طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    من معاني الحكمة في الدعوة إلى الله    ||    فنون التعاسة ومعززاتها!    ||    الخروج إلى تبوك    ||    أوفوا بوعد الأطفال    ||    بين الألف والياء    ||    الأمن العام اللبناني: 545 نازحا سوريا عادوا اليوم إلى بلادهم    ||    السعودية تطالب المجتمع الدولي بالتحرك لوقف العنف ضد الروهينجا فى ميانمار    ||    الغموض يحيط بكارثة نفوق الأسماك في العراق    ||

ملتقى الخطباء

(36٬634)
4

الأفراح .. آدابها ومنكراتها – خطب مختارة

1438/10/12
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
اقتباس

ولكثرة حفلات الزواج والأعراس في العطل الصيفية؛ وضعنا بين أيدي خطبائنا المكرمين هذه الخطب المتنوعة عن منكرات الأفراح؛ مؤملين أن ينفع الله تعالى بها في التقليل من هذه المنكرات ما أمكن، حتى يأتي اليوم الذي نستطيع فيه التغلب والقضاء عليها كليةً، وما ذلك على الله بعزيز

حثت الشريعة الإسلامية على الفرحة وجلب السرور وإدخاله على المسلمين في كل وقت، بل وذمت تذكر الأحزان واسترجاع الذكريات الأليمة التي مرت خلال حياة الإنسان وسني عمره، ولا يستطيع عاقل أن ينكر أن من أَوْلى الأوقات بالسرور والفرحة وإسعاد الإخوان هي وقت يوم خطبتهم أو دخولهم على زوجاتهم؛ وذلك لما في هذه الأيام من فرحة غامرة بذلك اليوم الذي يُكلل فيه سعي الزوجين كليهما بالارتباط بطرفه الآخر الذي ظل يبحث عنه بين كل الغادين والرائحين على ظهر هذه الأرض، فإذا وفقه الله ليجد ذات الدين، ووفقها لتجد صاحب الخلق الجم فإن كليهما يسعى على الفور للارتباط بالآخر، مكللاً رحلة بحثه وكده وتعبه في تحصيل مستلزمات هذا الزواج بهذا الحفل الذي يقيمه في يوم العرس تفريجًا عن نفسه وإسعادًا لأهله وإخوانه وأصدقائه وأحبابه.. وهذا من تمام شكر نعمة الوهاب جل جلاله، الذي يعطي كثيرًا ويمنح كثيرًا؛ لذلك فإنه يحب أن يرى أثر نعمته على عبده بالفرح والسرور والاغتباط والسعادة.

 

ولكن أبالسة الجن والإنس الذين لا يفوتون فرصة للاصطياد في الماء العكر يزينون للعريس والعروس وأهلهما أن لا يكتفوا في الاحتفال بما أحله الله تعالى لهما من زينة الحياة الدنيا -وهي كثيرة-، ولكنهم يدفعونهم -بشتى الطرق- إلى الإسراف؛ الإسراف في المأكل والمشرب، فتقام الولائم العظيمة، وتذبح الذبائح المتعددة، ويؤتي بألوان الحلوى والعصائر والمشروبات وبكميات ضخمة تكفي لإطعام قرية بأكملها، فيأكل من يأكل من المدعوين، ويشرب من يشرب، ويبقى فائض الطعام والشراب بلا صاحب، فلا يجد إلا صناديق القمامة تفتح له ذراعيها لتستقبله بالأحضان.

 

ولا يكتفي الأبالسة بذلك، بل يزينون الإسراف في مراسم الاحتفال نفسها، فيأتي أهل العريس أو العروس بمن يحيي الحفل من المطربين والمطربات وآلات العزف واللهو، التي تنزع البركة من الحفل، وتشيطن العروسين بالكلمات الماجنة والألحان الشيطانية، فبدلاً من أن تحل بركة الزواج الذي جمع بين العروسين بكلمة الله، تحل الشياطين بالمكان وتخرج منه الملائكة زهدًا في المعصية واستجابة لأمر الله تعالى بالبعد عن مواطن الفتنة.

 

هذا فضلاً عما تتلبس به النساء من معاصٍ في هذا اليوم خاصة؛ بحجة كونه يوم عرس واحد في العام، بل قد يكون يومًا كل عدة أعوام، فيتحللن فيه من العفة والأخلاق، ويلبسن الملابس الفاضحة التي تشف وتصف وتفضح جسد المرأة أكثر مما تستره، ولا يخفى على ذي بال مدى خطورة هذا الأمر حتى ولو كان بين مثيلاتهن من النساء..

 

ونظرا لما تكثر حفلات الزواج والأعراس في العطل الصيفية؛ وضعنا بين أيدي خطبائنا المكرمين هذه الخطب المتنوعة عن منكرات الأفراح؛ مؤملين أن ينفع الله تعالى بها في التقليل من هذه المنكرات ما أمكن، حتى يأتي اليوم الذي نستطيع فيه التغلب والقضاء عليها كليةً، وما ذلك على الله بعزيز..

الهدي الملائم في الزواج والولائم
10٬299
1383
191
(4)

الهدي الملائم في الزواج والولائم

1429/12/02
أمّا بعد: فاتّقوا الله ـ عبادَ الله ـ حقَّ التقوى، فتقوى الله طريقُ الهدى، ومخالفتُها سبيل الشّقاء. أيّها المسلمون، الأسرةُ أساسُ المجتمَع، منها تتفرّق الأمَم والشّعوب، نواةُ بنائِها الزّوجان، (ياأَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَـاكُم مّن ذَكَرٍ وَأُنْثَىا وَجَعَلْنَـاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَـارَفُواْ) [الحجرات:13]. والشريعة مبناها على الحِكَم ومصالح العباد، دَعَتِ الشبابَ لإعفاف أنفسِهم بالزّواج، قال عليه الصلاة والسلام: "يا معشرَ الشّباب، منِ استطاعَ منكم الباءةَ فليتزوّج؛ فإنّه أغضّ للبصر وأحصنُ للفرج، ومن لم يستطِع فعليه بالصيام؛ فإنّه له وجاء" متّفق عليه. حثَّ الدّين على اختيار الزّوجةِ الصّالحة ذاتِ الخلُق الرّاقي والتعامل الهادي، لا ترفعُ صوتًا ولا تؤذي زوجًا. والسؤالُ عن حالِ الخاطب والمخطوبة أمرٌ لازم لبيان ما قد يخفى في أحدهما من مثالبَ قادِحة، وعلى المسؤول الصّدقُ في الجواب والبيانُ بكلّ وضوحٍ وأمانة لإبداء خوافي المحاسِن والمساوئ، وكتمانُ معايِب أحدِهما عندَ السؤال ضربٌ من الغشّ للمسلمين. وإذا عزَم الخاطبُ على الخطبة أبيحَ له النّظر إلى مخطوبته بحضُور محرمِها ودونَ خَلوة بها، من غير تدليسٍ عليه في زينةٍ أو تجمّل، يقول المصطفى صلى الله عليه وسلم: "إذا خطَب أحدُكم امرأةً .....
الملفات المرفقة
290
عدد التحميل 1383
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
التحذير من الإسراف في الولائم
9٬556
1325
123
(4)

التحذير من الإسراف في الولائم

1431/07/26
أما بعد: فاتقوا الله -عباد الله-، وتزوَّدوا ليومِ مَعادكم بخَير زاد، وأنيبُوا إلى ربِّكم، وأسلِموا له، واعتصموا به، فإنه سبحانه مولاكم، نِعمَ المولى ونعمَ النصير. أيُّها المسلمون: إنَّ الاحتفاءَ بالنِّعم وإظهارَ السّرورِ بها والإعلانَ عنها والتحدُّثَ بها شُكرًا لمُسديها سبحانه وحمدًا له على المنِّ بها والإمتاعِ الحسَن بنَضرتها وبهجتها وكمالِ اللّذّة بها؛ كلُّ أولئك ممّا جاءت به الشريعة المكرَّمة، وأذِن فيه الشارعُ حكمةً منه ولطفًا وسيرًا مع الفطرةِ والطبيعة البشريّة التي فطَر الناس عليها. وإنَّ مما شُرِع لنا في مناسبة نعمةِ الله بالزواج إقامةَ وليمةِ النكاح ودعوةَ الناس إليها وإكرامَهم بما يقدَّم إليهم من قِرى، وما يبذَل لهم من مطاعمَ ومشارب، فقد جاء في الحديثِ الذي أخرجه ابن حبَّانَ في صحيحه بإسناد حسن عن عبد الله بن الزبير بن العوام -رضي الله عنه- أنَّ رسولَ الله -صلى الله عليه وسلم- قال: "أعلِنوا هذا النكاح"، وأخرج الشيخان في صحيحيهما عن أنس بن مالكٍ -رضي الله عنه- أنّ عبد الرحمن بن عوف -رضي الله عنه- تزوَّج على عهدِ رَسول الله -صلى الله عليه وسلم-، فقال له النبيّ -صلى الله عليه وسلم-: "أولم ولو بشاة". وإنَّ ما .....
الملفات المرفقة
من الإسراف في الولائم
عدد التحميل 1325
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
من مظاهر الإسراف في حياتنا (1)
22٬385
1506
132
(4)

من مظاهر الإسراف في حياتنا (1)

1431/07/25
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، اللهم صل وسلم عليه وعلى سائر النبيين، وعلى آله وأصحابه والتابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين. أيها الناس: اتقوا الله واخشوا يومًا ترجعون فيه إلى الله، ثم توفى كل نفسٍ بما كسبت وهم لا يظلمون. (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) [آل عمران: 102]، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ) [التوبة: 119]. عباد الله: حديثي إليكم اليوم عن موضوع نشترك جميعًا في كُرهه، ونشارك معًا في بقائه، نعترف فيه بخطئنا، وتغلبنا عليه عوائدنا وشهواتنا، يمارَس الخطأ فيه من قبل الرجال والنساء، والفقراء والأغنياء، وتسري آثاره في الحضر والبوادي، نزاوله ونحن له كارهون، وننتقده ونحن له فاعلون!! ينهى عنه ديننا، وتعجُّ به دنيانا، نحمل أثقاله على كواهلنا، ونظل بعده في حيرة وقلق مما صنعنا!! تُرى أي ظاهرة تلك التي بلغت مبلغها من الحرج في حياتنا، ولربما تراك .....
الملفات المرفقة
مظاهر الإسراف في حياتنا (1)
عدد التحميل 1506
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الحث على النكاح والتحذير من منكرات الأفراح
6٬286
860
98
(4)

الحث على النكاح والتحذير من منكرات الأفراح

1431/07/26
في النكاح بقاء للنوع الإنساني، وعمارة للأرض، وفي نكاح المسلمين تكثير للأمة الإسلامية وقوة لها واكتفاء بنفسها, وفي النكاح تحقيق مباهاة النبي -صلى الله عليه وسلم-؛ حيث يباهي الأنبياء بأمته يوم القيامة, وفي النكاح تكوين الأسر، وتقريب بعضهم من بعض، وقوة الروابط والصلة بينهم, وفي النكاح قيام بحقوق الزوجية، يؤجر به كل من الزوجين إذا قاما به لله -عز وجل-. وفي النكاح حصول الأولاد، والأجر بتربيتهم، والقيام عليهم, فالنكاح -عباد الله- صلاح للأمة كلها، للفرد والجماعة، للرجال والنساء في الدّين والدنيا، وفي الحاضر والمستقبل. عباد الله: وقد مضت السنة، وفعل الأخيار من سلف الأمة بإعلان النكاح والوليمة فيه، وإظهار الفرح به, ففي الصّحيحين من حديث أنس بن مالك -رضي الله عنه- أنه قال: "ما أولـم رسول الله -صلى الله عليه وسلم- على شيء من نسائه ما أولـم على زينب: أَوْلَمَ بشاة". وفي البخاري في قصة زواج الفارعة بنت أسعد قال -صلى الله عليه وسلم-: "هل كان معكم من لهو؛ فإن الأنصار يعجبهم اللّهو؟!". وقد اتفقت كلمة العلماء أن المقصود بالإطعام ما لم يكن ذا بذخ ومباهاة، وما كان بعيدًا عن الإسراف والتبذير؛ فإن ذلك مما نهى الله عباده عنه، وحذّرهم منه, وبيّن العلماء الناصحون أن المقص .....
الملفات المرفقة
على النكاح والتحذير من منكرات الأفراح
عدد التحميل 860
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الإسراف والتبذير
9٬196
1069
117
(4)

الإسراف والتبذير

1431/07/26
أما بعد: فاتقوا الله الذي أنتم به مؤمنون، و(اسْتَجِيبُوا لِلَّهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ * وَاتَّقُوا فِتْنَةً لا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْكُمْ خَاصَّةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ * وَاذْكُرُوا إِذْ أَنْتُمْ قَلِيلٌ مُسْتَضْعَفُونَ فِي الأَرْضِ تَخَافُونَ أَنْ يَتَخَطَّفَكُمُ النَّاسُ فَآوَاكُمْ وَأَيَّدَكُمْ بِنَصْرِهِ وَرَزَقَكُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ) [الأنفال: 24-26]. أيها المسلمون: استكمالاً لحديث سبق حول منكرات الأفراح ومخالفات الأعراس، فإننا سنتحدث اليوم عن مخالفة عظمى ومصيبة كبرى، أمرها خطير وشرها مستطير، نهى الله تعالى ورسوله عنها، وحذر المصلحون الناصحون من مَغَبّتها، وكثر حديث الخطباء والوعاظ حولها، علم الناس حرمتها وخطرها على دينهم ودنياهم، ولكنهم ما زالوا مع كل ذلك يقعون فيها، بل لا يزدادون مع الأيام إلا تعلقًا بها وإصرارًا عليها، تلكم هي قضية الإسراف والتبذير في الحفلات ومجاوزة الحد في البذل والإنفاق في المناسبات، فبدلاً من أن تكون الأعراس والولائم فرصة لإظهار الفرح والسرور بنعمة الله، أصبحت ميدانًا للتفاخر والتكاثر، وغدت مجالاً للرياء والسمعة، تباهٍ بالأموال المصروفة، وتف .....
الملفات المرفقة
والتبذير
عدد التحميل 1069
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
الاعتدال في حفلات الزواج
7٬016
1062
69
(4)

الاعتدال في حفلات الزواج

1431/07/26
إقامة الوليمة للزواج وإعداد الطعام ودعوة الأهل والأقارب والأصدقاء سنة مشروعة، فعن أنس –رضي الله عنه- أن النبيّ –صلى الله عليه وسلم- أولم على زينب بشاة، وقال لعبد الرحمن بن عوف: "أولم ولو بشاة". متفق عليه. وتستحب الدعوة إلى وليمة العرس، ومن دُعي إليها لزمته الإجابة لقوله –صلى الله عليه وسلم-: "أجيبوا هذه الدعوة إذا دعيتم لها". متفق عليه. ولا ينبغي للداعي أن يخصّ بالدعوة عِليةَ القومِ وأثرياءهم ووجهاءهم، ويؤكد على الأغنياء والأعيان ويهمل الفقراء والمساكين، بل يدعو أهل الصلاح والتقوى وإخوانه المسلمين أيًّا كان مستواهم الاجتماعي وحالهم المادي، قال –صلى الله عليه وسلم-: "شرّ الطعام طعام الوليمة؛ يُدعَى لها الأغنياء، ويُترك الفقراء، ومن لم يجب الدعوة فقد عصى الله ورسوله". متفق عليه. وعن جابر –رضي الله عنه- قال: قال رسول الله –صلى الله عليه وسلم-: "إذا دُعي أحدكم إلى طعامٍ فليجب، فإن شاء طعِم وإن شاء ترك". رواه مسلم. ومراده -صلى الله عليه وسلم- بقوله: "شر الطعام .....
الملفات المرفقة
في حفلات الزواج
عدد التحميل 1062
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
آداب وليمة الزواج
9٬480
1517
83
(4)

آداب وليمة الزواج

1431/07/25
روى أنس -رضي الله عنه- قال: رأى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- على عبد الرحمن بن عوف أثر صفرة فقال: "ما هذا؟!"، قال: يا رسول الله: إني تزوجت امرأةً من الأنصار على وزن نواةٍ من ذهب، فقال: "بارك الله لك، أولم ولو بشاة". متفق عليه. هذا الحديث من النصوص الدالة على مشروعية الوليمة للزواج، وفي إعدادها والدعوة إليها إعلانٌ للزواج وإشهارٌ له، ويجتمع لها الأهل والأقارب والجيران والأصدقاء والمعارف، فتحصل الألفة والمودة والأنس والتقارب. ولنقف عند وليمة الزواج والدعوة إليها الوقفات الآتية: أولاً: أنَّها من السنن المستحبة عند أكثر العلماء، ومنهم من قال بوجوبها، روى أبو هريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: "الوليمة حقٌ وسنة، فمن دعي فلم يجب فقد عصى الله ورسوله". رواه الطبراني. ولم يترك النبي -صلى الله عليه وسلم- الوليمة في النكاح قط، بل أولم لجميع نسائه، ووجه أصحابه إلى ذلك، كما في قصة عبد الرحمن بن عوف. ثانيًا: أن وقت الوليمة موسَّع من عقد النكاح إلى ما بعد الدخول، والذي عليه أكثر العلماء أن النبي -صلى الله عليه وسلم .....
الملفات المرفقة
وليمة الزواج
عدد التحميل 1517
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
منكرات الأفراح
8٬368
1293
127
(4)

منكرات الأفراح

1431/07/25
فقد اعتاد كثير من الناس في زماننا هذا أن يقيموا أفراح الزواج بعيدًا عن شرع الله، وأن يقيموها حسب العادات التي تعارف عليها الناس اتباعًا لأهوائهم وصدودًا عن شرع الله. وإن الواجب على المسلم أن يسأل عن حكم دينه، ولا يقدم على شيء إلا بعد أن يعرف موقف الشرع منه، فإن كان مما يرضي الله -عز وجل- أقدم عليه، وإن كان مما يغضب الله ابتعد عنه. وإذا كان المنكر لا يخلو منه مجتمع، ومهما كان المجتمع من الطهر والعفاف والالتزام بالدين، فإنه لابد وأن يوجد مفسدون في الأرض، فإن واجب النصح يملي على المسلم أن يبين للناس ما هم واقعون فيه من المنكرات والمخالفات الشرعية، فعن تميم بن أوس الداري أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "الدين النصيحة"، قلنا: لمن؟! قال: "لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم". رواه مسلم. وعن جرير بن عبد الله البجلي -رضي الله عنه- قال: "بايعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- على إقام الصلاة وإيتاء الزكاة والنصح لكل مسلم". متفق عليه. وقد أمر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- المسلمين أن يتناصحوا فيما بينهم ويذكر بعضهم بعضًا، وأن يقوموا بتغيير المنكرات التي متى ما عمت وفشت بين الناس، فإن المسؤولية يتحملها الج .....
الملفات المرفقة
الأفراح
عدد التحميل 1293
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
مخالفات الأفراح
4٬527
812
95
(4)

مخالفات الأفراح

1431/07/25
الحمد لله الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالاً ونساءً، أبدع ما خلقه، وأحكم ما شرعه، وأعطى كل نفس هداها.. نحمده حمدًا كثيرًا لا يتناهى، ونشكره على نعمه التي تفضل بها وأعطاها، وأشهد أن لا إله إلا الله، وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، أفضلُ البرية وأزكاها، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وأتباعه وسلم تسليمًا كثيرًا. أما بعد: فأوصيكم ونفسي بتقوى الله تعالى، فهي وصية الله للأولين والآخرين: (وَلَقَدْ وَصَّيْنَا الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَإِيَّاكُمْ أَنْ اتَّقُوا اللَّهَ) [النساء: 131]. عباد الله: في زمن عصفت فيه الفتن، وماجت فيه المنكرات، واندفع فيه سيل جارف من الشهوات والملهيات والمغريات، من مجلات وقنوات، وأفلام وأغنيات، فجّرت في النفوس براكين الشهوات، وسقط بسببها جمع من الشباب والفتيات في حمأة الرذيلة والفاحشة. أقول: في هذا الزمن، تُسَرّ العين وتأنس الأذن وينشرح القلب عندما نرى عشًّا للسعادة يبنى، وبناءً للفضيلة يشيّد، يضع الشاب أولى لبناته، وتمد الفتاة يدها لمشاركته، ويفزع الأهل لإقامته. إنه .....
الملفات المرفقة
الأفراح
عدد التحميل 812
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
حظيرة القدس في وليمة العرس
4٬328
566
36
(4)

حظيرة القدس في وليمة العرس

1431/08/07
أَمَّا بَعدُ: فَأُوصِيكُم -أَيُّهَا النَّاسُ- وَنَفسِي بِتَقوَى اللهِ -عَزَّ وَجَلَّ-: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ) [التوبة: 119]. أَيُّهَا المُسلِمونَ: في الإِجَازَاتِ الصَّيفِيَّةِ تَكثُرُ مُنَاسَبَاتُ الزَّوَاجِ، وَتُقَامُ لَهَا الوَلائِمُ وَالمَحَافِلُ، وَيُعزَمُ فِيهَا عَلَى المَرءِ بِالحُضُورِ، فَتَرَى أَحَدَنَا في حَيرَةٍ مِن أَمرِهِ لِكَثرَةِ مَا يَصِلُ إِلَيهِ مِن دَعَوَاتٍ، يُسَائِلُ نَفسَهُ: هَل أَنَا مُلزَمٌ بِإِجَابَةِ كُلِّ هَذِهِ الدَّعَوَاتِ وَتَتَبُّعِهَا وَلَو بَعُدت عَلَيَّ وَشَقَّت؟! أَم أَقتَصِرُ عَلَى إِجَابَةِ الأَقَارِبِ وَالجِيرَانِ وَالزُّمَلاءِ وَالأَصدِقَاءِ؟! أَم أَترُكُهَا كُلَّهَا وَأَستَرِيحَ مِنَ العَنَاءِ؟! وَلأَنَّ الوَلِيمَةَ في الزَّوَاجِ سُنَّةٌ مُؤَكَّدَةٌ وَإِجَابَتَهَا وَاجِبَةٌ، كَانَ هَذَا الأَمرُ مِمَّا يَجِبُ عَلَى المُسلِمِ أَن يَقِفَ فِيهِ عَلَى بَعضِ مَا يُهِمُّهُ مِن أَحكَامٍ؛ لِيَسِيرَ عَلَى بَيِّنَةٍ مِن رَبِّهِ، وَلِيَكُونَ في إِجَابَتِهِ أَوِ امتِنَاعِهِ عَلَى هُدًى، فَيَكسِبَ الأَجرَ وَالثَّوَابَ إِنْ حَضَرَ، وَيَتَخَلَّصَ مِنَ الإِثمِ وَالوِزرِ إِن هُوَ امتَنَعَ؛ عَن أَنَسٍ -رَضِيَ .....
الملفات المرفقة
القدس في وليمة العرس
عدد التحميل 566
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
منكرات الأفراح
6٬029
1249
59
(4)

منكرات الأفراح

1431/08/09
الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ) [آل عمران:102]، (يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) [النساء:1]، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا) [الأحزاب: 70، 71]. أما بعد: فإن أصدق الحديث كلام الله تعالى، وخير الهدي هدي محمد -صلى الله عليه وسلم-، وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار. أيها الناس: كلُّ أمةٍ من الأمم، وجماعة من الجماعات، وقبيلة من القبائل تعبر عن أفراحها وأحزانها بما يتوافق مع دينها ومبادئها وأعرافها. .....
الملفات المرفقة
الأفراح – مشكولة
عدد التحميل 1249
الأفراح2
عدد التحميل 1249
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات