طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||

ملتقى الخطباء

(2٬898)
2476

وجوب الاجتماع والتصدي للإرهاب الصفوي والحوثي – خطب مختارة

1441/01/19
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
اقتباس

والحق والحقيقة أنهم أعدى أعدائنا، وألد خصومنا، وأخبث شانئينا، وأبغض كارهينا، وأقسى قاتلينا، وأجبن جلادينا، وهم أخون الخائنين وأغدر الغادرين؛ فإن جرائمهم في جموع أهل السنة والجماعة قد فاقت الوصف وتخطت الحصر، فقلِّب نظرك في…

 

يزعمون أنهم منتمون إلى بيت النبوة، ويدعون أنهم أحفاد علي وفاطمة والحسن والحسين، ويزعمون أنهم الخيرة المختارة والصفوة المصطفاة، ويدَّعون أنهم وحدهم على الحق وأن من سواهم على باطل… كذبًا وزورًا وبهتانًا… ولو كانوا كما يزعمون لما قتلوا المسلمين وروعوهم وجوَّعوهم وهجَّروهم من بيوتهم! لو كانوا كما يدَّعون ما انقلبوا على جيرانهم اليمنيين!

 

ولا غرابة في كذبهم وافتراءاتهم فقد قال فيهم الإمام ابن تيمية -رحمه الله-: “وقد اتفق أهل العلم بالنقل والرواية والإسناد على أن الرافضة أكذب الطوائف والكذب فيهم قديم ولهذا كان أئمة الإسلام يعلمون امتيازهم بكثرة الكذب… ولما سئل مالك عن الرافضة قال: “لا تكلمهم ولا ترو عنهم فإنهم يكذبون”… وقال الشافعي: “لم أر أحدًا أشهد بالزور من الرافضة”.

 

وقال مؤمل بن إهاب سمعت يزيد بن هارون يقول: “يكتب عن كل صاحب بدعة إذا لم يكن داعية إلا الرافضة فإنهم يكذبون”، وقال محمد بن سعيد الأصبهاني سمعت شريكًا يقول: “أحمل العلم عن كل من لقيت إلا الرافضة فإنهم يضعون الحديث ويتخذونه دينًا”، وقال أبو معاوية: سمعت الأعمش يقول: “أدركت الناس وما يسمونهم إلا الكذابين”؛ يعني أصحاب المغيرة بن سعيد، قال الأعمش: ولا عليكم ألا تذكروا هذا؛ فإني لا آمنهم أن يقولوا: إنا أصبنا الأعمش مع امرأة” (منهاج السنة النبوية لابن تيمية، بتصرف).

 

***

 

والحق والحقيقة أنهم أعدى أعدائنا، وألد خصومنا، وأخبث شانئينا، وأبغض كارهينا، وأقسى قاتلينا، وأجبن جلادينا، وهم أخون الخائنين وأغدر الغادرين؛ فإن جرائمهم في جموع أهل السنة والجماعة قد فاقت الوصف وتخطت الحصر، فقلِّب نظرك في حال اليمين الحبيب، ثم صوِّب النظر تجاه بيت الله المحرم وسله من رماك بالصواريخ، ثم دع بصرك يتجول في العراق كيف خرَّبوها، ثم أرسله صوب المملكة العربية السعودية التي أصابهما من وحشيتهم وهمجيتهم… وهاك بعض جرائمهم على مر العصور.

 

فبدايةً: لعل أحدًا من المسلمين لا ينسى تلك الجريمة النكراء التي دبَّرها وأخذ بأسبابها ابن سبأ اليهودي الذي أسس الكيان الشيعي أول مرة، إنها جريمة قتل ذي النورين زوج ابنتي النبي -صلى الله عليه وسلـم- والخليفة الثالث عثمان بن عفان -رضي الله عنـه-، تلك الجريمة التي تسببت في حرب الصحابة الكرام لبعضهم البعض، تلك الجريمة التي تسببت في سفك دماء بريئة طاهرة، هي أنقى الدماء وأطهرها!

 

ثم هم تسببوا في قتل نفس أخرى، نفس حبيبة إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلـم- نفس سبطه الحسين بن علي وابن فاطمة بنت رسول الله -صلى الله عليه وسلـم-؛ عندما وعدوه أن ينصروه في الكوفة ثم خانوه وخذلوه وأسلموه لأيدي أعدائه حتى حذو رأسه -رضي الله عنـه-.

 

وهذا أبو الطاهر الرافضي -ومن معه من القرامطة- يقتلون حجاج بيت الله داخل المسجد الحرام الذي استحلوا حرمته، وينتزعون الحجر الأسود من الكعبة ويسرقونه سنين طويلة، ويدفنون المسلمين أحياءً في بئر زمزم.

 

وهذا الحاكم بأمر الله العبيدي مدعي الألوهية يحاول نبش قبر الحبيب النبي -صلى الله عليه وسلـم- مرارًا مستعينًا بخونة مثله يرسلهم خفية ليقوموا بالمهمة الخبيثة التي ردها الله -عز وجل- في نحورهم وأبطل كيدهم.

 

ثم هذان الرافضيان نصير الدين الطوسي ومعه ابن العلقمي -عليهما من الله ما يستحقان- يخونان المسلمين ويدخلان المغول إلى بلادهم ويفتحان لهم حصون بغداد! ففي عنقيهما دماء الألوف المؤلفة من المسلمين التي أبيدت ومزقت وانتهكت حرماتها.

 

وجرائمهم لا تكاد تنحصر أو يحصيها عدد، وهي جرائم متنوعة كتنوع النجاسات؛ وليس آخرها تلك الصواريخ الآثمة التي يطلقها الحوثيون صوب الآمنين، قاصدين التفزيع والترويع، وقاصدين ضرب الاقتصاد السعودي، وقاصدين إظهار البأس والقوة على العزل المسالمين! فواعجبًا لحالهم؛ أمن أعداؤنا من شرهم ولم نسلم نحن منهم!

 

وفي ختام هذه الجرائم -وليس لها آخر- أسائل الشيعة الرافضة: يا من خنتم وغدرتم وسفكتم الدماء وقدتم الجيوش ضد المسلمين الموحدين من أهل السنة والجماعة: كم أرضًا غير مسلمة فتحتموها؟! أم أن فتوحاتكم كلها وحروبكم كلها ضدنا نحن من المسلمين؟! وأي عدو من الكفار أبدتم وخذلتم؟! أم أن جميع خياناتكم وغدركم كانت للمسلمين لصالح عدوهم؟!

 

***

وها هي قوى الشر تتحالف وتتكاتل مرة أخرى لترويع الآمنين وتستهدف منشأتين حيويتين للنفط في المملكة العربية السعودية ملحقة أضرار بالغة بهما؛ جراء القصف الجوي بالطائرات المسيرة وصواريخ كروز؛ فأضرم نارها حقدا أسودا متوقدا في قلوب الروافض الإيرانيين والحوثيين.

 

ثم تخرج الفئة الحوثية فتعلنها متفاخرة متشفية فيما أصاب المملكة، فتتباهى بأنها هي من قصفت بلاد الحرمين الشريفين بالصواريخ المدمرة، بل وتتعهد بشن هجمات أخرى أشد شراسة وضراوة على المواقع الحيوية في المملكة.

 

فيا الله أنزل عليهم من قواصم غضبك وسخطك وانتقامك، اللهم أرنا فيهم يوم كيوم عاد وثمود وقوم لوط وقوم هود، اللهم رد كيدهم في نحورهم واجعل الدائرة تدور عليهم…

 

فيا كل رافضي شيعي: شوكة أنتم في ظهرنا، قد مردتم على الخيانة ورضعتم الغدر، أنتم المفسدون وأنتم المخربون، أنتم سفكة الدماء وأنتم معاونو الأعداء، وأنتم عقبة في طريق تقدم الأمة، أنتم عين لأعدائنا وطليعة لنكبتنا…

 

***

 

لهذا نقول: يا أهل السنة والجماعة اتحدوا لتقفوا صفًا واحدًا في وجه أعدائكم من الشيعة والصفوية والرافضة بمختلف مسمياتهم وانتماءاتهم وبلدانهم وأعراقهم، اتحدوا ضدهم فقد اتحدوا ضدكم، ارموهم بسهم رجل واحد كما رموكم.

 

أيها المسلمون: استيقظوا فإنهم يتمددون ويتكاثرون ويتحزبون ويتوسعون ويستقون بالأعداء ويتحصنون بالعتاد… أيها المسلمون: إنكم إن تخاذلتم في وجه عدوكم الرافضي اليوم فوجئتم غدًا وأولادكم من الشيعة والروافض وجيرانكم يناصرونهم وأقاربكم يؤيدونهم… أيها المسلمون: قد آن الأوان أن تفضحوهم وتعروهم وتوقظوا المخدوعين فيهم…

 

يا أمة العُرب الأبية احذري *** وتأهبي للحرب والميدان

أتت جحافل من استهان بديننا *** من حقده نطقت بغير لسان

سل اللسان لطعن عرض محمد *** وتجاهل الآيات في الفرقان

قوم تحاموا للرذيلة واشتروا *** غضب الإله الواحد المنان

فلقد طغوا واستكبروا بضلالة *** وتجبروا بالإفك والطغيان

زعموا بتحريف الكتاب وشككوا *** بالحق والتنزيلِ والإيمان

لم ينكروا سب الصحابة بينهم *** وتهافتوا في نصرة “الستاني”

عقدوا الولاية للفقيه ونهجه *** وتطاولوا حتى على الرحمان

 

اسمع لقول أئمة لا تستحي *** بل استمع لأئمة الشيطان

ذكروا بأن كربلاء تقدست *** وهي وكعبتنا ليستويان

هي زمرة ضاق الزمان بشرها *** وجدت لبث الحقد والأضغان

قدْ كفرونا في مراجع كتبهم *** أفتوا بقتل الشيخ والغلمان

يا أمة العرب الأبية انظري *** لسلاحهم يرمي على جازان

طعنوا الجزيرة بالسلاح لأنها *** ثارت على التدنيس للأوطان

 

وطن تسامى بالعدالة شامخ *** قام على التوحيد والقرآن

حقدوا عليه لأنه متمسك *** بعقيدةٍ لا تستبيح الثاني

حقدوا عليه لأنه متسامح *** يدعو لنبذ العنف في الأديانِ

حقدوا عليه لأنه متلاحم *** من عرعرِ الخيرِ إلى نجرانِ

حقدوا عليه لأنه متفرد *** بصوارم جبلت على الإحسانِ

 

يا أمة الإسلام هبي ها هي *** دقت طبول معارك وطعانِ

لم يجتمع عز ورقدة غفلة *** والعز واليقظات يجتمعان

فتأهبي وتسلحي وتجندي *** للغدر والتمزيق والعدوانِ

وتنبهي للحاقدين وشرهم *** كُشف الدفينُ وبان للنعسانِ

 

هذا العراق يئن تحت سلاحهم *** عملاؤهم حرقوه بالنيرانِ

فتحوا عليه الموت حين تمكنوا *** لم يعطفوا حتى على الصبيانِ

من شرقه لجنوبه لشماله *** جلبوا عليه مصائب الأزمانِ

في كل فجر للخيانة قصة *** نسجت حوادثها على الأكفانِ

 

وكتيبة لجيوشهم لم تهتدِ *** بين الجبال الشم في لبنانِ

حزب علا فوق الرءوس بغفلة *** وشعاره التقتيل للإنسانِ

حزب ينادي للحروب ويختفي *** كي يُحرق السنِّيُّ في البركانِ

خدع العروبة باللسان مزيف *** ولاؤه ولباسه إيراني

ماذا يُسمَّى من يخون بلاده *** بأوامر تأتيه من طهرانِ

 

يا أمة الإسلام هبي وانهضي *** واحمي حدود الله والبلدانِ

إني أرى كيد الخوارج ومثله *** كيد الروافض باتا يتفقانِ

 

***

 

وفي ملتقى الخطباء، ثار الخطباء وغلت الدماء في عروقهم لما يتكرر من دناءة الدولة الصفوية وأذنابهم الحوثيين ووضاعتهم وخستهم، فتدفقت الكلمات من أفواه خطبائنا حرة تكوي وتصعق أعداءنا، وتتابعت الخطب من حلوقهم تنادي بالأمة أن انتبهي لكيد عدوك، وجرت المواعظ على ألسنتهم: أيها المسلمون توبوا؛ فقد أوتيتم من قِبل ذنوبكم… وفيما يلي بعض تلك الخطب.

 

حادثة بقيق وخريص
2٬897
407
35
(2476)

حادثة بقيق وخريص

1441/01/19
الْخُطْبَةُ الْأوْلَى: إنَّ الحمدَ للهِ، نَحْمَدُهُ، ونستعينُهُ، ونستغفِرُهُ، ونعوذُ باللهِ مِنْ شرورِ أنفسِنَا وسيئاتِ أعمالِنَا، مَنْ يهدِ اللهُ فلاَ مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلاَ هَادِيَ لَهُ، وأشهدُ أنْ لا إلهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لَا شريكَ لَهُ، تَعْظِيمًا لِشَأْنِهِ، وأشهدُ أنَّ مُحَمَّدًا عبدُهُ ورسُولُهُ، وَخَلِيلُهُ، صَلَّى اللهُ عليهِ وعَلَى آلِهِ وصَحْبِهِ، وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ، وَسَلَّمَ تَسْلِيمًا كثيرًا. أمَّا بَعْدُ: فَاتَّقُوا اللهَ -عِبَادَ اللهِ- حقَّ التَّقْوَى؛ واعلَمُوا أنَّ أَجْسَادَكُمْ عَلَى النَّارِ لَا تَقْوَى. وَاِعْلَمُوا بِأَنَّ خَيْرَ الْهَدْيِّ هَدْيُ مُحَمَّدٍ -صَلَّى اللهُ عليهِ وَسَلَّمَ-، وَأَنَّ شَرَّ الْأُمُورِ مُحْدَثَاتُهَا، وَكُلَّ مُحْدَثَةٍ بِدْعَةٌ، وَكُلَّ بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ، وَكُلَّ ضَلَالَةٍ فِي النَّارِ. عِبَادَ اللَّهِ: الْفَسَادُ والْإِفْسَادُ فِي الْأَرْضِ صِفَةُ أَهْلِ الْكُفْرِ وَالنِّفَاقِ، وَلَا يُفْسِدُ في الْأَرْضِ إِلَّا مَنِ امْتَلَأَ قَلْبُهُ غِلًّا وحِقْدًا وَحَسَدًا وَغِيرَةً مِمَّا حَبَا اللَّهُ بِهِ هَذِهِ الْبِلَادَ الطَّيِّبَةَ الْمُبَارَكَةَ، وَلَقَدْ تَسَامَعَ الْعَالَمُ بِأَسْرِهِ عَنْ تِلْكَ الْجَرِيمَةِ الْكُبْرَى الَّتِي سَعَى مِنْ ورَائِها إِلَى تَرْوِيعِ الْآمِنِينَ، وَإِرَاقَةِ دِمَاءِ الْمُسَالِمِينَ، وَالْإِضْرَارِ بِاقْتِصَادِ الْمُسْلِمِينَ، وَبِمَصَالِحِ الْعَالَمِينَ؛ فَحِينَ تَمْتَدُّ يَدُ الْغَدْرِ وَالْخِيَانَةِ وَتَتَّجِهُ لِمُحَاوَلَةِ تَفْجِيرِ مَوْقِعٍ مِنْ أَعْظَمِ مَوَاقِعِ النَّفْطِ فِي الْعَالَمِ، فَإِنَّ ه .....
الملفات المرفقة
حادثة بقيق وخريص
عدد التحميل 407
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
وطن وأمن
2٬079
178
25
(2476)

وطن وأمن

1441/01/19
الخطبة الأولى: الحَمْدُ للهِ الذِي مَنَّ عَلَينَا بِوَطَنٍ مِنْ خِيرَةِ الأَوطَانِ، وَنشَرَ عَلَينا فِيهِ مَظَلَّةَ الاستِقْرَارِ والأَمَانِ، غَرَسَ فِي النُّفُوسِ حُبَّ الوَطَنِ، فَوَجَدَتْ فِي رُبُوعِهِ الرَّاحَةَ وَالسَّكَنَ، وأَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، وأَشْهَدُ أَنَّ سَيِّدَنَا ونَبِيَّنا مُحَمَّداً عَبْدُهُ ورَسُولُهُ، المَبْعُوثُ بِالهِدَايَةِ والإِحْسَانِ، وأَفْضَلُ دَاعٍ إِلى البِرِّ والإِيمَانِ، صَلَّى اللَّهُ عَلِيهِ وَسَلَّمَ وَعَلَى آلهِ والأَصْحَابِ، وَعَلَى مَنْ تَبِعَهُم بِإِحْسَانٍ إِلى يَوْمِ البَعْثِ والثَّوَابِ، أَمَّا بَعْدُ: ذَهبتْ خديجةُ -رضيَ اللهُ عنها- برسولِ اللهِ -صلى اللهُ عليهِ وسلمَ- إلى ابنِ عمِّها ورقةَ بنِ نوفلٍ ليحكيَ له ما رأى في الغارِ، فلمَّا سمِعَ منه تفاصيلَ ما حدثَ، أخبرَه بحقيقةِ الوحيِّ الذي ينزلُ على الأنبياءِ. ولكنْ أخبرَه بشيءٍ عجيبٍ؛ قالَ له: "يَا لَيْتَنِي فِيهَا جَذَعًا، لَيْتَنِي أَكُونُ حَيًّا إِذْ يُخْرِجُكَ قَوْمُكَ"؛ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى اللهُ عليهِ وسلمَ-: "أَوَمُخْرِجِيَّ هُمْ؟"، قَالَ: "نَعَمْ، لَمْ يَأْتِ رَجُلٌ قَطُّ بِمِثْلِ مَا جِئْتَ بِهِ إِلَّا عُودِيَ، وَإِنْ يُدْرِكْنِي يَوْمُكَ أَنْصُرْكَ نَصْرًا مُؤَزَّرًا". يَقُولُ السُّهَيْلِيُّ -رحمه اللهُ-: "يُؤخذُ مِنهُ شِدَّةَ مُفارَقَةِ الوَطَنِ على النَّفسِ؛ فإنَّه -صَلَّى اللهُ عليه وسلم- سَمِعَ قَولَ وَرقةَ أَنَّهُم يُؤذُونَهُ ويُكذِّبُونَه فلَم يَظهَرْ مِنهُ انزِعَاجٌ لِذلكَ، فلمَّا ذَكرَ لَهُ الإخراجَ تَحرَّكتْ نَفسُهُ لحبِّ الوَ .....
الملفات المرفقة
وطن وأمن
عدد التحميل 178
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الهجمات على مصافي بقيق
1٬940
110
26
(2476)

الهجمات على مصافي بقيق

1441/01/19
الخطبة الأولى: إنْ الْحَمْدُ لِلَّهِ نَحْمَدُهُ وَنَسْتَعِينُهُ وَنَسْتَغْفِرُهُ، وَنَعُوذُ بِاللَّهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا وَمِنْ سَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللَّهُ فَلَا مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَا هَادِيَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ)[آل عمران:102]، (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا)[النساء:1]، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا)[الأحزاب:70-71]. أَمَّا بَعْدُ: فَلا يَخْفَى عَلَيْكُمْ -أَيُّهَا الْمُسْلِمُونَ- مَا حَصَلَ مِنَ الاعْتِدَاءِ الآثِمِ وَالْهُجُومِ الْغَاشِمِ عَلَى مَصَافِي الْبِتْرُولِ فِي عِدَّةِ مَنَاطِقَ فِي الْمَمْلَكَةِ وَكَانَ آخِرُهَا فِي هَذَا الأُسْبُوعِ فِي مُحَافَظَة بقِيق، وَكَذَلِكَ مَا سَبَقَهَا مِنَ الاعْتِدَاءِ عَلَى مَطَارِ أَبْهَا وَغَيْرِهَا مِنَ الْم .....
الملفات المرفقة
الْهَجَمَاتُ عَلَى مَصَافِي بقِيق
عدد التحميل 110
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الاعتداء الآثم على مصافي النفط في بقيق وهجرة خريص
1٬221
156
12
(2476)

الاعتداء الآثم على مصافي النفط في بقيق وهجرة خريص

1441/01/20
الْحَمْدُ للهِ أَعَزَّ مَنْ أَطَاعَهُ وَاتَّقَاهُ، وَأَذَلَّ مَنْ خَالَفَ أَمْرَهُ وَعَصَاهُ، أَشْهَدُ أَلَّا إِلَهَ إِلَّا اللهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ، ولا رَبَّ لنا سِواهُ, وَأَشْهَدُ أَنَّ نَبِيَّنَا مُحَمَّدَاً عَبْدُ اللهِ وَرَسُولُهُ ومُصطَفَاهُ، صَلَّى اللهُ وَسَلَّمَ وَبَارَكَ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَأَتْبَاعِهِ ومَنْ اهتدَى بِهُدَاهُ . أَمَّا بَعْدُ: فَاتَّقُوا اللهَ عبادَ اللهِ وَأَطِيعُوهُ، وَتَوَجَّهُوا إِلَيْهِ بِقُلُوبِكُمْ وأعمَالِكُم وَاذكُرُوهُ، فَمَن اتَّقى رَبَّهُ جَعَلَ لَهُ مِنْ كُلِّ هَمٍّ فَرَجًا، ومِنْ كُلِّ ضِيقٍ مَخرَجًا، وَكَتَبَ لَهُ النَّصرَ والتَّأييدَ, والعِزَّة والتَّمكِينَ. قَالَ اللهُ سُبحَانَهُ:(وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ * الَّذِينَ إِنْ مَكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنْكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ). مَعَاشِرَ المُسلِمِينَ: بِكُلِّ أَلَمٍ وأَسًى, وَخَوْفٍ وقَلَقٍ, تَابَعْنَا أَحْدَاثَ صَوَارِيخَ، وَطَائِراتٍ مُسَيَّرَةٍ سَقَطَتْ على بِلادِ الحَرَمَينِ الشَّرِيفَينِ! عَلى مَعَامِلِ وَمْصَفَاةِ الْبِتْرُولِ فِي بَقِيقَ وَمَوقِع النَّفْطِ بِخُرَيصٍ؛ بِقَصْدِ الْإِضْرَارِ بِاقْتِصَادِ الْمَمْلَكَةِ، وَمُحَاوَلَةِ زَعْزَعَةِ أَمْنِهَا ! انْطَلَقَ الاعْتِدَاءُ مِنْ فِئَةٍ بَاغِيَةٍ طَاغِيَةٍ, مُجْرِمَةٍ مُعْتَدِيَةٍ آثِمَةٍ, إنَّهُمُ الرَّافِضَةُ الحاقِدُونَ, وَبِدَعْمٍ صَفَوِيٍّ إيرانِيٍّ س .....
الملفات المرفقة
الاعتداء الآثم على مصافي النفط في بقيق وهجرة خريص
عدد التحميل 156
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الحادث الأثيم في نفط بقيق وخريص
1٬431
126
11
(2476)

الحادث الأثيم في نفط بقيق وخريص

1441/01/20
الخطبة الأولى: الحمدُ للهِ الَّذِي مَنَّ عَلَينا فَأَفْضَلَ، والَّذِي أَعْطَانا فَأَجْزَلَ، والحمدُ للهِ على الإيمانِ والأمانِ والقرآنِ، والحمدُ للهِ الذي أحيانَا بفضلهِ على الإسلامِ، ونحن ما سألْناه، وسيُدخلُنا الجنةَ برحمتهِ، وقدْ سألْناه. أشهدُ أنْ لا إلهَ إلا هوَ الحقُّ المبينُ، وأشهدُ أن محمدًا عبدُه ورسولُه المبعوثُ رحمةً للعالمينَ، صلى اللهُ وسلم عليه، وعلى الآلِ، والصحبِ، والتابعين إلى يومِ الدينِ، أمّا بعدُ: فالزادَ الزادَ التقوى. لقدْ خصَّ اللهُ بلادَنا بخصائصَ عظيمةٍ، ومزايا جسيمةٍ، جعلَتْها تتبوأُ مكانةً ساميةً سامقةً لا تُضاهيْها ولا تُدانيْها بقعةٌ من بِقاعِ العالمِ أجمَعِ: بلادي بلادٌ قد ضَجَّ فيها ******* نداءُ الحقِّ صَدَّاحًا وغنَّى ودوَّى ثَمَّ بالسَّبعِ المَثاني***** شبابٌ كانَ للإسلامِ حِصْنا أنها حَرَمُ الإسلامِ، ودارُه الأُولى، وستبقَى هذهِ البلادُ قاعدةَ الإسلامِ دائمًا؛ كما كانتْ قاعدتَه أولاً، ومَعقِلَ الإيمانِ آخِرًا؛ كما كانتْ سابقًا. "وجديرٌ بمواطنَ عُمِرَتْ بالوحيِ والتنزيلِ، وتَردَّدَ بها جبريلُ وميكائيلُ، وضجَّتْ عَرصاتُها بالتقديسِ والتسبيحِ، وانتشرَ عنها مِنْ دينِ اللهِ وسنةِ رسولِه -صلى الله عليه وسلم- ما انتشَرَ، مدارسُ آياتٍ، ومَساجدُ وصلواتٌ، ومَناسِكُ الدينِ، ومَشاعرُ المسلمينَ، ومَواقفُ سيدِ المرسَلينَ؛ حيثُ انفجرتْ النبوةُ، وفاضَ عُبابُها..-جديرٌ بتلكَ البقاعِ- أن تُعَظَّم عَرَصاتُها، وتُتَنَسَّمَ نَفَحاتُها"( الشفا بتعريف حقوق المصطفى للقاضي عياض 2/131). إذا تبينَ هذا -أيُّها المسلمونَ- فاعلَموا أن المعتدينَ علينا في بقيقٍ وخريص .....
الملفات المرفقة
الحادث الأثيم في نفط بقيق وخريص
عدد التحميل 126
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
حادثة بقيق
2٬247
149
27
(2476)

حادثة بقيق

1441/01/20
الخُطْبَةُ الأُولَى: إِنَّ الْحَمْدَ لِلَّهِ؛ نَحْمَدُهُ، وَنَسْتَعِينُهُ، وَنَسْتَغْفِرُهُ، وَنَعُوذُ بِاللهِ مِنْ شُرُورِ أنْفُسِنَا وَسَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللهُ فَلَا مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَا هَادِيَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلهَ إِلاَّ اللهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لهُ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ تَسْلِيمًا كَثِيرًا. أَمَّا بَعْدُ: أَيُّهَا الْمُسْلِمُونَ: اتَّقُوا اللهَ -تَعَالَى- حَقَّ التَّقْوَى تَأْمَنُوا فِي دِيَارِكُمْ، وَتَهْنَئُوا فِي عَيْشِكُمْ، وَتَسْتَقِرَّ أُمُورُكُمْ؛ (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِن رَّحْمَتِهِ وَيَجْعَل لَّكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ)[الحديد:28]. أَيُّهَا الْمُسْلِمُونَ: فِي بِلَادِنَا نَنْعَمُ بِنِعَمٍ لاَ تُعَدُّ وَلاَ تُحَدُّ وَلاَ تُحْصَى، افْتَقَدَهَا الْكَثِيرُ مِنَ الشُّعُوبِ فَحَسَدُونَا عَلَيْهَا، وَسَعَوْا إِلَى زَوَالِهَا، وَكَمَا قَالَ اللهُ -تَعَالَى-: (أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُم مُّلْكًا عَظِيمًا)[النساء:54]. فِي بِلاَدِنَا نِعْمَةُ التَّوْحِيدِ وَالْعَقِيدَةِ الصَّافِيَةِ؛ فَلاَ قُبُورَ تُزَارُ وَتُعْبَدُ، وَلاَ أَضْرِحَةَ تُمَارَسُ عِنْدَهَا الشِّ .....
الملفات المرفقة
حادثة بقيق
عدد التحميل 149
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
حادثة بقيق الإرهابية
1٬187
86
10
(2476)

حادثة بقيق الإرهابية

1441/01/20
الخطبة الأولى: الحمد لله القويِّ العزيز، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، وأشهد أنَّ محمداً عبده ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وسلم تسليماً. أما بعد: فاتقوا الله أيها المؤمنون، فإنَّ التقوى مفتاح لكل خير، ومغلاق لكل شرٍّ (وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا)[الطلاق:2]. عباد الله: إنَّ الصراع بين الحق والباطل مستمرٌّ، وهما في سجال دائم، وتسلُّط الأعداء على أهل الإسلام من زمن النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- والقرون التي بعده إلى عصرنا وما بعده، ذلك أنَّ الأعداء على مختلف مِلَلهم يجتمعون في حربهم على المسلمين؛ لأنَّ الإسلام كامل، وشريعته سمحة، كلها رحمة، قال -تعالى- عن نبيه -صلى الله عليه وسلم-: (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ)[الأنبياء:107]. شريعة الإسلام ليس فيها ظلم ولا جور، بل هي شريعة كاملة عادلة كلها محاسن، فيها حثّ على الإحسان بين الناس والإحسان إلى الحيوان، توافق الفطرة التي فطر الله الناس عليها، قال -تعالى-: (فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ)[الروم:30]؛ قال الإمام السعدي -رحمه الله-: "جميع أحكام الشرع الظاهرة والباطنة قد وضع الله في قلوب الخلق كلهم، الميل إليها، فوضع في قلوبهم محبة الحق وإيثار الحق، وهذا حقيقة الفطرة، .....
الملفات المرفقة
حادثة بقيق الإرهابية
عدد التحميل 86
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الغدر والخيانة خلق أعداء الأمة
6٬043
472
57
(2476)

الغدر والخيانة خلق أعداء الأمة

1438/06/02
الخطبة الأولى: الْحَمْدُ لِلَّهِ نَحْمَدُهُ وَنَسْتَعِينُهُ وَنَسْتَغْفِرُهُ، وَنَعُوذُ بِاللَّهِ مِنْ شُرُورِ أَنْفُسِنَا، وَمِنْ سَيِّئَاتِ أَعْمَالِنَا، مَنْ يَهْدِهِ اللَّهُ فَلَا مُضِلَّ لَهُ، وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَا هَادِيَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) [آلِ عِمْرَانَ:102]، (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) [النِّسَاءِ:1]، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا) [الْأَحْزَابِ: 70-71]. أَمَّا بَعْدُ: فَإِنَّ أَصْدَقَ الْحَدِيثِ كِتَابُ اللَّهِ –تَعَالَى-، وَخَيْرَ الْهَدْيِ هَدْيُ مُحَمَّدٍ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-، وَشَرَّ الْأُمُورِ مُحْدَثَاتُهَا، وَكُلَّ مُحْدَثَةٍ بِدْعَةٌ، وَكُلَّ بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ، وَكُلَّ ضَلَالَةٍ فِي النَّارِ. .....
الملفات المرفقة
والخيانة خلق أعداء الأمة – مشكولة
عدد التحميل 472
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
صواريخ الحوثي وأسرار قوة المسلمين
2٬203
202
8
(2476)

صواريخ الحوثي وأسرار قوة المسلمين

1439/07/18
الخطبة الأولى: إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله؛ فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له، جل عن الشبيه والمثيل والند والنظير، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، وصفيه وخليله، أفضل من صلى وصام، ووقف بالمشاعر وطاف بالبيت الحرام، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله الطيبين وأصحابه الغر الميامين، ما اتصلت عين بنظر، ووعت أذن بخبر، وسلم تسليما كثيرا، أما بعد: أيها الإخوة الكرام: الحمد لله -تعالى- القائل: (هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ) [التَّوْبَةِ: 33]، الحمد لله القائل: (يُرِيدُونَ أَنْ يُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللَّهُ إِلَّا أَنْ يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ) [التَّوْبَةِ: 32]، الحمد لله القائل: (كَتَبَ اللَّهُ لَأَغْلِبَنَّ أَنَا وَرُسُلِي إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ) [الْمُجَادَلَةِ: 21]، الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ووعد الله -تعالى- بإظهار الدين والملة، والصلاة والسلام على نبينا الذي بشر بنصرة هذا الدين وأنه مهما ظهرت عليه الفتن والكربات، إلا أن الله -تعالى- مظهره ومؤيده. أيها المسلمون: إننا اليوم نعيش في واقع قد عاشه النبي -صلى الله عليه وسلم- في أوائل دعوته، وعاشه المسلمون في أيام التاريخ وأزمانه، نعيش في واقع تكالب فيه الأعداء من كل جانب، وحاربوا الإسلام بأنواع الحروب، من حرب إعلامية وعسكرية وثقافي .....
الملفات المرفقة
صواريخ الحوثي وأسرار قوة المسلمين
عدد التحميل 202
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
صواريخ الحوثي على المملكة (الأخطار والأبعاد)
3٬146
267
27
(2476)

صواريخ الحوثي على المملكة (الأخطار والأبعاد)

1439/07/18
الخطبة الأولى: إنّ الْحمدَ للهِ نحمدهُ ونستعينهُ ونستغفرهُ ونعوذُ باللهِ منْ شرورِ أنفسنِا وسيئاتِ أعمالنِا منْ يهدِهِ اللهُ فلا مضلّ لهُ ومنْ يضلِلْ فلا هاديَ لهُ، وأشهدُ أنْ لا إلهَ إلا اللهُ وحدهُ لا شريكَ لهُ وأشهدُ أنّ محمدًا عبدهُ ورسولهُ. (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ)[آل عمران: 102]،(يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً) [النساء: 1]، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً) [الأحزاب: 70-71]، أما بعد: عبادَ اللهِ: إنّ عداوة َالحوثيّين لبلادِنا شديدة ٌ ولا أدلّ عليها مما قاموا به خلال الأيامِ الماضيةِ منْ  إطلاقِ عدّة صواريخَ عشوائية من قبل هذه الجماعةِ الإرهابيةِ المدعومة من إيران التي تزوّدُ هذه الجماعةَ بقدراتٍ نوعيةٍ على المملكة، وتلك العداوةُ متأصلةٌ في نفوسهم منذ أن اعتنقوا عقيدتهم الفاسدةَ أصلاً ومنهجًا، ولا عجبَ؛ فإنّ الحيّةَ لا تلدُ إلا حيّةً، ومن يستقرئُ التاريخَ؛ فإنهُ يجد المآسيَ والمجازرَ التي أقامها هؤلاءِ المبتدعةُ ضدّ أهل السنةِ وتحالفهِم مع أعداءِ الإسلام أشهرُ من .....
الملفات المرفقة
صواريخ الحوثي على المملكة (الأخطار والأبعاد)
عدد التحميل 267
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
بين الروافض والحوثيين
1٬081
73
7
(2476)

بين الروافض والحوثيين

1436/09/04
الخطبة الأولى: الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين وكفى بالله شهيدا، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له العزيز الذي أعز أولياءه المؤمنين في الدنيا والآخرة وأيدهم بنصره المبين فهو حسبهم وكفى بالله حسيبا. وأشهد أن محمدًا عبدُ الله ورسوله وخليله وأمينه وخيرته من خلقه وسفيره بينه وبين عباده بعثه الله بالدين القويم والمنهج المستقيم وأرسله رحمة للعالمين وجعله إماما للمتقين وختم به النبيين أرسله على حين فترة من الرسل فهدى به إلى أقوم الطرق وأوضح السبل، اللهم صلّ وسلم وبارك على هذا النبي الكريم وارض اللهم عن زوجاته أمهات المؤمنين وعن خلفائه الراشدين وعن صحابته أجمعين والتابعين لهم بإحسان إلى يوم الدين. أما بعد: فإن تقوى الله فرض لازم في كتاب الله وفي سنة رسوله -صلى الله عليه وآله وسلم- وذلك بأن يتخذ العبد وقاية بينه وبين الذنوب وآثارها السيئة بأن يطيع ربه ورسوله -صلى الله عليه وسلم- (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ) [آل عمران:102]. فمن أراد لنفسه النجاة في الدنيا والآخرة فليزم تقوى الله في السر والعلن وليحذر من مضلات الفتن وأنواع البدع والضلالات، عن العِرْبَاض بن سارية -رضي الله عنه- قال: "وعظنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- موعظة وجلت منها القلوب وزرفت منها العيون، فقلنا: يا رسول الله كأنها موعظة مودع فأوصنا، قال: " .....
الملفات المرفقة
الروافض والحوثيين
عدد التحميل 73
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
خيانات الشيعة عبر التاريخ
2٬505
199
11
(2476)

خيانات الشيعة عبر التاريخ

1436/06/19
الخطبة الأولى: إن الحمد لله.. أما بعد: أيها المسلمون: الحوثيون كما ذكرنا في خطبة سابقة أنهم كانوا جارودية، وهم من غلاة الزيدية، ثم تحولوا إلى شيعة باطنية اثنى عشرية. والباطنية بمختلف فرقها تاريخهم مع أهل السنة تاريخ أسود من الغدر والخيانات. إن بداية الفكر الشيعي بمختلف أطيافه كان في القرن الأول الهجري، ثم نشط هذا الفكر في القرن الرابع الهجري وما تلاه، حيث ضم بين صفوفه جماعات مختلفة، يجمعها هدف مشترك هو إفساد العقيدة الإسلامية والغدر بأهل السنة، وتدمير مؤسساتهم العلمية والحكومية. وقد أفرز هذا الفكر دولاً كالعبيديين والصفويين، سامت أهل السنة صنوف الاضطهاد والتنكيل، بفرض البدع عليهم، ومصادرة أموالهم، واستباحة دمائهم. كما قامت حركات القرامطة والحشاشين بغارات وأعمال السلب والنهب وترويع الآمنين وقتل الأبرياء. ولم يتورع العبيديون والحشاشون والصفويون من التحالف مع الصليبيين في بلاد الشام، ومع الفرنجة في أوربا لطعن أهل السنة من الخلف. وكان ابن العلقمي وزير المستعصم العباسي عوناً للوثنيين التتار الذين جاءوا لغزو المسلمين في عقر دارهم. ولا نبالغ حين نقول بأن الرافضة والباطنية من أخطر الفرق التي ابتليت بها الأمة الإسلامية عبر تاريخها المديد إلى يوم الناس هذا. أيها المسلمون: وهذا عرض تاريخي سريع مع الشيعة الباطنية وتعاملهم مع أهل السنة: قامت الدولة العبيدية في المغرب على يد عبيد الله المهدي، وجاست خلال الدي .....
الملفات المرفقة
الشيعة عبر التاريخ
عدد التحميل 199
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الحركة الحوثية… تاريخ سيئ وحاضر أسوأ
14٬204
2108
267
(2476)

الحركة الحوثية… تاريخ سيئ وحاضر أسوأ

1430/12/02
إخوة الإيمان: المكان: جنوب البلاد في منطقة الخُوبة. الحدث: تسلُّل ميليشيات من أفراد مَن يسمَّون بالحوثيين، وإطلاق النار على حرس الحدود. النتيجة: قتل أحد الجنود، وجرح عشرة آخرين في جرأة سافرة مُستفزَّة على آمن البلد وأرضه وسيادته. هذه هي شرارة النار التي جرَّت إلى حرب مفتوحة بين بلدنا وعصابات الحوثيين، ولا تزال رَحَى الحرب مستعِرَة ودخان المعركة يلوح في الأفق. وبعيدًا عن التحليل السياسي والمشهد العسكري نقف مع حقيقة هذه العصابات الباغية مع أصلها ونشأتها، وأهدافها وعقيدتها؛ ليتَّضح لنا بعد ذلك الصورة الكاملة لهذه الحركة المشبوهة المشؤومة. معاشر المسلمين: قصة البداية الحوثية كانت مع بداية التسعينيات الميلادية في محافظة صعدة بالتحديد، حيث خرجت للوجود حركة تنظيمية أطلقت على نفسها (الشباب المؤمن) كان من أبرز مؤسِّسيها بدر الدين الحوثي، ثم تولى رئاستها ابنه حسين بدر الدين الحوثي، كان نشاط هذا التنظيم في بداياته فكريًّا يهدف إلى تدريس المذهب الزيدي. وحين حدثت الوحدة اليمنية وفتح المجال أمام التعدُّدية الحزبية، كان لهذا التنظيم كرسيٌّ في مجلس النوَّاب في الحكومة اليمنية ممثِّلاً عن الطائفة الزيدية. .....
الملفات المرفقة
الحوثية… تاريخ سيئ وحاضر أسوأ – مشكولة
عدد التحميل 2108
الحوثية… تاريخ سيئ وحاضر أسوأ
عدد التحميل 2108
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
يا رب نصرك على الحوثي
1٬738
135
5
(2476)

يا رب نصرك على الحوثي

1439/07/16
الخطبة الأولى: الحمدُ لله وليِّ الصّالحين ومغيث المضطرين، وأشهد أن لا إلهَ إلا الله وحدَه لا شريك له إله الأوّلين والآخرين، وأشهد أنّ نبيّنا محمّدًا عبده ورسوله سيّد الخلق أجمعين، صلِّى الله وسلِّم وبارك عليه وعلى آله وأصحابِه والتّابعين ومن تبعهم بإحسانٍ إلى يوم الدين وسلم تسليماً.. أما بعد: فيا عباد الله: اتقوا الله -تعالى-، واعلموا أن التمسُّكَ بالسنةِ والمنهجِ الصحيح نجاةٌ من الفتن، وسببٌ للأمن، وجمعٌ للكلمة على توحيد الله -عز وجل-، واتباعُ رسوله -صلى الله عليه وسلم-. والتوحيدُ في الأديان والأمنُ في الأوطان من أجلِّ نعم الله على البلدان امتنَّ الله بها وجعلَ سبَبَها الإيمان (الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُوْلَئِكَ لَهُمْ الأَمْنُ وَهُمْ مُهْتَدُونَ)[الأنعام:82]، والمحافظةُ على القيم والأخلاق سببُ نهضةِ الأمم وعزِّها وحضارتها ورِضَى الله عن عبادِه المؤمنين.. أمَّا تسلّط الأعداءِ فابتلاءٌ من ربِّ العالمين يدعونا للحفاظ على الدين وأهمية التمسك باجتماع كلمة المسلمين.. أيها الإخوة: بلادنا مستهدفة في دينها وعقيدتها وشبابها ونسائها وأرضها وقيمها؛ فقد غاظهم اجتماعَ الكلمة والطاعة لولاة أمرها، والسماعَ لعلمائها، وأننا جمعنا بين التطوّر والتحديث، وحافظنا على القيم والتوحيد -بحمد الله- من خلال مناهج تعليم نقيّة مستمدّة من الكتاب والسنة؛ فهنا أرضُ الحرمين الشريفين قبلةُ المسلمين تعلنُ منهجَها شريعةَ ربِّ العالمين ورايتُها توحيدٌ ودين.. توجّه إليها الحاقدون المتربصون بعد أن عاثوا فساداً وتفريقاً في بلاد المسلمين حتى خرّبوا أمنها وأفسدوا قيمها إلا من رحم ال .....
الملفات المرفقة
يا رب نصرك على الحوثي
عدد التحميل 135
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
عشر وقفات مع صواريخ الغدر
1٬869
204
8
(2476)

عشر وقفات مع صواريخ الغدر

1439/07/16
الخطبة الأولى: الْحَمْدُ للهِ الْمَلِكِ الْمَعْبُود، ذِي الْعَطَاءِ وَالْمَنِّ وَالْجُود، وَاهِبِ الْحَياةِ وَخَالِقِ الْوُجُود، الذِي اتَّصَفَ بِالصَّمَدِيَّةِ وَتَفَرَّدَ بِالْوَحْدَانِيَّة، وَالْمَلائِكِةُ وَأُوُلُو الْعِلْمِ عَلَى ذَلِكَ شُهُود، الْحَمْدُ لَهُ لا نُحْصِي ثَنَاءً عَلَيْه، هُوَ كَمَا أَثْنَى عَلَى نَفْسِهِ حَيْثُ كَانَ وَلَمْ يَكُنْ هُنَاكَ وُجُود، وَأَشْهَدُ أَنْ لا إِلَهَ إِلَّا اللهُ الْحَيُّ الْحَمِيد، وَأَشْهَدُ أَنَّ نَبِيَّنَا مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ ذُو الْخُلُقِ الْمَحْمُودِ وَالرَّأْي الرَّشِيدِ، وَالْقَوْلِ السَّدِيد، بَلَّغَ الرِّسَالَةَ عَلَى التَّحْدِيد، وَأَدَّى الْأَمَانَةَ لا نَقْصَ وَلا مَزِيد، صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتَّابِعِينَ لَهُمْ بِإِحْسَانٍ وَسَلَّمَ تَسْلِيمَاً كَثِيرَاً. أَمَّا بَعْدُ: فَاتَّقُوا اللهَ وَخُذُوا الْعِبْرَةَ مِمَّا يَمُّر بِكِم مِنْ أَحْدَاثٍ؛ فَإِنَّهَا بِتَقْدِيرِ اللهِ وَمَشِيئَتِهِ وَتَدْبِيرِهِ وَلَوْ شَاءَ اللهُ مَا حَدَثَتْ، وَلَكِنَّ اللهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ وَيَحْكُمُ بِمَا يُرِيدُ، وَعِبَادُهُ دَائِرُونَ بَيْنَ رَحْمَتِهِ وَحِكْمَتِهِ. أَيُّهَا الْمُسْلِمُونَ: لا يَخْفَى عَلَيْكُمْ مَا يَحْصُلُ بَيْنَ الْفَيْنَةِ وَالْأُخْرَى مِنْ سُقُوطِ صَوَارِيخَ مِنْ صَوَارِيخِ الْغَدْرِ وَالْخِيَانَةِ التِي يُطْلِقُهَا الْحُوثِيُّونَ الْخَوَنَةُ عَلَى أَرْضِنَا وَلا يَكَادُ يَمُرُّ شَهْرٌ إِلَّا وَنَسْمَعُ بِمِثْلِ ذَلِكَ، وَهَذِهِ عَشْرُ وَقَفَاتٍ مَعَ ذَلِكَ الشَّر. الْوَقْفَةُ الْأُولَى: الإِيمَانُ بِالْقَضَاءِ وَالْقَدَرِ، .....
الملفات المرفقة
عشر وقفات مع صواريخ الغدر
عدد التحميل 204
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الحوثيون شر خلف لأخبث سلف
4٬466
432
49
(2476)

الحوثيون شر خلف لأخبث سلف

1435/11/09
الخطبة الأولى: لم تُبتلَ أمتنا الإسلامية بفرقة أشد ضلالاً وأخبث مكراً وأعمق حقداً على سلف هذه الأمة وخلفها من الشيعة الرافضة، وقد دخل على الأمة من شرهم وضررهم ما لم يدخل عليها من أي فرقة أخرى، ومن أعرف علماء الأمة بالرافضة مذهباً وسلوكاً وتاريخاً شيخُ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله تعالى-، وقد كتب عنهم كثيراً، وبيَّن من ضلال مذهبهم وفساد عقيدتهم وسوء خبيئتهم للإسلام وأهله ما لم يبينه سواه. وأمتنا اليوم أشد ما تكون حاجة لتعرف خبث هذه الطائفة في مذهبها وخبثها في سلوكها وأهدافها؛ نظراً لما تمارسه هذه الفرقة الضالة من تضليل للعقول، وتزييف للحقائق، وخديعة للبسطاء من الناس، ولأجل ذلك كله نقف اليوم مع نبذة من التعريف بهذه الفرقة الهالكة، يقول شيخ الإسلام – رحمه الله تعالى-: "والرافضة كفّرت أبا بكر وعمر وعثمان، وعامة المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان، الذين رضي الله عنهم ورضوا عنه، وكفّروا جماهير أمة محمد من المتقدمين والمتأخرين، فيكفرون كل من اعتقد في أبي بكر وعمر والمهاجرين والأنصار العدالة، أو ترضَّى عنهم كما رضي الله عنهم، أو يستغفر لهم كما أمر الله بالاستغفار لهم.. ولهذا يكفّرون أعلام الملة مثل مالك وأبي حنيفة والشافعي وأحمد بن حنبل وغير هؤلاء، ويستحلون دماء من خرج عنهم، ويرون في أهل الشام ومصر والحجاز والمغرب واليمن والعراق والجزيرة وسائر بلاد الإسلام أنه لا يحل نكاح هؤلاء ولا ذبائحهم، ويرون أن كفر أهل السنة أغلظ من كفر اليهود والنصارى. ولهذا السبب يعاونون الكفار على المسلمين، وهم .....
الملفات المرفقة
شر خلف لأخبث سلف
عدد التحميل 432
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات