طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    من معاني الحكمة في الدعوة إلى الله    ||    فنون التعاسة ومعززاتها!    ||    الخروج إلى تبوك    ||    أوفوا بوعد الأطفال    ||    بين الألف والياء    ||    الأمن العام اللبناني: 545 نازحا سوريا عادوا اليوم إلى بلادهم    ||    السعودية تطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوقف العنف ضد الروهينجا فى ميانمار    ||    الغموض يحيط بكارثة نفوق الأسماك في العراق    ||

ملتقى الخطباء

(341)
1145

إيران وتغذية الاختلالات الأمنية في بلاد المسلمين السُّنّة – خطب مختارة

1439/10/26
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
اقتباس

إن خطر الدولة الصوفية الرافضية على المسلمين السُّنّة خطر عظيم؛ بدءًا من ملالي قم وإيران حتى الحوثيين في اليمن مرورًا بحوزات العراق وسوريا ومعممي لبنان، وغيرهم، يفتعلون الأزمات، ويشعلون الحروب، ويصدرون الثورة الصفوية، ويحرصون على إثارة القلاقل والفتن، وزرع المحن والإخلال بالأمن، وهم دائمًا على مرّ…

كل متأمل مُنصِف يفكر فيما يجري ويتم تدبيره في المنطقة العربية, منذ سنوات طويلة وحتى اليوم، ليدرك بجلاء أن هناك حربًا مدبرة ومرتبة بشكل منهجي واضح، لا يمكن أن تكون محض مصادفة، وقودها وحطبها هم أهل السنة في البلاد العربية، ومسعروها الروافض اللئام مع العدو الغربي الحاقد، تشابهت قلوبهم فتلاقت مصالحهم، فتشابهت أفعالهم، واتحدت أهدافهم.

 

الأمر لم يبدأ كما يظن البعض مع الحوثيين باليمن, ولا مع حزب الله في لبنان, ولكنه بدأ قبل ذلك بكثير, عندما قامت ثورة الخميني الشيعية في إيران في نهاية السبعينيات من القرن الميلادي الماضي تحت رعاية غربية خلافًا لما يقال.

 

فقد كان الخميني مقيمًا في فرنسا ويمارس أنشطته السياسية بحرية واضحة, وعندما تبين الغرب أن ورقة الشاه قد حُرقت واستنفدت أغراضها, دعموا ثورة الخميني كمسمار شيعي طائفي توسعي في جسد الأمة السنية, من أجل أن يمارسوا من خلاله عدة أهداف إستراتيجية ومهمة بالنسبة لهم, منها تخويف الدول السنية وإجبارها على اللجوء إليهم لحمايتهم من العدو الجديد.

 

ومن هنا نفهم كيف اندلعت الحرب بين إيران والعراق؟, وكان السلاح الغربي يتدفق على الطرفين معًا رغم الخلافات الإعلامية العلنية التي كانت تدور وقتها بين طهران والغرب.

 

كذلك سعى الغرب من خلال زرع جمهورية الخميني في المنطقة, لتخفيف الضغط على “إسرائيل”, وإشغال العرب بعدو جديد, لإفساح المجال للكيان المغتصب, للتوسع وتهجير المزيد من اليهود إليه.

 

ليس هذا فحسب, إنما وجود قوة جديدة في المنطقة لها أطماع يخدم الغرب الذي يركز في سياساته في مناطق نفوذه ومصالحه على تفجير الصراعات وضرب الأطراف بعضها ببعض, حتى يستغل هذا الاضطراب في بيع المزيد من الأسلحة والعتاد, وتسهيل نشر قواته في حال وجد أن مصالحه في قد تتعرض لخطر مباشر.

 

لقد تكالبت أمم الشرق والغرب على أهل السنة ووجهوا جميعاً سهامهم ورصاصهم ضد أهل السنة، وما من بلد من بلاد المسلمين إلا وتجد فيه أهل السنة هم أذل الناس وأكثرهم جراحاً وبلاء وتشتتاً وتفرقاً، حتى غدوا مستضعفين في الأرض، وليس لهم كيان يحميهم أو دولة ترعاهم وتعتني بحقوقهم.

 

وتوالت الضربات الموجعة والسهام المتتالية عليهم فصار حالهم يرثى له بسبب ما يقع عليهم من الظلم الكبير والحيف العظيم الذي ينالهم من كل مكان والبلاء الصعب الذي يأتيهم من الشرق والغرب.

 

إن خطر الدولة الصوفية الرافضية على المسلمين السُّنّة خطر عظيم؛ بدءًا من ملالي قم وإيران حتى الحوثيين في اليمن مرورًا بحوزات العراق وسوريا ومعممي لبنان، وغيرهم، يفتعلون الأزمات، ويشعلون الحروب، ويصدرون الثورة الصفوية، ويحرصون على إثارة القلاقل والفتن، وزرع المحن والإخلال بالأمن، وهم دائمًا على مرّ التاريخ يكونون مع الكفار  في قتال المسلمين، والمتأمل في حزب الله في لبنان يدرك أنه حامي حدود العدو الإسرائيلي، وها هي إيران تضرب أهل السنة في العراق، وتشارك قواتها في إبادة السوريين في سوريا، والقوات الأمريكية قريبة منها، فلا تقربها، إنهم يقتلون أهل الإسلام ويدعون أهل الأوثان، فضلاً عن العبث بأمن شعوب دول الخليج….

 

ولذا كثر تحذير الأئمة من خطرهم من قديم الأزمان، قال شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله-: “هم دائمًا -أي الرافضة- يوالون الكفار من المشركين واليهود والنصارى ويعاونونهم على قتال المسلمين ومعاداتهم”. وذكر عنهم -رحمه الله- أنهم كانوا يعاونون التتار عندما غزوا بلاد المسلمين. وقال عنهم أيضًا: “الرافضة ليس لهم سعيٌ إلا في هدم الإسلام ونقض عراة وإفساد قواعده”(منهاج السنة: ٤١٥/٧).

 

إن ما يجري اليوم في العالم لأهل السنة من أحداث جسيمة ومآس عظيمة ستظل محفورة في الأذهان شاهدة على هذا الجبروت والطغيان الذي يعانيه أهل السنة في كل مكان من قتل واضطهاد واعتقال وتهجير وتشريد وضرب واغتصاب وإهانات مستمرة وملاحقة ومطاردة.

 

ففي سوريا يقتل أهل السنة كل يوم بالمئات على مرأى من العالم ومسمع ويُصب عليهم العذاب صباً ويحرقون بالكيماوي وترمى على رءوسهم وبيوتهم البراميل المتفجرة ولا أحد يحرك ساكناً لا لشيء إلا لأنهم من أهل السنة الذين لا راثي لهم ولا بواكي تبكى أسى من أجلهم.

 

وفي العراق بلاد الرافدين دُمر أهل السنة شر تدمير وشردوا كل مشرد وأذاقهم الروافض – قاتلهم الله – أصنافاً وألواناً من العذاب والتعذيب ولا يزالون إلى اليوم أذلاء صاغرين تحت رحمة هؤلاء الأنجاس الحاقدين الذين هم أشد الناس عداوة للذين آمنوا ولأهل السنة خاصة.

 

وفي لبنان يُسام أهل السنة سوء العذاب ويُنكل بهم الروافض شر تنكيل ويهينونهم شر إهانة ويزجون بهم في السجون والمعتقلات تحت تهم سخيفة ووشايات ملفقة.

 

أما في اليمن فحدث ولا حرج عن الظلم الكبير الذي أصاب أهل السنة من الحوثة الروافض وخاصة في شمال البلاد وما تعرضوا له على أيديهم من حروب مستعرة وتهجير مستمر وإقصاء متعمد وبطش وتنكيل حتى وصل بهم الحال إلى تدمير المساجد وتهجير المستضعفين وقتل المخالفين وترويع الآمنين بغير حق كما يفعل إخوانهم الروافض بأهل السنة في شتى بقاع الأرض.

 

ومن العجب العجاب أنّ الروافض يرفعون شعارات برّاقة كاذبة ويطلقون عبارات مخادعة ماكرة حيث يقولون (الموت لأمريكا، الموت لإسرائيل، اللعنة لليهود، النصر للإسلام)، فكيف نصدقهم عندما يقولون (النصر للإسلام) وهم الذين هدّموا المساجد في اليمن والعراق، وفجروها بالقنابل والمدافع، وحرّقوا المصاحف وقتّلوا المسلمين؟!

 

كيف نصدقهم عندما يقولون خداعًا وكذبًا (الموت لأمريكا الموت لإسرائيل) وهم لم يقتلوا أمريكيًّا واحدًا ولم يهاجموا سفارة أمريكا في صنعاء ولا لبنان ولا العراق، ولا أفغانستان، فضلًا عن مهاجمتهم لإسرائيل. والحقيقة التي ظهرت للعيان أنّ الأمريكان هم الذين مكنوا الروافض في العراق وسوريا ولبنان واليمن.

 

لقد كشَّر الروافضُ في العراق وسوريا واليمن عن أنيابهم، وظهرت أحقادهم وبانت عداوتهم هذه العداوة لأهل السنة ليست لأمور دنيوية أو لأجل مصالح سياسية وإنما هي عداوة دينية, عداوةٌ لكل من تمسك بالسنة وما كان عليه سلف الأمة.

 

يخطئ من يظن أن خيانات الرافضة لأهل السنة وليدة أحداث معاصرة، بل هي متأصلة في نفوسهم متجذرة في عقائدهم متوارثة بين ذرياتهم، وإن الشيعة عبر الزمان شوكة في جسد المسلمين، تعادي أهل السنة وتبغضهم، وتنصر الكافرين عليهم، وتمد يدها لكل من يبغض أهل السنة والجماعة يملؤها في ذلك حقد رافضي وكيد فارسي وثارات قديمة.

 

ومن أخبث أدوارهم في الفترة الأخيرة، استغلال بعض الشباب في عمليات قذرة تطال حسينياتهم، بهدف صرف المملكة عن حربها عليهم في الجنوب، وزرع الفرقة بين الشعوب، فلنحذر من هذا الفخّ الرافضي الجديد، فهو أداة من أدوات المكر لتفخيخ المنطقة، وتدمير وحدة الشعوب.

 

ومن أجل تذكير المسلمين بدور إيران في تغذية الاختلالات الأمنية، وضعنا بين يديك أخي الخطيب الكريم مجموعة خطب منتقاة تحذر من مغبة المكر الرافضي ببلاد المسلمين، ونسأل الله أن يرزقنا وإياكم الإخلاص في الأقوال والأعمال، إنه ولي ذلك والقادر عليه.

لا تخافوا فالمستقبل لهذا الدين
491
58
11
(1145)

لا تخافوا فالمستقبل لهذا الدين

1439/10/25
الخطبة الأولى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ)[آل عمران: 102]. أمّا بعد: أيها الإخوة: تمرُّ أمّتنا اليومَ بعصرٍ ليس هو أحلكَ عصورها، وسنينَ ليست هي أتعسَ سنينها، لقد رَأت هذه الأمّة في تاريخها الطويل من مواقفِ النّصر والهزيمة ما تراه كلُّ أمّة، ولكنَّ الخاتمةَ الثابتة في كلِّ حقبةٍ حسنُ العاقبة وخيرُ المآل. وانظروا في التاريخ تجِدوه ناطقًا بهذا بأبلغِ لسانٍ وأوضح بيان. أيها الإخوة: فقد خرج رسولنا -صلى اللهُ عليه وسلمَ- من مكةَ مختفياً، ومكنه الله، وبعدها بسنيات دخلها فاتحاً بجيش ضخم.. ومرت قرون عز ونصر وتمكين للأمة سطرتها كتب التاريخ تتمنى كل أمة لو حازت على معشارها.. إلى أنْ رمانا الشّرقُ بداهية لا أعظم ولا أفضع منها، فقد ساق التّتَرُ إلينا جيوشَهم كالسّيلِ العظيم والموجِ الهائج، يحطُّ على بلدان الإسلام العامِرة؛ كما يحطّ الجرادُ على الحقول الزّاهرة، حتّى أبادت هذه الجيوشُ الممالك، وبلغَ هولاكو عرشَ الخليفة ببغداد، فذبح الخليفَة، وهدَّ العرش، وقوَّض الدّولة، فإذا بغدادُ العظيمة حاضرةُ الدنيا وعاصمةُ الإسلام دمارٌ بعد عمار، وخرابٌ وأطلال، ثمّ ساح التتر في الأرض لا يردُّهم شيء، حتّى حسِب بعض الناس أنّها نهايةُ الإسلام، فنُعِي الإسلام على المنابر، ورُثي المسلمون في الدّفاتر، حتّى قال مؤرّخ الإسلام ابنُ الأثير -رحمه الله-: "لَقَدْ بَقِيتُ عِدَّةَ سِنِينَ مُعْرِضًا عَنْ ذِكْرِ هَذِهِ الْحَادِثَةِ اسْتِعْظَامًا لَهَا، كَارِهًا لِذِكْرِهَا، فَأَنَا أُقَدِّمُ إِلَيْهِ رِجْلًا وَأُؤَخِّر .....
الملفات المرفقة
لا تخافوا فالمستقبل لهذا الدين
عدد التحميل 58
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
المخطط الصفوي في المنطقة
4٬497
1251
30
(1145)

المخطط الصفوي في المنطقة

1433/04/12
إخوة الإسلام: استبانة سبيل المجرمين، وفضح خُطَطِ المفسدين، منهج مقرَّر في الكتاب المبين، (وَكَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآَيَاتِ وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِينَ)[الأنعام:55]. فما أجملَ أنْ يدرك سواد الأمة عقائد مخالفيهم، وأجمل من ذلك أن يحيطوا بخطط ووسائل خصومهم في التَّرويج لباطلهم. نقف -إخوة الإيمان- مع خطر قد دُقَّ ناقوسه، وعلا دخانه، واضطرمت ناره، والتهب سعاره! السكوت عنه هو عين الفتنة، وخيانة لواجب النصيحة، والتغافل عنه هو انتحار بطيء، وموت تدريجي، وفي محكم التنزيل (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا خُذُوا حِذْرَكُمْ)[النساء:71]. إنه... مشروع المخطط الصفوي وخطره على ديار الإسلام. هذا الخطر.. حقيقة لا خيال، وواقع ليس مؤامرة... يجوس هذا المشروع خلال الديار، ينتقص من عرى الإسلام، وعقيدته، وتاريخه، ورموزه، بل أصبح لهم في عالم اليوم صوت مرفوع، وإعلام مسموع، يذكي الفتنة، ويكشر العداء.. ويصبح ويمسي في غمز ولمز وهجاء هذا البلد وعقيدته، ونهجه وسياسته. إنَّ فضح مخطط هؤلاء، وكشف وسائلهم ليس دعوة للتصادم والتحارب المذهبي، وإنما هي رسالة لفهم مشروع القوم، وكيف يتحركون ويدبرون ويكيدون. عباد الله: الفرق الباطنية لها تاريخ أسود مع أمة الإسلام، فالعداء مستحكم، والبغض والحقد غائر، بل لا تكاد تمر حِقبةٌ من حِقَبِ تاريخ أُمتنا إلا ولهؤلاء طعنات وغدرات، وثورات وخيانات، بدءًا بالقرامطة ثم الدولة العبيدية، فالبويهية إلى الدولة الصفوية .....
الملفات المرفقة
الصفوي في المنطقة – مشكولة
عدد التحميل 1251
الصفوي في المنطقة1
عدد التحميل 1251
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الصفوية والصفويون -4- (تصدير الثورة الصفوية.. الاستراتيجية والتكتيك)
1٬695
358
11
(1145)

الصفوية والصفويون -4- (تصدير الثورة الصفوية.. الاستراتيجية والتكتيك)

1435/09/05
الخطبة الأولى: الحمدُ لله الذي بنعمته اهتدى المهتدون, وبعدله ضل الضَّالون, ولحكمه خضع العباد أجمعون, لا يُسألُ عما يفعل وهم يُسألون، لا مانعَ لما وَهَب، ولا مُعْطيَ لما سَلَب، طاعتُهُ للعامِلِينَ أفْضلُ مُكْتَسب، وتَقْواه للمتقين أعْلَى نسَب, بقدرته تهبُّ الرياحُ ويسير الْغمام، وبحكمته ورحمته تتعاقب الليالِي والأيَّام. أحمدُهُ -سبحانه- على جليلِ الصفاتِ وجميل الإِنعام, وأشكرُه شكرَ منْ طلب المزيدَ وَرَام, وأشهد أن لا إله إلاَّ الله وحده لا شريك له, لا تحيطُ به العقولُ والأوهام, وأشهد أنَّ محمدًا عبدُه ورسولُه أفضَلُ الأنام, صلَّى الله عليه وعلى صاحبه أبي بكرٍ السابق إلى الإِسلام, وعلى عمَرَ الَّذِي إذا رآه الشيطانُ هَام, وعلى عثمانَ الَّذِي جهَّزَ بمالِه جيشَ العُسْرةِ وأقام, وعلى عليٍّ الْبَحْرِ الخِضَمِّ والأسَدِ الضِّرْغَام، وعلى سائر آلِهِ وأصحابِه والتابعين لهم بإِحسانٍ على الدوام، وسلَّم تسليمًا كثيرًا. أما بعد: معشر المؤمنين: حديثنا اليوم عن تاريخ الثورة الصفوية الإيرانية وكيف نشأت عقيدة تصديرها إلى بقيّة الدول العربية وما هي الوسائل المعتمدة في ذلك, فنسأل الله التوفيق إلى ما يحب ويرضَى. عباد الله: إن مشروع تصدير الثورة الصفوية الإيرانية معناه ببساطة واختصار: العمل من أجل قيام ثورات مشابهة للثورة الصفوية في إيران؛ في جميع الدول ذات النظم الاستبدادية كما يقولون. لقد قاد الخميني ثورة انقلابية شيعية على الشا .....
الملفات المرفقة
والصفويون -4- (تصدير الثورة الصفوية.. الاستراتيجية والتكتيك)
عدد التحميل 358
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الشرق الإسلامي بين المشاريع الرومانية والأطماع الفارسية
4٬260
1667
120
(1145)

الشرق الإسلامي بين المشاريع الرومانية والأطماع الفارسية

1431/02/27
الحمد لله رب العالمين؛ خلق الخلق بقدرته، وقضى فيهم برحمته وعدله، لا يقع شيء إلا بأمره، ولا يقضى شأن إلا بعلمه (يُدَبِّرُ الْأَمْرَ يُفَصِّلُ الْآياتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ) [الرعد: 2] أحمده على ما هدانا وأولانا، وأشكره على ما أعطانا وآوانا، وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له؛ لم يقدره الخلق حق قدره، ولا عبدوه حق عبادته (وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعاً قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ) [الزمر:67] وأشهد أن نبينا وحبيبنا وقدوتنا محمدا عبد الله ورسوله؛ أرسله الله تعالى بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولو كره الكافرون، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداهم إلى يوم الدين. أما بعد: فاتقوا الله -عباد الله- وأطيعوه؛ فإن العباد مهما بلغوا مفتقرون إلى ربهم، محتاجون إليه في كل لحظة وحين، وإذا اشتدت المحن، وعظم الكرب، فلا فرج ولا مخرج إلا بالله العليم القدير (قُلْ مَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَمَّنْ يَمْلِكُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَمَنْ يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَيُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَمَنْ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ فَسَيَقُولُونَ اللَّهُ فَقُلْ أَفَلا تَتَّقُ .....
الملفات المرفقة
الإسلامي بين المشاريع الرومانية والأطماع الفارسية – مشكولة
عدد التحميل 1667
الإسلامي بين المشاريع الرومانية والأطماع الفارسية
عدد التحميل 1667
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الحراك الشيعي بين الفكرة والسياسة
3٬133
617
25
(1145)

الحراك الشيعي بين الفكرة والسياسة

1434/05/16
أما بعد: خلال العقود الثلاثةِ الماضيةِ صدرت صيحات ونذر، وتحذيرات من الغيورين، والمعنيين بالدعوة والإصلاح، وممن لديهم خبرةٌ ومعرفة وسبرٌ لعقيدة الرافضة. ولا يزال يتجدد، وعبر منابر مختلفة: كتبٍ ورسائلَ ومقالات وخطابات وخطب ولقاءات وندوات. وكان قد سبق ذلك دعواتٌ للتقارب مع الرافضة عام ثمانية وستين وثلاثمائة وألف بعد الهجرة، أي: قبل خمس وستين سنة، تبنتها بعض الجهات الشرعية لأهل السنة، وتم ذلك، وأنشئ لهذا الغرض دار في أكبر العواصم الإسلامية القاهرة، تُعنى بهذا الأمر. ومن الغريب واللافت للنظر أن الذي ينفق على تلك الدار دولة إيران من ميزانيتها الرسمية! مما يؤكد أن لها هدفًا مبطنًا حقيقته ليس التقارب، وإنما نشر المذهب الشيعي في أوساط السنة! وإلا؛ لماذا لم يختاروا مقر الدار في طهران أو قم أو النجف ونحوها ما داموا ينفقون عليها من أموالهم؟!. أيها المسلمون: الفكر الرافضي يعتمد عقائد يغذي بها أفراده: أولاها: الشعور بالمظلومية؛ من أجل أن يظل دافعًا لهم للبحث عن حقوقهم!وما حقوقهم تلك؟الثأر لدم الحسين؟وممن يثأرون، وقتلته ماتوا منذ عشرات القرون؟!. وثانيها (مما يغذي الفكر الرافضي): أن أي سلطة سياسية تحكم فليس لها شرعية عندهم أبدًا في غياب الإمام المعصوم، وهي راية ضلال! وعليه، فإن هذه الهوية ستظل مناهضة لأي .....
الملفات المرفقة
الشيعي بين الفكرة والسياسة
عدد التحميل 617
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
التمدد الشيعي
7٬348
2793
73
(1145)

التمدد الشيعي

1432/04/19
أيها المسلمون: استبانة سبيل المجرمين، وفضح خططهم، منهج مقرر في كتاب ربنا: (وَكَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ وَلِتَسْتَبِينَ سَبِيلُ الْمُجْرِمِينَ) [الأنعام: 55]، فما أجمل أن يدرك سواد الأمة عقائد مخالفيهم، وأجمل من ذلك أن يحيطوا بخطط ووسائل خصومهم في الترويج لباطلهم. نقف -إخوة الإيمان- مع خطر دق ناقوسه، وعلا دخانه، واضطرم ناره، والتهب سعاره. إنه خطر المد والتمدد الشيعي على العالم الإسلامي. هذا التشيع الباطني حقيقة لا خيال، وواقع ليس مؤامرة، فشبح الرفض لم يستثنِ دولة ولا بقعة إلا وطئها، من اليابان إلى أمريكا اللاتينية. يجوس هذا المشروع خلال الديار، ينتقص من عرى الإسلام، وعقيدته، وتاريخه، ورموزه، حتى علت شكليات كل غيور من هذا الطوفان الباطني المتزايد، في الوقت الذي تعاني في المنظمات والجمعيات الإسلامية من المضايقات النصرانية الآثمة الخاطئة. إن الحديث عن الغزو العقائدي والاحتلال الفكري لا يقل أهمية عن الاحتلال العسكري، وبالأخص ونحن نرى نتائج هذا الغزو والاختراق وما يتبعه من تعبئة وشحن لا يبشر بمستقبل مطمئن على الأمة الإسلامية. أما لماذا التحذير من المد الرافضي؟! فلأن هذه الفرقة لها تاريخ مظلم أسود مع الأمة الإسلامية، فعداؤهم لنا م .....
الملفات المرفقة
الشيعي – مشكولة
عدد التحميل 2793
الشيعي1
عدد التحميل 2793
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
عملاء قم والنجف وحزب الشيطان
3٬455
528
37
(1145)

عملاء قم والنجف وحزب الشيطان

1432/11/14
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مُضِلَّ له، ومن يُضْلِلْ فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وسلم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين. (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) [آل عمران:102]. (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) [النساء:1]. (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا) [الأحزاب:70-71]. أما بعد: إنَّ خير وصية يُوصَى بها تقوى الله -عز وجل-؛ فهي -والله!- السعادة لمن عمل بمقتضاها، والنجاة لمن لاذ بها، فاتقوا الله عباد الله، اتقوه في أعمالكم وأقوالكم وفي جميع ما تأتون وتذَرون، اتقوه -سبحانه- بفقه أوامره، وتقديم مراده ومحبوبه على مرادات النفوس ومحبوباتها. جعلني الله وإياكم ممن عبرت التقوى بواطنهم، وجمَّلت ظواهرهم، وأصلحت أحوالهم، وهذَّبَت أخلاقهم، إن ربي ل .....
الملفات المرفقة
قم والنجف وحزب الشيطان
عدد التحميل 528
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
سقوط بغداد بين الماضي والحاضر
3٬924
763
41
(1145)

سقوط بغداد بين الماضي والحاضر

1431/02/23
إن الحمد الله نحمده ونستعينه ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا؛ من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد ألا لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبد ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليما ً كثيرا... أما بعد: فيا عباد الله: التاريخ نذير قوم لا يغفل، وشاهد حق لا يكذب، إنه عبرة لمن تذكر وادكر، ولولا التاريخ لم يصل إلينا خبر ولا أثر، فهو غذاء الأرواح، وعنوان الأمم، وخزانة أخبار الناس والرجال. من تأمل التاريخ استنار قلبه ورشد عقله وحسن رأيه لأنه يعيش عصره بتجارب غيره، ومن حوى التاريخ في صدره أضاف أعماراً إلى عمره. أيها المسلمون: أن الأمة التي لا تقرأ تاريخها، ولا تستفيد منه في حاضرها ومستقبلها، لهي أمة مقطوعة منبتة، ولو أن المسلمين في هذا العصر استوعبوا دروس الماضي لما أخطئوا في كثير من الأمور؛ لأن من سنن الله في خلقه أن كثيراً من الأحداث التي تقع في عصر من العصور لا تلبث أن تتكرر في عصور أخرى، يقول المؤرخ ابن الأثير: "وإنه لا يحدث أمر إلا وقد تقدم هو أو نظيره، فيزداد الإنسان بذلك عقلاً، ويصبح لأن يقتدي به أهلا". عباد الله: إن سقوط بغداد على يد هولاكو المغول، فيه شبه كبير فيما حصل لبغداد في زماننا الحاضر على يد هولاكو الغرب، ففي يوم الثلاثاء 22 .....
الملفات المرفقة
993
عدد التحميل 763
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الدولة الصفوية (3) ولاية الفقيه..من الانتظار إلى التحريك
3٬862
608
23
(1145)

الدولة الصفوية (3) ولاية الفقيه..من الانتظار إلى التحريك

1430/07/07
الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله... ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ ) [آل عمران:102]، ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا ) [النساء:1]، ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا ) [الأحزاب:70-71]. أما بعد: فإن خير الكلام كتاب الله تعالى، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم، وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار. أيها الناس: للمعتقدات والأفكار أثر كبير في حياة البشر؛ إذ في سبيلها يسفكون دماءهم، ويسترخصون أنفسهم، ولأجلها يبذلون أموالهم، ولا يفكرون في أهلهم وأولادهم، سواء كان المعتقد حقا أم كان باطلا، وسواء كانت الفكرة صحيحة أم كانت خاطئة؛ ولذا .....
الملفات المرفقة
646
عدد التحميل 608
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
تحذير ذوي النجابة.. من الشيعة أعداء الصحابة
1٬747
87
8
(1145)

تحذير ذوي النجابة.. من الشيعة أعداء الصحابة

1436/06/17
الخطبة الأولى: الحمد لله المتفرد باسمه الأسمى، والمختص بالملك الأعز الأحمى، الذي ليس من دونه منتهى ولا وراءه مرمى، الظاهر لا تخيلاً ووهمًا، الباطن تقدسًا لا عدمًا، وسع كل شيء رحمة وعلمًا، وأسبغ على أوليائه نعما عُمّا، وبعث فيهم رسولاً من أن أنفسهم عربًا وعجمًا، وأزكاهم محتدًا ومنمى، وأشدهم بهم رأفة ورحمى، حاشاه عيبًا ووصمًا، وزكاه روحًا وجسمًا، وآتاه حكمة وحكمًا، فآمن به وصدقه من جعل الله له في مغنم السعادة قسمًا، وكذّب به وصدف عنه من كتب الله عليه الشقاء حتمًا، ومن كان في هذه أعمى فهو في الآخرة أعمى، صلى الله عليه صلاة تنمو وتنمى، وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا. معاشر الصالحين: الملاذ الأعصم، وعروة العز الوثقى التي لا تفصم، صدق الانتماء الموجب لتحقق الاحتماء، وهل الانتماء المنجي من غوائل الغير، والمحقق لجميل الأثر، إلا الانتماء لهذا الدين بصدق، والتعاطي مع أحكامه بشوق، وفسح الباب للروح لتنطلق في معارج الذوق؟ فمن تحقق بالانتماء فقد عرس بالمثوى الجليل، واحتمى بالحصن الذي رفعت قواعده أكف الخليل، ونقع من ماء العزة محترم العليل، ومن ثم وجب استشعار الانتساب، إلى هذا الدين العظيم الجناب. ولهذا الاستشعار مقتضيات، وله تجليات، فليس الأمر مجرد انتماء مقطوع عن سره، وسره ضمان الصيانة والرعاية، وحماية الحمى من كل غارة وخيانة، فالدين باعتباره مانح الاعتبار، وضامن الاستقرار، وسبب الفوز بالجنة والنجاة من النار، بهذه الاعتبارات يجب أن يكون هو أكبر همنا، وغاية رغبتنا، وحرمنا الذي نؤمن حدوده، بصدق التعاطي معه أولا، وباعتباره نجاة وسلامة وموئل .....
الملفات المرفقة
ذوي النجابة.. من الشيعة أعداء الصحابة
عدد التحميل 87
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
بلاد الشام أماطت عن وجوه الرافضة اللثام
2٬026
346
36
(1145)

بلاد الشام أماطت عن وجوه الرافضة اللثام

1434/07/27
الحمد لله الذي أبان الحقَّ وأظهره, ودمغ الباطل وأبطله, وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ, جلَّ عن الشبيه والنظير, واسْتغنى عن الْمُعينِ والوزير. وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ, ختم الله به الأنبياء والْمُرسلين, وأعزّ به أتباعَه من الْمُؤمنين, وأذلّ به الكفارَ والْمُشركين, فأضحت رايةُ الإسلام عالية, ومعالمُ الحقِّ والدينِ واضحة, صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آله وأصْحابه والتابعين, وَسَلَّمَ تسْليماً كثيراً إلى يومِ الدين. أما بعد: فاتقوا الله أيها المسلمون, واعلموا أنَّ الله -تعالى- شاء بحكمته أنْ يستمر الحقُّ والباطل, ويدوم الصراعُ بين الكفر والإيمان, الرُّشد والطغيان, قال -تعالى-: (وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ النَّاسَ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَا يَزَالُونَ مُخْتَلِفِينَ * إِلَّا مَنْ رَحِمَ رَبُّكَ) [هود:118-119]. فلا يزال الخلاف بين الناس في أديانهم واعتقاداتهم، ومذاهبهم وآرائهم؛ إلا المرحومين من أتباع الرسل، الذين تمسَّكوا بما أَمَرَتْهُمْ به رسُلُهم, واسْتمرُّوا على ذلك دون تحريفٍ وتبديل، حتى كان النبيُّ -صلى الله عليه وسلم-, الذي ختمَ الله به الأنبياء، فاتبعوه ونصروه, ففازوا بسعادة الدنيا والآخرة. ومن حكمته -تعالى- في جعلهِ الناسَ مُختلفين, ليُميِّز تميِيْزاً ظاهراً عياناً بياناً بين الحقِّ والباطل, والطيِّبِ والخبيث, (لِيَمِيزَ اللَّهُ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَيَجْعَلَ الْخَبِ .....
الملفات المرفقة
الشام أماطت عن وجوه الرافضة اللثام
عدد التحميل 346
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الدولة الصفوية (5) تصدير الثورة .. الذراع الحوثي
14٬395
871
245
(1145)

الدولة الصفوية (5) تصدير الثورة .. الذراع الحوثي

1430/11/24
الحمد لله العلي الأعلى؛ أعطى كل شيء خلقه ثم هدى، ووفق العباد للهدى، فمنهم من ضلَّ ومنهم من اهتدى، نحمده على نعمه وآلائه، ونشكره على فضله وإحسانه، فالخير منه والشر ليس إليه، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له؛ ما أَحَدٌ أَصْبَرُ على أَذًى سَمِعَهُ منه يَدَّعُونَ له الْوَلَدَ ثُمَّ يُعَافِيهِمْ وَيَرْزُقُهُمْ، آمنا به، وعليه توكلنا، وإليه أنبنا وإليه المصير، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله؛ أوذي فصبر، وظفر فشكر.. أقام الحجة، وأوضح المحجة، وأرسى دعائم الملة؛ فمن تبع سنته رشد، ومن حاد عنها زاغ وهلك. صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه؛ لا يحبهم إلا مؤمن، ولا يشنؤهم إلا منافق، أئمة هدى وفضل، ودعاة خير ورشد، ترضى عنهم ربهم سبحانه في قرآن يتلى إلى آخر الزمان، على رغم أنوف أهل البدعة والنفاق، وارض اللهم على التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين. أما بعد: فاتقوا الله تعالى وأطيعوه، والهجوا بحمده وشكره فقد هداكم حين ضَّلَ غيرُكم، وعافاكم وقد ابتُلي سواكم، وأعطاكم وحُرِم أمثالُكم (وَآَتَاكُمْ مِنْ كُلِّ مَا سَأَلْتُمُوهُ وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ الله لَا تُحْصُوهَا إِنَّ الإِنْسَانَ لَظَلُومٌ كَفَّارٌ) [إبراهيم:34]. أيها الناس: حين تُحشى العقول بسوء الأفكار، وتُملأ القلوب بالأح .....
الملفات المرفقة
851
عدد التحميل 871
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
البعد الديني لحركة الرفض.. تاريخ وأهداف
2٬874
858
34
(1145)

البعد الديني لحركة الرفض.. تاريخ وأهداف

1432/08/26
أما بعد: قامت في العالم الإسلامي عبر تاريخه الطويل، ولا تزال، حركات باطنية، كالرافضة والنصيرية والدروز والبهائية والاسماعيلية... لقد لَبِسَ قادتها القميص المناسب للظروف السياسية والاجتماعية القائمة، ويتوارون خلف شعارات تنطلي على عامة الناس، فكانوا سابقاً -ولاحقاً- يرفعون شعار التشيع لآل البيت؛ استدراراً لعواطف الشعوب. وأحياناً يتوشحون عباءة الصوفية ويتنسكون بها، واليوم ربما تخفّوا وراء القومية، والديمقراطية، والبعثية، والليبرالية، ونحوها، إضافة إلى مزاعمهم السابقة، والعقد الذي ينتظم هذه الحركات كلَّها، قديمها وحديثها، هو النفاق: إظهار الإسلام وإبطان الكفر. والهدف منه: هدم هذا الدين الذي عجزوا عن مواجهته صراحةً وبوضوح حين حطم عروشهم، وأطفأ نارهم، وأطاح بحضارة فارس المجوسية عبَدة النار. ومنذ أن قامت الثورة الرافضية قبل ثلاثين سنة من الآن، وهم يبشرون بأن ثورتهم ستعم الآفاق، وسيعملون على تصديرها، ومع أنهم في أدبياتهم لا يُخفون بغضهم لصحابة رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، وتكفيرهم لهم، بل ويلعنونهم بوسائل إعلامهم صراحة، وينتقصون القرآن الكريم، ويرمون عِرض النبي -صلى الله عليه وسلم- باتهام إحدى أمهات المؤمنين بالزنا، إلا أنه -للأسف- لا يزال مِن المسلمين من يغتر بهم، وتنطلي عليه حيلهم ومكرهم؛ لأنهم يرفعون شعار الإسلام، شأنهم شأن مَن قبلهم من الحركات الباطنية. فقد كان القرامطة في شرق الجزيرة يدّعون الإسلام وقد أهلكوا الحرث والنسل، ونشروا الكفر والإباحية، واستباحوا دماء المسلمين في القرن الرابع الهجري في المسجد الحرام سنة 317هـ، فقتلوا ثلا .....
الملفات المرفقة
الديني لحركة الرفض.. تاريخ وأهداف
عدد التحميل 858
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الدولة الصفوية (9) التغلغل الصفوي في الشام المباركة
3٬897
1266
40
(1145)

الدولة الصفوية (9) التغلغل الصفوي في الشام المباركة

1432/06/13
الحمد لله العليم الحكيم؛ قسم الأرزاق، وضرب الآجال، وقدر المقادير: (وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ فَقَدَّرَهُ تَقْدِيراً) [الفرقان: 2]، فلا حذر ينجي من قدره، ولا خوف يرد قضاءه، وهو على كل شيء قدير، نحمده على نعمه وآلائه، ونشكره على عطائه وإحسانه، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله؛ أخبر بما كان وما يكون بين يدي الساعة من المحن والفتن والملاحم؛ فوقع ما أخبر به كما أخبر، فكان ذلك دليل صدقه، وعلامةً على نبوته، صلى الله وسلم وبارك عليه، وعلى آله وأصحابه وأتباعه إلى يوم الدين. أما بعد: فاتقوا الله تعالى وأطيعوه، واستمسكوا بدينه، واعتصموا بحبله، ولوذوا بحماه؛ فلا أحد غيره يرفع المحن والفتن، ولا أحد سواه سبحانه يدفع البلاء والشدة: (قُلْ أَفَرَأَيْتُمْ مَا تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ أَرَادَنِي اللَّهُ بِضُرٍّ هَلْ هُنَّ كَاشِفَاتُ ضُرِّهِ أَوْ أَرَادَنِي بِرَحْمَةٍ هَلْ هُنَّ مُمْسِكَاتُ رَحْمَتِهِ قُلْ حَسْبِي اللَّهُ عَلَيْهِ يَتَوَكَّلُ الْمُتَوَكِّلُونَ) [الزمر: 38]. أيها الناس: كتب الله تعالى لأمة الإسلام المجد والسناء، وبوأها العزة والعلياء، منذ أن نصر الله تعالى النبي ومن معه في بدر، وإلى نزول ابن مريم في آخر الزمان، وإن ضعفت في بعض فتراتها فإنها لا تنتهي. .....
الملفات المرفقة
_الصفوية_(9)_التغلغل_الصفوي_في_الشام_المباركة (مشكولة)
عدد التحميل 1266
_الصفوية_(9)_التغلغل_الصفوي_في_الشام_المباركة
عدد التحميل 1266
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الروافض ماض أسود وحاضر مشين
1٬688
408
15
(1145)

الروافض ماض أسود وحاضر مشين

1435/04/19
الخطبة الأولى: أما بعد: أيها المسلمون: من الركائز المعلومة في الدين: الموالاة في الله، والبغض في الله، فالمؤمن الحق يحبّ كل ما يحبه الله ويرضاه، ويوالي كل من عبد الله حق العبودية، والمؤمن الحق يكره كل ما يكرهه الله ويأباه، ويعادي كل من عبد غير الله، وعادى دين الله ورسوله. ومن هذا المنطلق -أيها الإخوة المؤمنون-: ينبغي للمسلم الذي يؤمن باللهِ ورسولهِ، ويحب اللهَ ورسولَهَ أن ينظر إلى الكافر على أنه عدو له، مهما أظهر له من حلاوة اللسان، ولين الجانب، فإنه مخالف له في الملة والدين؛ لأن هذا العدو متى ما وجد فرصة، فإنّه لا يتردّد أبدًا في إلحاق الأذى والضرَر بك -أيها المسلم-: كما وصف الله -عز وجل- في كتابه الكريم حيث قال: (يُرْضُونَكُم بِأَفْوَاهِهِمْ وَتَأْبَى قُلُوبُهُمْ)[التوبة: 8]. وقال عز وجل: (هَا أَنتُمْ أُولاَءِ تُحِبُّونَهُمْ وَلاَ يُحِبُّونَكُمْ)[آل عمران: 119]. وقال سبحانه: (وَإِذَا لَقُوكُمْ قَالُواْ آمَنَّا وَإِذَا خَلَوْاْ عَضُّواْ عَلَيْكُمُ الأَنَامِلَ مِنَ الْغَيْظِ قُلْ مُوتُواْ بِغَيْظِكُمْ إِنَّ اللّهَ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ)[آل عمران: 119]. واعلموا -أيها المؤمنون-: أن العدوَّ نوعان: عدوٌّ ظاهر، وعدو خفي. والعدو الخفي أشد عداء من العدو الظاهر؛ لأن العدو الظاهر ـ على اسمه ـ ظاه .....
الملفات المرفقة
ماض أسود وحاضر مشين
عدد التحميل 408
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الدولة الصفوية (4) تكفير المخالفين واستباحتهم
4٬569
671
53
(1145)

الدولة الصفوية (4) تكفير المخالفين واستباحتهم

1431/02/25
الحمدُ لله العليم الحكيم؛ أعطى كلَّ شيء خلْقَه ثم هَدَى، وبيَّن دِينَه لعباده؛ فمنهم مَن اهتدى، ومنهم مَن استكبر عنه فغَوى، نحمده على هدايته ورعايته، ونشكره على ولايته وكفايتِه، وأشهد أن لا إلهَ إلاَّ الله وحْدَه لا شريك له؛ ما تقرَّب إليه المتقرِّبون بشيء أحبَّ إليه ممَّا افترضه عليهم، ولا ابتعد المبتدعة عن دِينه بشيء أكثرَ من بدعتهم؛ (أَمْ لَهُمْ شُرَكَاءُ شَرَعُوا لَهُمْ مِنَ الدِّينِ مَا لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اللهُ) [الشُّورى:21]. وأشهد أنَّ محمَّدًا عبده ورسوله؛ ابتلاه ربُّه، وابتلى به، وأنزل عليه كتابًا لا يغسله الماء، فهو مستودَعٌ في الصُّدور قبل كتابته في الألْواح والقرطاس، صلَّى الله وسلَّم، وبارك عليه، وعلى آله وأصحابه؛ خيار هذه الأمَّة وأبرارها، ولا يَطعن فيهم إلاَّ فجَّارُها، وطعنهم في الصحابة -رضي الله عنهم- طعنٌ في النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- كما قال الإمام مالك -رحمه الله تعالى-: "إنَّما هؤلاءِ قومٌ أرادوا القدْح في النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- فلم يُمكنهم ذلك؛ فقدحوا في أصحابه، حتى يُقال: رجل سوء؛ ولو كان رجلاً صالحًا لكان أصحابُه صالحين"، وعلى التابعين لهم بإحسان إلى يوم الدِّين. أمَّا بعدُ: فاتَّقوا الله -تعالى- وأطيعوه، واقدروه حقَّ قَدْره، واعرفوا فضلَه عليكم، ورحمته بكم، وإحسانه إليكم؛ (يَا أَيُّهَا النَّاس .....
الملفات المرفقة
999
عدد التحميل 671
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
أحداث البحرين وقفات ورسائل
3٬919
971
45
(1145)

أحداث البحرين وقفات ورسائل

1432/04/19
إنَّ الحمدَ لله، نحمدُه ونستعينُه ونستغفرُه، ونتوبُ إليه، ونعوذُ به من شرورِ أنفسِنا؛ ومن سيِّئاتِ أعمالِنا، من يهدِه اللهُ فلا مُضِلَّ له، ومن يضلل فلا هاديَ له، وأشهد أن لا إله الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله. (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) [آل عمران: 102]، (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) [النساء: 1]، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا) [الأحزاب: 70، 71]. ثم أما بعد: فإن أصدق الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد -صلى الله عليه وعلى آله وسلم-، وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثتها بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار. ثم أما بعد: تعيش أمتنا في هذه الأيام أ .....
الملفات المرفقة
البحرين وقفات ورسائل
عدد التحميل 971
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الدولة الصفوية (8) لماذا يطمعون في البحرين؟!
4٬137
960
45
(1145)

الدولة الصفوية (8) لماذا يطمعون في البحرين؟!

1432/04/19
الحمد لله الولي الحميد العزيز الحكيم؛ له معاقد العز ومجامع العظمة، لا يذل من والاه، ولا يعز من عاداه: (مَنْ كَانَ يُرِيدُ العِزَّةَ فَللهِ العِزَّةُ جَمِيعًا) [فاطر:10]، نحمده على عظيم نعمه، ونشكره على جزيل عطائه، ما أصابنا من خير فمن خزائنه، وما أصابنا من ضر فبذنوبنا: (مَا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ الله وَمَا أَصَابَكَ مِنْ سَيِّئَةٍ فَمِنْ نَفْسِكَ) [النساء:79]، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له؛ (اسْتَوَى عَلَى العَرْشِ يُدَبِّرُ الأَمْرَ مَا مِنْ شَفِيعٍ إِلَّا مِنْ بَعْدِ إِذْنِهِ ذَلِكُمُ اللهُ رَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ) [يونس:3]، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله؛ أرسله الله تعالى للعالمين بشيرًا ونذيرًا، وجعله لهم سراجًا منيرًا، يهديهم لما يصلحهم، وينذرهم ما يضرهم ويوبقهم، فبلغ البلاغ المبين، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه والتابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين. أما بعد: فاتقوا الله تعالى وأطيعوه، وأكثروا من عبادته، واضرعوا له بالدعاء؛ فإن أمامكم أيام الصبر، الصابر فيها كالقابض على الجمر، لا يصبر فيها إلا من صبّره الله تعالى، ولا يثبت على دينه إلا من ثبته، فهنيئًا للثابتين الصابرين، وتعسًا للجزعين الناكصين؛ فاللهم يا مثبت القلوب: ثبت قلوبنا على دينك: (رَب .....
الملفات المرفقة
الصفوية (8) لماذا يطمعون في البحرين مشكولة
عدد التحميل 960
الصفوية (8) لماذا يطمعون في البحرين؟!
عدد التحميل 960
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات