الخطيب عبد العزيز بن عبد الله السويدان
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ فضل رمضان 2/ أهمية استشعار أجر الصيام 3/ حكمة مشروعية الصيام 4/ تسهيل الطاعة في رمضان بالترغيب النبوي وتصفيد الشياطين 5/ غنائم رمضان لتكفير الذنوب 6/ إرشادات للمعتمرين في رمضان للوقاية من مرض أنفلونزا الخنازير

أما استكمال لأجر: فلأن استشعار النية في الأعمال الصالحة يرفع من أجرها، ألم يقل سبحانه في حق الأنبياء مثنيا عليهم: (إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا) [الأنبياء:90]؟ رغبا ورهبا؛ أي أنهم استحضروا الرغبة في رضوان الله والأجر، والرهبة من الله تعالى ومن حبوط العمل؛ رغَبَاً ورهَبَاً، استحضروا تلك المشاعر في قلوبهم أثناء عمل جوارحهم فأثنى الله تعالى عليهم بذلك ..المزيد..

 

عنوان الخطبة تقوى الله بصيام رمضان اسم المدينة مكة المكرمة, المملكة العربية السعودية
رقم الخطبة 2992 اسم الجامع المسجد الحرام
التصنيف الرئيسي التربية, رمضان التصنيف الفرعي  
تاريخ الخطبة 5/9/1432 هـ تاريخ النشر 7/9/1432 هـ
اسم الخطيب صالح بن محمد آل طالب
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ الالتهاء بالشهوات والأهواء عن الإحسان في رمضان 2/ تحقيق التقوى في القلوب 3/ المعاصي تمزق الصلة بالله 4/ اقتران الإيمان بالعمل الصالح 5/ رمضان محطة للراحة من وعثاء الدنيا

شهرُكم المُعظَّم قد حلَّ، وفرصتُكم في التزوُّد حانَت، والعبدُ في هذا الشهر إما مُوفَّقٌ أو مخذول، أما وقد مضى من شهرنا ليالي، فستمرُّ أيامه سِراعًا، وتمضِي تِباعًا، وسيكون من شأن المُوفَّقين تحصيلُ وافِر الأجور، والسعادة في الدنيا وفي يوم النُّشور. وسيبكي أقوامٌ أسًى وندمًا على ضياعِ الليالي وفواتِ الأوقات، ولاتَ ساعة ندمٍ ولا بكاء، فاستبِقوا الخيرات، وتدارَكوا الأيام بالباقيات الصالحات ..المزيد..

 

عنوان الخطبة صيام رمضان والغاية منه اسم المدينة المدينة المنورة, المملكة العربية السعودية
رقم الخطبة 2991 اسم الجامع المسجد النبوي الشريف
التصنيف الرئيسي التربية, رمضان التصنيف الفرعي  
تاريخ الخطبة 5/9/1432 هـ تاريخ النشر 7/9/1432 هـ
اسم الخطيب حسين آل الشيخ
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ نعمة بلوغ شهر رمضان 2/ دروس إيمانية من شعيرة الصيام 3/ رمضان فرصة حقيقية للتغيير 4/ تذكر مصائب المسلمين في العالم

رمضان فرصةٌ عظيمةٌ لتغيير الأحوال إلى ما ينبغي أن يكون عليه المسلم من الخضوع لله -جل وعلا-، والتذلُّل له سبحانه، والوقوف عند حدوده، والالتزام بطاعته سبحانه، فمن أضاع هذه الفرصةَ وقع في الخسارة الكبرى والحسرة العُظمى؛ صحَّ عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه رقِي المنبر فقال: "آمين" ثلاثًا، ثم قال: "إن جبريل أتاني فقال: رغم أنف امرئٍ دخل عليه رمضان فلم يُغفر له فدخل النار فأبعدَه الله، قل: آمين، فقلتُ: آمين" ..المزيد..

 

عنوان الخطبة صيام الجوارح اسم المدينة الرياض, المملكة العربية السعودية
رقم الخطبة 2957 اسم الجامع جامع القادسية- المجمعة
التصنيف الرئيسي التربية, رمضان التصنيف الفرعي  
تاريخ الخطبة 5/9/1432 هـ تاريخ النشر 5/9/1432 هـ
اسم الخطيب فهد بن عبدالله الصالح
أهداف الخطبة  
عناصر الخطبة 1/ زخرف الدنيا أفسد مقياس التفاضل بين الناس 2/ غاية الصوم تقوى الله في جميع الجوارح 3/ التقريع النبوي لمن يحصر الصوم على الطعام 4/ سَعَةُ رحمة الله في رمضان تيسيراً للعبادات 5/ أهمية البرنامج العملي التدريبي للاستفادة من رمضان

ومن فضل الله علينا أن شرع شهر رمضان المبارك، وأوجب علينا أن نكف عن الطعام والشراب والشهوة، ليس لأن الله تعالى في حاجةٍ إلى جوعنا، حاشا وكَلَّا! هو الغنى ونحن الفقراء، وهو الذي -سبحانه وتعالى- لا تنفعه طاعة المخلوقين، ولا تضره معصيتهم، وإنما أمر الله الناس بذلك لأن الجميع يستطيع التوقف عن الأكل والشرب والشهوة، وحتى يكون الصومُ عن هذه المفطرات قائداً إلى صوم جميع الجوارح عن المحرمات .. المزيد..

 

 

 

 

قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات