المعصية - ملف علمي

ملتقى الخطباء - الفريق العلمي

2021-08-11 - 1443/01/03
التصنيفات: الملفات العامة

اقتباس

إن اجتناب الذنوب هي قضية الإنسان الكبرى بعد توحيده لله -عز وجل-، فكل آفة وبلاء، وكل مرض ووباء، وكل عذاب وشقاء، وكل فساد في البر والبحر والهواء، لا بد أنه بسبب معاصي البشر...

 ذل هي، عذاب هي، هوان على الله هي، سقوط من عين الإله هي... هي بوار وخسران، وضياع وحرمان، وتعسير مصالح وخذلان... هي شقاء في الدنيا ونار في الآخرة... هي جحود للنعم ونكران لها واستخدام لها في إغضاب المنعم بها... إنها: المعصية.   إذا رأيت شابًا انتكس وارتكس بعد تقى وصلاح فابحث عن الذنوب، فقد قرر العارفون أن الذنوب هي أصل كل انتكاسة... وإذا لاحظت نعمة زالت بعد إسباغ فاعلم أنها بسبب الذنوب: (ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ لَمْ يَكُ مُغَيِّرًا نِعْمَةً أَنْعَمَهَا عَلَى قَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ)[الأنفال: 53]...

 

وإذا راقبت أخوين متحابين وقد تفرقا وتقاطعا وتصارما فلا بد أن وراء ذلك الذنوب، فعن أنس أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: "ما تواد اثنان في الله -جل وعز- أو في الإسلام، فيفرق بينهما إلا بذنب يحدثه أحدهما"(رواه البخاري في الأدب المفرد)...   وإذا عاصرت سقوط دولة وانهيارها بعد ارتفاع وثبوت فلا تشك أن الذنوب هي التي نخرت في جذورها وأصولها: (فَكُلًّا أَخَذْنَا بِذَنْبِهِ فَمِنْهُمْ مَنْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِبًا وَمِنْهُمْ مَنْ أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ وَمِنْهُمْ مَنْ خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ وَمِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ)[العنكبوت: 40]...

 

وإذا كان يوم القيامة ورأيت الجموع تساق إلى جهنم، وجهنم تكاد تتميز غيظًا وحنقًا عليهم، وهي تنادي: هل من مزيد! فاعلم أنهم ما سيقوا إليها إلا بسبب ذنوبهم، فإنك لا تزال تسمع القرآن يقول: (فَأَهْلَكْنَاهُمْ بِذُنُوبِهِمْ)[الأنعام: 6]، ويقول: (فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ)[الأنفال: 52]...  

 

وإذا رأيت أهل بلد في نعمة ورخاء وعافية من كل بلاء، ثم فجأة تبدل حالهم وتغيَّر شأنهم، فاعلم أنها المعاصي والذنوب: (وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا قَرْيَةً كَانَتْ آمِنَةً مُطْمَئِنَّةً يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَدًا مِنْ كُلِّ مَكَانٍ فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللَّهِ فَأَذَاقَهَا اللَّهُ لِبَاسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ)[النحل: 112]... وأنت أنت، إن كان قلبك بريئًا طاهرًا، محلقًا حول عرش الرحمن، مرفرفًا بين ضلوعك فرَحًا بالطاعة واشتياقًا إليها، ثم رأيت الظلام بدأ يتسلل إليه، ورأيته متكاسلًا عن الطاعات زاهدًا فيها، ورأيت طائره الذي كان يرفرف بين جنبيك قد كُسر جناحاه، فابحث -ولا بد- عن ذنوب ومعاصٍ قارفتها، ورحم الله من قال:

رأيت الذنوب تميت القلوب *** وقد يورث الذل إدمانها

وترك الذنوب حياة القلوب *** وخير لنفسك عصيانها  

 

كل ذلك، والله -تعالى- لا يؤاخذنا بجميع ذنوبنا، بل ببعضها دون بعض: (وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ)[الشورى: 30]، فلو آخذنا لأهلكنا جميعًا بدون استثناء: (وَلَوْ يُؤَاخِذُ اللَّهُ النَّاسَ بِمَا كَسَبُوا مَا تَرَكَ عَلَى ظَهْرِهَا مِنْ دَابَّةٍ)[فاطر: 45].   

 

أيها المسلمون: إن اجتناب الذنوب هي قضية الإنسان الكبرى بعد توحيده لله -عز وجل-، فكل آفة وبلاء، وكل مرض ووباء، وكل عذاب وشقاء، وكل فساد في البر والبحر والهواء، لا بد أنه بسبب معاصي البشر: (ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ)[الروم: 41].  

 

ولقد ضرب لنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- المثال بخمس أنواع من الذنوب تُحْدِث خمس مصائب على وجه الأرض، فعن عبد الله بن عمر قال: أقبل علينا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال: "يا معشر المهاجرين خمس إذا ابتليتم بهن، وأعوذ بالله أن تدركوهن: لم تظهر الفاحشة في قوم قط، حتى يعلنوا بها، إلا فشا فيهم الطاعون، والأوجاع التي لم تكن مضت في أسلافهم الذين مضوا. ولم ينقصوا المكيال والميزان، إلا أخذوا بالسنين، وشدة المئونة، وجور السلطان عليهم. ولم يمنعوا زكاة أموالهم، إلا منعوا القطر من السماء، ولولا البهائم لم يمطروا. ولم ينقضوا عهد الله، وعهد رسوله، إلا سلط الله عليهم عدوا من غيرهم، فأخذوا بعض ما في أيديهم. وما لم تحكم أئمتهم بكتاب الله، ويتخيروا مما أنزل الله، إلا جعل الله بأسهم بينهم"(ابن ماجه)   ورحم الله من قال: "ما نزل بلاء إلا بذنب، ولا رفع إلا بتوبة". 

 

وتجأر النفوس المذنبة -وكلنا مذنبون-، وتصرخ الأفئدة المتعطشة إلى النور: أما لهذه الذنوب من دواء وعلاج؟ ويطمئنها القرآن الكريم فيقول: (إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا)[الفرقان: 70]... ثم يزيدها طمأنينة: (قُلْ يَاعِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ)[الزمر: 53].  

 

إن دواء المعاصي هو التوبة، وعلاج الذنوب هو الاستغفار، وشفاء الخطايا هو الإنابة والرجوع والإكثار من الأعمال الصالحات... فالتوبة بشروطها المعروفة، وذل القلب بذنبه لربه، والاجتهاد في جمع الحسنات، ليس فقط تكفير للخطايا والذنوب، بل -بفضل الله- سبب في تحويلها إلى حسنات وقربات...   

 

فالآن أبشر أيها العاصي -وأنا منهم-، إن الله من أجل ما يعلم من ضعفك ووقوعك في الخطأ قد سمى نفسه الغفور والتواب والرحمن والرحيم والعفو والكريم... واستمع إلى نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم- وهو يقول: "والذي نفسي بيده لو لم تذنبوا لذهب الله بكم، ولجاء بقوم يذنبون، فيستغفرون الله فيغفر لهم"(رواه مسلم)، وفي مستدرك الحاكم: "لو أنكم لا تخطئون لأتى الله بقوم يخطئون يغفر لهم".  

 

فمن أجل أنفسنا، ثم من أجلك، عقدنا هذا الملف العلمي الشامل، حول هذه القضية الخطيرة؛ قضية المعصية، وجعلناه على خمسة محاور، فاستعرضنا .. في المحور الأول ماهية المعصية، وأخذنا جولة -ما كانت بالشيقة- بين درجات المعاصي وأنواعها، وبين ذنوب العصاة... ثم في المحور الثاني حاولنا أن نجيب على سؤال ملح يقول: لماذا نعصي؟ فغصنا في دواعي المعصية وأسبابها وما يجر إليها ويقرِّب منها... أما المحور الثالث فكان شديدًا وقعه على نفوسنا؛ حيث استعرضنا فيه من آثار المعاصي وعقوباتها وما تُحْدِثه المعصية من فساد وبوار وشقاء وهلاك... وكان المحور الرابع عن الدواء والعلاج، فجاء كالفرج بعد الكرب والشدة... ثم جمعنا في المحور الخامس بعض الكتب والمراجع والإحالات التي تشمل جوانب الموضوع كله.   فالله نسأل أن ينفع بهذا الملف العلمي جامعيه وناشريه ومطالعيه والقائمين عليه، والمسلمين أجمعين، وأن يتوب علينا وعلى أهل الأرض من الذنوب والمعاصي؛ إنه هو الغفور الرحيم.  

 

العنوان
خطب أقسام الذنوب والمعاصي (2) 2010/06/26
خطب معاصي القلوب 2012/02/24
خطب ذنوبٌ يسيرة إثمُها كبير 2012/03/04
خطب من كبائر الذنوب 2014/06/15
خطب إدمان الذنوب 2014/10/13
خطب ذنوب الخلوات 2015/05/06
خطب محقرات الذنوب 2015/05/17
خطب الذنوب المهلكات 2015/08/02
خطب الذنوب التي تعجل لصاحبها العقوبة في الدنيا 2018/06/23
خطب الذنوب أقسامها والتحذير منها 2019/01/24
خطب معاصي الخلوات 2019/02/07
خطب المعاصي 2020/02/17
مقالات احذروا المعاصي 2020/08/09
مقالات العصمة 2020/08/09
مقالات المعاصي القلبية 2020/08/09
مقالات أنواع الذنوب ومكفراتها 2020/08/09
مقالات رؤية في عصمة الأنبياء 2020/08/09
مقالات من طبيعتنا الذنب 2020/08/09
فتاوى أقسام المعاصي 2020/08/09
فتاوى الفرق بين المعصية والكفر 2020/08/09
فتاوى الفرق بين معصية آدم عليه السلام ومعصية إبليس اللعين 2020/08/09
فتاوى المعصية.. أنواعها.. وطريق تجنبها 2020/08/09
فتاوى حِكَم تقدير المعاصي 2020/08/09
فتاوى كذبات سيدنا إبراهيم ليست من الخطايا الممنوعة، وإنما هي من التعريض المباح 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات أقسام الذنوب بالنسبة للإنسان - الشيخ: ابن عثيمين 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات كبائر الذنوب - الشيخ الشعراوي 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات ما هي صغائر الذنوب؟ - الشيخ الشنقيطي 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات ما الفرق بين معصية آدم وإبليس؟ - الشيخ: الشعراوي 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات هذه أعظم الذنوب عند الله - د. محمد العريفي 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات أعظم الذنوب - الدكتور محمد راتب النابلسي 2020/08/09
ندوات وحوارات أول معصية في الأرض - الشيخ مصطفى العدوي. 2020/08/09
ندوات وحوارات تنزيه الأنبياء عن المعاصي - د. محمد إسماعيل المقدم 2020/08/09
ندوات وحوارات ذنوب الخلوات - الشيخ محمد حسان 2020/08/09
ندوات وحوارات كبائر وصغائر الذنوب - الشيخ محمد متولي الشعراوي 2020/08/09
ندوات وحوارات الكبائر والصغائر - فضيلة الشيخ أبو إسحاق الحويني 2020/08/09
دراسات وأبحاث إعلام المسلمين بعصمة النبيين 2020/08/09
دراسات وأبحاث البيان المطلوب لكبائر الذنوب 2020/08/09
دراسات وأبحاث المنقذ من كبائر الذنوب 2020/08/09
دراسات وأبحاث عصمة الأنبياء - محمد الديلمي 2020/08/09

العنوان
خطب آداب المعاصي 2010/04/22
خطب متى نعترف بأخطائنا ؟ 2013/06/15
خطب أسباب الوقوع في المهالك 2015/09/26
خطب اقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون 2015/11/01
خطب مداخل الشيطان – غفلة العبيد عن كيد الشيطان المريد 2016/09/06
مقالات الترف والبذخ 2020/08/10
مقالات الجهل الداء والعلم الشفاء 2020/08/10
مقالات الجهل قرين المعاصي 2020/08/10
مقالات من أبواب الذنوب 2020/08/10
فتاوى المعصية تقع بفعل العبد وإرادته 2020/08/10
فتاوى تعلل العصاة بأن الله غفور رحيم حق يراد به باطل 2020/08/10
فتاوى حكم من يحتج على عمل المعاصي بسعةِ رحمةِ اللّه ومغفرته 2020/08/10
فتاوى لا يجوز تبرير المعاصي بحسن القصد أو النية 2020/08/10
فتاوى وجوب اجتناب المعاصي وعدم التعلل بضعف الإرادة 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات لماذا نعصي الله - الشيخ: محمد حسين يعقوب 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات أهم أسباب الوقوع في المعصية - الشيخ صلاح غانم 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات أسباب المعاصي الخمسة 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات أسباب الوقوع في الشهوات - الشيخ صالح السحيمي 2020/08/09
صوتيات وفيديوهات من أسباب الوقوع في المعاصي - الشيخ محمد حسين يعقوب 2020/08/09
ندوات وحوارات لماذا نعصي الله؟ - الشيخ محمد حسين يعقوب 2020/08/09
ندوات وحوارات لماذا نعصي الإله؟ - الشيخ طه يعقوب 2020/08/09
ندوات وحوارات أسباب الوقوع في الذنوب والمعاصي - الشيخ يحيي زكريا الرملي 2020/08/09
ندوات وحوارات أسباب الوقوع في الذنوب والمعاصي - د. أحمد فريد 2020/08/09
ندوات وحوارات لماذا نعصي الله؟ (معاصي الملتزمين) - الشيخ محمد حسين يعقوب 2020/08/09
دراسات وأبحاث أسباب الوقوع في المعاصي 2020/08/10
دراسات وأبحاث رفع الشبهة والغرر عمن يحتج على فعل المعاصي بالقدر 2020/08/10

العنوان
خطب أسباب مغفرة الذنوب 2012/02/29
خطب مغفرة الذنوب بيسير القول والعمل 2012/12/09
خطب المجاهدة في المعاصي 2013/01/17
خطب أعمال يسيرة تغفر الذنوب الكثيرة 2013/09/18
خطب الفرار من المعاصي 2013/11/20
خطب مكفرات الذنوب 2014/04/20
خطب كلمات في ذنوب الخلوات 2016/05/11
خطب كيف تتعامل مع الذنوب؟ 2017/03/07
خطب التخلص من المعاصي 2017/09/27
خطب هجر المعاصي إلى الطاعات 2018/01/09
خطب أسباب سقوط العقوبة عن العصاة 2020/03/22
مقالات الستر على العاصي أخلاق وضوابط 2020/08/10
مقالات أيها المذنب بئس ما اخترت 2020/08/10
مقالات دواء الذنوب 2020/08/10
مقالات في أسباب البعد عن المعاصي 2020/08/10
مقالات نصائح ذهبية لعلاج المعاصي 2020/08/10
مقالات ومن يغفر الذنوب إلا الله 2020/08/10
فتاوى التصدق حذر المعصية...رؤية شرعية 2020/08/10
فتاوى التوبة مقبولة بشروطها 2020/08/10
فتاوى النظر إلى عظم المعصية، يسهل الرجوع إلى الصواب 2020/08/10
فتاوى شؤم المعاصي والأدوية المفيدة لتركها 2020/08/10
فتاوى كيف تقاوم المعصية وتنجو من الهاوية 2020/08/10
فتاوى هجرة الإنسان من مكان المعصية إلى مكان الطاعة واجبة 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات عشرة قواعد تمنعك من المعصية - د. محمد راتب النابلسي 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات من أسباب الصبر عن المعصية - الشيخ محمد سعيد رسلان 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات عشرة أسباب يزيل الله بها عقوبة الذنوب - الشيخ خالد الغامدي إمام المسجد الحرام 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات كيف تتجنب الشهوات والذنوب - الدكتور محمد راتب النابلسي 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات علاج الذنوب و المعاصي - عمر عبد الكافي 2020/08/10
ندوات وحوارات علاج الذنوب - الشيخ د. صالح عبدالكريم 2020/08/10
ندوات وحوارات كيف أتوب؟ - الشيخ محمد حسين يعقوب. 2020/08/10
ندوات وحوارات مصائد الشيطان ومنزلة التوبة - الشيخ الحويني 2020/08/10
ندوات وحوارات التوبة - الشيخ د. عثمان الخميس 2020/08/10
ندوات وحوارات التوبة - الشيخ: محمد حسان 2020/08/10
ندوات وحوارات فقه التعامل مع الذنوب والمعاصي - الشيخ محمد حسين يعقوب 2020/08/10
دراسات وأبحاث العلاج الرباني للمعصية 2020/08/10
دراسات وأبحاث اربعون سبب لتكفير الذنوب 2020/08/10
دراسات وأبحاث أدعية وأذكار لمغفرة الذنوب والأوزار 2020/08/10
دراسات وأبحاث أعمال صالحات لتكفير الذنوب والسيئات 2020/08/10
دراسات وأبحاث الخصال المكفرة للذنوب المتقدمة والمتأخرة 2020/08/10
دراسات وأبحاث الزهر الفاتح في ذكر من تنزه عن الذنوب والقبائح 2020/08/10
دراسات وأبحاث الطريق إلي التوبة 2020/08/10
دراسات وأبحاث برنامج فعلي في التوبة إلى الله 2020/08/10
دراسات وأبحاث بشارة المحبوب بتكفير الذنوب 2020/08/10
دراسات وأبحاث مكفرات الذنوب والخطايا وأسباب المغفرة من الكتاب والسنة 2020/08/10
دراسات وأبحاث مكفرات الذنوب وموجبات الجنة 2020/08/10

العنوان
خطب أضرار المعاصي على الأفراد والمجتمعات 2008/11/23
خطب التحذير من عقوبات المعاصي 2008/11/28
خطب في أخطار المعاصي 2009/10/29
خطب في خطر ظهور المعاصي في المجتمعات وعدم إنكارها 2009/11/03
خطب إحياء القلوب بترك الذنوب 2010/02/28
خطب أثر المعاصي في الأفراد والمجتمعات 2010/11/29
خطب شؤم الذنوب 2011/05/10
خطب آثار الذنوب 2011/08/07
خطب أثر الذنوب على الأمة 2013/07/08
خطب خطر المعاصي 2014/02/23
خطب في التحذير من المعاصي وبيان أضرارها 2015/06/08
خطب بسبب الذنوب يتأخر الغيث ونبتلى بالجراد 2015/08/15
خطب فقه آثار الطاعات والمعاصي 2017/02/02
خطب المعاصي وأثرها على المسلم 2017/05/22
خطب أضرار المعاصي 2017/06/26
خطب آثار الذنوب على الفرد في الآخرة 2019/01/23
خطب عواقب الذنوب الدنيوية (1) 2019/03/07
خطب احذر السيئة فإن لها أخوات 2020/01/16
مقالات آثار الذنوب والمعاصي على الأفراد والجماعات 2020/08/10
مقالات آثار المعاصي على الإنسان 2020/08/10
مقالات احذر عاقبة الذنوب 2020/08/10
مقالات إدمان الذنوب 2020/08/10
مقالات المعاصي وعقوباتها 2020/08/10
مقالات في عقوبات المعاصي والبُعد عن الله 2020/08/10
فتاوى أهمية استشعار خطر الذنوب على العبد في الدارين 2020/08/10
فتاوى شؤم المعاصي قد يحرم العبد من بعض الطاعات 2020/08/10
فتاوى ظهور المعاصي في الأمة نذير شؤم وعذاب 2020/08/10
فتاوى عقوبات المعاصي في الدنيا 2020/08/10
فتاوى هل تنزل عقوبة بكل من أذنب في الدنيا؟ 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات من عقوبات المعاصي ظلمة في القلب - الشيخ عبد الرزاق البدر 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات أثر المعصية على فعل الطاعة - الشيخ: محمد بن عثيمين. 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات آثار الذنوب والمعاصي: الشيخ: صالح بن فوزان الفوزان 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات خطورة المعاصي والذنوب على الإنسان - الشيخ: محمد حسان 2020/08/10
صوتيات وفيديوهات من عقوبات المعاصي وهن القلب والبدن- الشيخ عبد الرزاق البدر 2020/08/10
ندوات وحوارات عقوبات المعاصي والذنوب - الشيخ: محمد حسين يعقوب 2020/08/10
ندوات وحوارات شؤم المعاصي - الشيخ: الحويني 2020/08/10
ندوات وحوارات من عقوبات المعاصي - الشيخ محمد رسلان 2020/08/10
ندوات وحوارات آثار الذنوب و المعاصي - الشيخ ابراهيم الزبيدي 2020/08/10
ندوات وحوارات آثار الذنوب والمعاصي - الشيخ محمد حسان 2020/08/10
دراسات وأبحاث آثار الذنوب على الأفراد والشعوب 2020/08/10
دراسات وأبحاث آثار المعاصي على القلب والبدن 2020/08/11
دراسات وأبحاث أثر المعاصي على الفرد والمجتمع العلامة ابن عثيمين رحمه الله 2020/08/11
دراسات وأبحاث أضرار المعاصي وآثارها على الفرد والمجتمع 2020/08/11
دراسات وأبحاث تذكير الغافل والناسي بخطر الذنوب والمعاصي 2020/08/11
دراسات وأبحاث داء النفوس وسموم القلوب المعاصي 2020/08/11
دراسات وأبحاث عقوبات الذنوب 2020/08/11

المرفقات
إضافة تعليق

ملاحظة: يمكنك اضافة @ لتتمكن من الاشارة الى مستخدم

التعليقات