قربات في العشر الأواخر تنتظرك - خطب مختارة

ملتقى الخطباء - الفريق العلمي

2018-05-13 - 1439/08/27
التصنيفات:

اقتباس

لقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يعظّم العشر الأواخر من شهر رمضان، ويجتهد فيها اجتهاداً حتى لا يكاد يقدر عليه، يفعل ذلك – صلى الله عليه وسلم- وقد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخّر، فما أحرانا نحن المذنبين المفرّطين أن نقتدي به – صلى الله عليه وسلم- فنعرف لهذه الأيام فضلها، ونجتهد فيها، لعل الله أن يدركنا برحمته، ويسعفنا بنفحة من نفحاته، تكون سبباً لسعادتنا في عاجل أمرنا وآجله..

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:

 

فها هي أيام العشر الأواخر من رمضان تدخل علينا، تذكرنا بـ"قرب الوداع" لهذا الشهر الكريم.. وهذه الليالي إذا بدأت سرعان ما ترحل، ولسان حالها: "أدركني فإنما أنا ساعات"، وقد لا تدركني في أعوام قادمة.. فأين المتنافسون؟!

 

إنها ليالي العابدين، وقرة عيون القانتين، وملتقى الخاشعين، ومحط المخبتين، ومأوى الصابرين.. فيها يحلو الدعاء، ويكثر البكاء.. إنها ليالٍ معدودة وساعات محدودة، فيا حرمان من لم يذق فيها لذة المناجاة! ويا خسارة من لم يضع جبهته لله ساجدًا فيها!!

 

وقد جاءت أحاديث كثيرة تبين فضيلة العشر الأواخر من رمضان، وتؤكد شدة حرص النبي – صلى الله عليه وسلم- على اغتنامها والاجتهاد فيها بأنواع القربات والطاعات، فينبغي لك أيها المسلم أن تفرغ نفسك في هذه الأيام، وتخفّف من الاشتغال بالدنيا، وتجتهد فيها بأنواع العبادة من صلاة وقراءة، وذكر وصدقة، وصلة للرحم وإحسان إلى الناس. فإنها –والله- أيام معدودة، ما أسرع أن تنقضي، وتُطوى صحائفها، ويُختم على عملك فيها، وأنت –والله- لا تدري هل تدرك هذه العشر مرة أخرى، أم يحول بينك وبينها الموت، بل لا تدري هل تكمل هذه العشر، وتُوفّق لإتمام هذا الشهر، فالله الله بالاجتهاد فيها والحرص على اغتنام أيامها وليالها، وينبغي لك أيها المسلم أن تحرص على إيقاظ أهلك، وحثهم على اغتنام هذه الليالي المباركة، ومشاركة المسلمين في تعظيمها والاجتهاد فيها بأنواع الطاعة والعبادة.

 

ومن خصائص هذه العشر: ما ذكرته عائشة من أن النبي – صلى الله عليه وسلم- كان يحيي ليله، ويشدّ مئزره، أي يعتزل نساءه ليتفرغ للصلاة والعبادة. وكان النبي – صلى الله عليه وسلم- يحيي هذه العشر اغتناماً لفضلها وطلباً لليلة القدر التي هي خير من ألف شهر.

 

ومن خصائصها أن فيها ليلة القدر، التي يقول النبي – صلى الله عليه وسلم- عنها: "وفيه ليلة خير من ألف شهر من حُرمها فقد حُرم الخير كله، ولا يُحرم خيرها إلا محروم" حديث صحيح رواه النسائي وابن ماجه.

 

لقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يعظّم العشر الأواخر من شهر رمضان، ويجتهد فيها اجتهاداً حتى لا يكاد يقدر عليه، يفعل ذلك – صلى الله عليه وسلم- وقد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخّر، فما أحرانا نحن المذنبين المفرّطين أن نقتدي به – صلى الله عليه وسلم- فنعرف لهذه الأيام فضلها، ونجتهد فيها، لعل الله أن يدركنا برحمته، ويسعفنا بنفحة من نفحاته، تكون سبباً لسعادتنا في عاجل أمرنا وآجله.

 

إن الجنة حُفّت بالمكاره، وأنها غالية نفيسة، لا تُنال بالنوم والكسل، والإخلاد إلى الأرض، واتباع هوى النفس. يقول النبي – صلى الله عليه وسلم- "من خاف أدلج - يعني من أول الليل- ومن أدلج بلغ المنزل، ألا إن سلعة الله غالية، ألا إن سلعة الله الجنة". وقد مثل النبي – صلى الله عليه وسلم- المسافر إلى الدار الآخرة -وكلنا كذلك – بمن يسافر إلى بلد آخر لقضاء حاجة أو تحقيق مصلحة، فإن كان جاداً في سفره، تاركاً للنوم والكسل، متحملاً لمشاق السفر، فإنه يصل إلى غايته، ويحمد عاقبة سفره وتعبه، وعند الصباح يحمد القوم السرى.

 

ومن أجل بيان شيء من أنواع القربات والأعمال الصالحات في العشر الأواخر من رمضان، اخترنا لكم بعض الخطب المناسبة التي تعالج أعمال البر والقربات في أيام العشر، نسأل الله أن ينفع بها وبكم ويرزقنا وإياكم الإخلاص في الأقوال والأعمال.

العنوان

العنوان
الأجور الغفيرة في اغتنام العشر الأخيرة 2011/08/15

الشيخ د عبدالرحمن السديس

في نأيٍ عن الحياةِ النمَطية الرتيبة، وتجافٍ عن مَألوفِ الأزمِنة القتيبَة، تُنيخ أمّتُنا الإسلامية مطاياها بين يدَي عَشرٍ عظيمة، مُبَجّلةٍ كريمة، بالخيرات جميمَةٍ، وبالفضائل عميمة، قد غمَرتِ الكون بضيائها، وعمرت القلوب المعنَّاةَ بحبها ببهَائها، عشرٍ جرَت بالطاعاتِ أنهارها، وتفتّقت عن أكمام الخيرِ والبر أزهارها، وتطلَّع الصائمون القائِمون في لهيفِ شوقٍ لنفحاتها وأسرارِها، تُفيض أيامُها بالقرُبات والسرور ..

المرفقات

الغفيرة في اغتنام العشر الأخيرة


العنوان

العنوان
قربات في العشر الأواخر 2010/08/22

صالح بن عبد الله بن حميد

هذه أيام شهركم تتقلص، ولياليه الشريفة تتقضَّى، تتقلص تتقضى شاهدة بما عملتم، وحافظة لما أودعتم، هي لأعمالكم خزائن محصنة، ومستودعات محفوظة، تدعون يوم القيامة: (يَوْمَ تَجِدُ كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ)، ينادي ربكم: "يا عبادي: إنما هي أعمالكم أحصيها لكم ثم أوفيكم إياها، فمن وجد خيرًا فليحمد الله، ومن وجد غير ذلك فلا يلومن إلا نفسه".

المرفقات

في العشر الأواخر


العنوان
أحيوا العشر واغتنموا ليلة القدر 2011/08/22

عبد الله بن محمد البصري

لَقَد قُمتُم في خَيرِ الشُّهُورِ تِسعَ عَشرَةَ لَيلَةً، وَصُمتُم مِن أَيَّامِهِ ثَمَانِيَةَ عَشَرَ يَومًا، وَأَنتُم في التَّاسِعَ عَشَرَ، وَمَا هِيَ إِلاَّ لَيلَةٌ وَاحِدَةٌ وَيَومٌ وَاحِدٌ، ثُمَّ تَدخُلُونَ في أَفضَلِ لَيَالي العَامِ عَلَى الإِطلاقِ، وَتَلِجُونَ في لَيَالي العَشرِ الأَخِيرَةِ مِن رَمَضَانَ، تِلكَ اللَّيَالي الَّتي فِيهَا لَيلَةٌ عَظِيمَةُ، الفَضلِ جَلِيلَةُ القَدرِ، جَعَلَ المَولى -عَزَّ وَجَلَّ- العِبَادَةِ فِيهَا خَيرًا مِن عِبَادَةِ أَلفِ شَهرٍ ..

المرفقات

العشر واغتنموا ليلة القدر


العنوان
إشراقات تربوية في فضل ليالي العشر والسجود 2013/07/31

عبد الله بن علي الطريف

ليالي العشر أيها الإخوة: ليالي القيام، احرصوا وفقكم الله على أن لا يفوتكم شيء من صلاة التراويح والقيام، من تكبيرة الإحرام حتى السلام من الوتر، فقد قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: "مَن قام مع الإمام حتى ينصرف كُتب له قيامُ ليلة"، و"من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه".

المرفقات

تربوية في فضل ليالي العشر والسجود


العنوان
قيام الليل والعشر الأواخر 2012/04/20

منصور محمد الصقعوب

حينما تظلم العين، ويسكن الطير، ويخيم الظلام، يخلو كل قرين بقرينه، يلتحف كل امريء فراشه، يأوي كل إنسان إلى مأواه، ولكن ثمة أقوام أطار الخوف نومهم، وحرك الشوق قلوبهم، فهجروا فرشهم وتجافوا عن مضاجعهم وخلوا بربهم، أقوام إذا حل الظلام حصلوا على نورٍ مصدره من الملك العلام، إنهم المتهجدون المصلون بالليل والناس نيام ..

المرفقات

الليل والعشر الأواخر


العنوان
العشر الأخير - وفضل التهجد والدعاء 2012/07/13

سليمان بن حمد العودة

بشراكم اليوم حيث تدركوا ليالي العَشر الأخير من رمضان! وهي شامة العام، وغرّةٌ في جبين الزمان، يقدرها حقَّ قدرها العالمون العابدون، ويتهاون بشأنها ويفرط في مغانمها الجاهلون العاجزون، إنها الموسمُ يتنافس فيها المتنافسون، وإنها التجارةُ المنجية من عذاب الله لِمَن وفَّقه الله، إنها فرصٌ تبتلى فيها الهمم، ويتبين فيها مريدو الآخرة، والمتعلقون بالدنيا ..

المرفقات

الأخير وفضل التهجد والدعاء


العنوان
العشر الأواخر والدعاء (1) 2010/08/21

إبراهيم بن محمد الحقيل

هذا غنى الله، وهذا عطاؤه، وهذه خزائنه، يعطي العطاء الكثير، ويجود في هذا الشهر العظيم، لكن أين السائلون؟! وأين من يحولون حاجاتهم من المخلوقين إلى الخالق؟! أين من طرقوا الأبواب فأوصدت دونهم؟! وأين من سألوا المخلوقين فرُدوا؟! أين هم؟! دونكم أبواب الخالق مفتوحة، يحب السائلين فلماذا لا تسألون؟!

المرفقات

الأواخر والدعاء (1)


العنوان
العشر الأواخر من رمضان وزكاة الفطر 2013/07/31

محمد ويلالي

زكاة الفطر واجبة على مَن له كفاية يوم العيد؛ ولذلك يخرجها الفقيرُ ولو كان يأخذها من غيره، إذا اكتفَى في هذا اليوم. شُرِعتْ نشْرًا للمحبَّة والإخاء بين الناس، وإدخالاً للسرور عليهم، وتزكية للبَدَن، وتطهيرًا له مما قد يكون قد ارتكبَه من خَلل في رمضان. عن ابن عباس -رضي الله عنه- قال: "فَرَض رسول الله -صلى الله عليه وسلم- زكاة الفطر؛ طُهْرة للصائم من اللغو والرَّفَث، وطُعمة للمساكين". صحيح سُنن أبي داود.

المرفقات

الأواخر من رمضان وزكاة الفطر


إضافة تعليق

ملاحظة: يمكنك اضافة @ لتتمكن من الاشارة الى مستخدم

التعليقات