طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    سنة الله في تقدير الأرزاق    ||

ملتقى الخطباء

(84)
2794

الخطبة الأولى:

1441/05/28
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
لا إكراه في الدين
1٬655
173
3
(2794)

لا إكراه في الدين

1437/04/17
الخطبة الأولى: إن الحمدَ للهِ نحمدُهُ ونستَعينُهُ ونستَغفرُهُ، ونعوذُ باللهِ من شرُورِ أنفسِنا وسيئاتِ أعمالنا، منْ يهدِه اللهُ فلا مضلَّ له، ومنْ يضللْ فلا هاديَ له. وأشهدُ أن لا إلهَ إلا اللهُ وحدَهُ لا شريكَ لَهُ، وأشهدُ أن محمّداً عَبدُهُ ورسولُهُ، صلى اللهُ عليه وعَلَى آلِهِ وصَحْبِهِ وسَلّمَ تسلِيماً كَثِيراً. أمّا بعد: أيها المسلمون، اتقوا الله -تعالى-، واعلموا أن دين الإسلام دين كامل شامل لكل ما يحتاج إليه البشر في أمور دينهم ودنياهم وآخرتِهم. ومِن رحمةِ الله أَنه فَطَرَ العبادَ عليه بحيث كُلّ مولودٍ يولد على الفطرة, أي على التوحيد, ثم إنه -مع ذلك كُلِّه- جَعَلَ هذا الدينَ في غاية الوضوح، وأظهر البراهين على صحته. فَأيُّ حُجَّةٍ يَحْتَجّ بها الكافر في عدم دخوله في الإسلام؟! وأيُّ حُجةٍ يحتج بها من رَغِبَ عن الإسلام بعد دخوله فيه؟!. فما دامَ الكافر مفطوراً على الإسلام من حين ولادته, ودلائلُ الإسلامِ وبراهينُه واضحة, تَجْعلُ كُلَّ ذي عقل سليم يدخل فيه من تلقاء نفسه دون إكراه؛ فأي حجة يحتج بها الكافر بعد ذلك؟!. ولذلك قال -تعالى-: (لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ) [البقرة:256]. أي: مادام الأمر كذلك, فالناس ليسوا بحاجة إلى إكراه, وليسوا أحراراً فيما يعتقدون, بل يجب عليهم الدخول فيه بدون تردد؛ والسبب في ذلك أنه (قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ)، هذا هو .....
الملفات المرفقة
إكراه في الدين
عدد التحميل 173
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات