محرك البحث
القائمة البريدية
البريد الإلكتروني

     
(أصحاب السبت بين نكال الله لهم والموعظة لغيرهم) خطب مختارة
(تأملات في اختفاء الطائرة الماليزية) خطب مختارة
دخول الأعضاء




قاعدة بيانات الخطباء
(الأنصار ودورهم في حفظ الدين والأخوة) خطب مختارة
(إجلاء بني النضير) خطب مختارة
آخر تحديث كان في يوم الخميس بتاريخ 23/6/1435 هـ الموافق 24/04/2014 الساعة 10:41 م
الشيخ إبراهيم بن محمد الحقيل
الأمر بالصلاة جاء في كثير من الآيات، وكان من أوليات التشريع، وهذا يلفت إلى أهمية الصلاة في الدين. ثم تتابعت الشرائع على النبي صلى الله عليه وسلم لتؤكد ذلك، وتدل عليه.ولو نظرنا في القرآن لوجدنا الأمر بالصلاة كرر فيها أكثر من عشرين مرة، فتارة يأمر الله تعالى عباده بذلك (وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ
ملتقى الخطباء - الفريق العلمي
يزخر القصص القرآني بكثير من الدروس والفوائد، وكلما أمعن الإنسان النظر في دقائقه، فإنه يقف في كل مرة على فائدة جديدة ودرس مختلف عما قبله، ومن ذلك قصة أصحاب السبت من بني إسرائيل، الذين اعتدوا على شريعة الله تعالى، واحتالوا على أمر الله عز وجل بالمكر والخديعة ليحلوا أمرًا قد حرمه الله عز وجل كما هي
أ. شريف عبدالعزيز - عضو الفريق العلمي
كان فتح بلغاريا بمثابة الشرارة التي أطلقت مخاوف صليبي أوروبا, وأثارت أحقادهم, وأخرجت مكنونات صدورهم, وكان أشدهم تخوفاً وتوجساً هو سيجسموند ملك المجر الذي شعر بالخطر العثماني يقترب من حدود مملكته؛ فهرع إلى البابا بونيفاس التاسع، وركع على ركبتيه أمامه وقبّل يديه، وبللهما بدموعه، وطلب منه الدعوة
الشيخ إبراهيم بن محمد الحقيل
وقد لاحظت -كما لاحظ غيري- احتفال كثير من المسلمين في مصر بعيد شم النسيم واحتفال غيرهم.. في كثير من البلدان العربية والغربية بأعياد الربيع على اختلاف أنواعها ومسمياتها وأوقاتها، وكل هذه الأعياد الربيعية -فيما يظهر- هي فرع من عيد شم النسيم، أو تقليد له.
أ. شريف عبدالعزيز - عضو الفريق العلمي
ولقد حرص أعداء الأمة على إضعاف مفهوم الولاء والبراء في حياة المسلمين، وكسر الحاجز النفسي بين المسلمين وغيرهم، وبعث قيم جديدة يعقد على أساسها الولاء والبراء لتكون بديلا عن الإسلام فظهرت دعوات القومية والوطنية والإخوة الإنسانية حتى يتذبذب المسلم بين ولائه لدينه وولائه لهذه المفاهيم الجديدة، ويذهب
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نشكركم على تفاعلكم ومشاركتكم لنا في هذه الزاوية الأسبوعية المتجددة ونسأل الله تعالى أن نسهم ولو بالقليل في تحسين اختياراتكم لخطب الجمعة في مساجدكم ونبدأ بإذن الله تعالى تلقي الاقتراحات حول خطبة 25 جمادى الآخرة 1435هـ
ملتقى الخطباء - الفريق العلمي
من جديد اشتعلت الدنيا بعدما أقر مجلس الشورى الأسبوع الماضي توصية بإدراج مادة التربية البدنية في مدارس البنات للتعليم العام بمراحلها كافة، وعاد الجدل من جديد بين الصحافيين والكتاب التغريبيين المبيحين وبين العلماء والدعاة والمشايخ المحرمين للأمر سدًا لذرائع الفساد المحيطة به.
ملتقى الخطباء - الفريق العلمي
عانت اللغة العربية من كثير من مخططات التشويه ومحاولات القضاء عليها بصور متباينة وأشكال مختلفة، بدءًا من السخرية من المتحدث منها والاستهزاء به، وتصويره في الأعمال الأدبية والسينمائية في صورة مبتذلة مهينة، ومرورًا بمحاولات استبدالها بالحروف اللاتينية أو اللهجات العامية، وانتهاءً بالدعوة إلى ما أسموه
الشيخ د. عويض بن حمود العطوي
الخطابة فن له أصوله، ومجال له تأثيره، وجمه له جمهوره، لذا كانت الخطب سمة في هذا الدين شملها الإسلام بتنظيمه وأحاطها بعنايته حتى كان منها السنوي مثل: عرفة، والعيدين، ومنها الأسبوعي كالجمعة، ومنها ما يكون في النوازل كالكسوف والاستسقاء، والخطبة المنظمة المكررة من كل ذلك هي الجمعة وقد جعل الإسلام لها
ملتقى الخطباء - الفريق الإعلامي
وضعنا لكم باب "الراصد الإعلامي"، وفيه نجمع أهم الأخبار والمقالات التحليلية عن الأحداث التي تقع في كل مكان بالعالم -لا سيما عالمنا الإسلامي-، بجانب أهم المقالات الدعوية والثقافية؛ لتكونوا أكثر وعيا لما يدور حولكم إقليميًا وعالميًا، مع اهتمامنا بالجانب الثقافي ..
الشيخ عاصم محمد الخضيري
عُنصرية تسبح في وحْل، وتغتسل من بئر بُضاعة!! عنصرية شعارها: قل لي ما نسبُك أقل لك من أنت؟! لا تؤمن بالتقوى ولا التفاضل فيه، لا تؤمن بقول الله: (إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ)، عنصرية لا تؤمن بأن قيمة الإنسان ما يحسنه، بل بما تصل إليه جذوره. حجازيٌ أنت أم نجدي؟! جنوبيٌ أم شَمالي؟!
وإننا إذ نستغرب تحمس (مجلس الشورى) لهذا الموضوع، من خلال سرعةِ تبني الاقتراح المنادي بطرحه، ثم الإصرار على مناقشته في اليوم التالي لقرار رئيس المجلس صرف النظر عنه، فإننا نشعر بأن هذه الملابسات وأمثالها تقوي التهم الموجهة للمجلس بأنه (مؤدلج)، أو على الأقل أن هناك من يسعى لتمرير مشاريعه الفكرية عن
أ. كريم بروقي
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، وبعد:فهذه أحكام وآداب الجمعة التي تتكرر كلَّ أسبوع، تهم الحاجة إلى معرفة المسلم ماذا يفعل فيها على بصيرة، قصدت بجمعها تقريبَ العلم؛ ليعبد الإنسانُ ربَّه على بصيرة.
الشيخ إبراهيم بن صالح العجلان
نقف اليومَ مع خبَرِ طاعون عَمَواس، وما أدراك ما طاعون عَمَواس؟! نستذكر هذه المأساة، ونحن نرى اليومَ الأمراضَ المعدية قد تنوَّعت أسماؤُها، وتفاقمَ انتشارُها؛ ليعلمَ الأبناء ما قد ذاقَه الآباء، من المصائب والبلاء، ولعلَّ ذلك يهوِّن عليهم ما يرَوْنَه من مصائبِ عالَم اليوم.
المجموعة البريدية
دعوة للتسجيل في قاعدة بيانات الخطباء