طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    تعلمت من مريم بنت عمران!    ||    العودة إلى التربية القرآنية.. الإسلام لا يقطع ما قبله بل يكمله    ||    هل تشاركني هذه اليقينيات!    ||    الإمارات والسعودية تدعمان التعليم في اليمن بـ70 مليون دولار    ||    أكبر حزب أحوازي يدين "اعتداءات إيران" في المنطقة    ||    كيف هابوه؟!    ||    الهمم الشبابية والنفحات الإلهية في رمضان (1)    ||    خلوة الأتقياء..    ||

ملتقى الخطباء

(40)
1992

الخطبة الثالثة:

1440/03/26
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
الضغينة وفساد العلائق بين الخلائق
6٬899
410
51
(1992)

الضغينة وفساد العلائق بين الخلائق

1436/01/17
الخطبة الأولى: الحمد لله، الحمد لله الذي اجتبى من شاء من الأنام وطهرهم من الضغائن والأحقاد والخبائث والآثام وصيرهم بفضله من أولى النهى والأحلام، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له؛ أسبغ علينا جزيل نعمه وألطافه العظام، وأشهد أن نبينا وسيدنا محمدا عبده ورسوله محا به عبادة الأصنام ودحض به معالم الكفر والأنصاب والأزلام، صلى الله وسلم عليه وعلى آله وأصحابه الكرام صلوات متضاعفات دائمات بلا انفصام. أما بعد، فيا أيها المسلمون: اتقوا الله فإن تقواه أفضل مكتسب وطاعته أعلى نسب (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا) [الأحزاب:71]. أيها المسلمون: لا يسود الوداد بين قوم انطووا على الأحقاد، ومن أمسك العداوة وتربص الانتقام عاش معذبًا، وصار بالهم مكبلاً، وما أفسد العلائق بين الخلائق مثل الضغائن! فهي الحقد الكامن، والشر الكائن، تهدم المدائن، وتفقر الخزائن، وتمنع المقاربة، وتقطع المصاحبة، وتوقع المحاربة. إن الضغينة تلقاها وإن قدمت *** كالعر يكمن حينا ثم ينتشر فما أقرب طروها! وأسرع بدوها! وأشد دنوها! وأعظم فشوها. وشرالتلاد وراثة الأحقاد، تترع بها الأولاد، وتغرس في صدور الأحقاد، وتبقى أمد الآماد، وقديمًا قيل: أحيا الضغائن آباء لنا سلف *** فلن تبيد وللآ .....
الملفات المرفقة
وفساد العلائق بين الخلائق1
عدد التحميل 410
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات