طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    مجموعة مختارات في حث الأنام لحج بيت الله الحرام    ||

ملتقى الخطباء

(162)
2372

المختارة الأولى:

1440/12/05
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
واكتمل الحج وعاد الحجيج – خطب مختارة
8٬686
لايوجد
13
(2372)

واكتمل الحج وعاد الحجيج – خطب مختارة

1439/12/14
على خير وبركة من اللطيف المنَّان، أتمَّ حُجُّاج بيت الله الحرام مناسكهم، وقضوا تفثهم، وبدأت الوفود في العودة إلى ديار تناءت أقطارها، وتباعدت أماكنها، يحدوهم الأمل في العودة إلى التمتُّع بزيارة الحرمين؛ إذ الغالب على كثير من المؤمنين أن الحج والعمرة لمرة واحدة لا يطفئ لهيب شوقهم، بل يرجع العباد بعد الموسم وهم أشد شوقًا إلى العودة إلى الحج والعمرة والزيارة، وكم بذل أناسٌ من أموالهم وصحتهم في سبيل الوصول إلى هذه المشاعر المقدسة؟! نسأل الله أن ييسر لنا ولجميع المسلمين الحج والعمرة والزيارة، اللهم آمين. تدبر أهداف العبادات والحكمة منها في آية جامعة ماتعة ينبِّه الله عباده ويرشدهم إلى عدم التعلق بالأشياء الظاهرة وإنما الهدف من العبادة صلاح القلب واستقامته وحسن الأوبة والتوبة إلى اللطيف الخبير، قال ربي ذو الجلال: (لَن يَنَالَ اللَّهَ لُحُومُهَا وَلَا دِمَاؤُهَا وَلَكِن يَنَالُهُ التَّقْوَى مِنكُمْ كَذَلِكَ سَخَّرَهَا لَكُمْ لِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَبَشِّرِ الْمُحْسِنِينَ)[الحج: 37]. وفي ظلال هذه الآية معاني عظيمة توجِّه العبد إلى أهمية الاعتناء بالباطن وعدم التركيز على العمل الظاهري فقط، ورغم أن إصلاح العمل والحرص على سلامته ومتابعة السُّنَّة في أدائه من أسباب القبول إلا أن القلب هو موضع نظر الرب -سبحانه جل شأنه- وعلى المعوّل والمدار في القبول والرفض. وقد نبَّه إلى هذا رسول الله –صلى الله عليه وسلم-؛ ففي صحيح مسلم عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ .....
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات