طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    المسلم البَكّاء والمسلم البَنّاء..مساءلة للخطاب الدعوي    ||    شكّل مجتمعك كما تُحب    ||    مبكاة العابدين!    ||    غنيمة الشتاء    ||

ملتقى الخطباء

(25)
1923

الخطبة الثانية عشر:

1440/03/06
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
التسامح الإسلامي 2
1٬703
699
23
(1923)

التسامح الإسلامي 2

1434/03/24
الحمد لله الذي نزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيراً، الذي له ملك السماوات والأرض، ولم يتخذ ولداً، ولم يكن له شريك في الملك، وخلق كل شيء فقدره تقديراً. وأشهد ألّا إله إلا الله وحده لا شريك له، أمر المسلمين بالتمسك بالبر والتقوى، ونهاهم عن ظلم الآخرين، وإن كانوا أعداء فقال -جل وعلا-: (وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى) [المائدة:8]. وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، أرسله الله ليخرج الناس من عبادة الشيطان والهوى، إلى عبادة العلي الأعلى، صلى الله عليه, وعلى آله وأصحابه الأتقياء النجباء، ومن سار على نهجه، واقتفى أثره إلى أن يرث الله الأرض والسماء. أما بعد: فأوصيكم ونفسي بتقوى الله، فهي الوصية التي مَن التزم بها سار إلى ربه سيراً حميداً، وعاش عيشاً سعيداً. عباد الله: واستكمالاً لما سبق؛ فإن الإسلام ضمن حرية الاعتقاد للمسلمين أولاً، ومنع الإكراه على الدين ثانيًا، وقرر التسامح الديني مع سائر الأديان، مما لا يعرف التاريخ له مثيلاً. ويظهر ذلك في المبادئ التالية: أولا: حرية الاعتقاد لغير المسلم: فالإسلام لا يلزم الإنسان البالغ العاقل على الدخول في الإسلام، مع القناعة واليقين بأن الإسلام هو الدين الحق المبين، وأن عقيدته هي الصواب والصراط المستقيم، وأنها المتفقة مع العقل. قال -تعالى-: (لا إِكْرَاهَ فِى الدّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيّ) [البقرة:256]. ثاني .....
الملفات المرفقة
الإسلامي 2
عدد التحميل 699
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات