طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    المسلم البَكّاء والمسلم البَنّاء..مساءلة للخطاب الدعوي    ||    شكّل مجتمعك كما تُحب    ||    مبكاة العابدين!    ||    غنيمة الشتاء    ||

ملتقى الخطباء

(18)
1906

الخطبة الثالثة:

1440/03/05
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
التحذير من خطر قسوة القلوب
8٬780
1269
73
(1906)

التحذير من خطر قسوة القلوب

1430/07/13
الحمد لله العزيز الغفّار، الواحد القهار، العظيم الجبّار، الذي خلق الجن والإنس لتوحيده وطاعته وأنزل الكتب لأجله وجاء الإنذار، أحمده سبحانه يجيب دعوة المضطر إذا دعاه، ويغفر للمسيء إذا تاب إليه ورجاه، ويجبر المنكسر إذا لاذ بحماه. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، الذي بلطفه تنكشف الشدائد، وبإحسانه تتواصل النعم والفوائد، وبتقواه وحسن الظن به تجري الأمور على أحسن العوائد، وبنصره والتوكل عليه يندفع كيد كل كائد، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله النبي المصطفى المختار، الذي أخبر أن الله يبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل ويبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه الأئمة الأخيار. أما بعد: فيا أيها الناس: اتقوا الله تعالى حق التقوى، والتمسوا من الأعمال ما يحب ويرضى، وراقبوه سبحانه مراقبة من يعلم أنه يسمع ويرى، وإياكم والطغيان واتباع الهوى، وإيثار الحياة الدنيا فإنه بذلك هلكت القرون الأولى. عباد الله: انتبهوا من غفلتكم، واستيقظوا من رقدتكم، وتوبوا إلى ربكم، واهجروا الفواحش والشهوات المنسية لآخرتكم، واتعظوا بما أصاب غيركم قبل أن يتعظ الناس بكم. أما أنذرتكم ما سمعتم من أخبار من ظلم وطغى ممن غبر؟! أما أيقظكم ما رأيتم مما أجراه من حوادث القدر على أشباههم ممن حضر؟! أما أصابهم الله بعظيم عقوبات الذنوب؟ أما نزلت منكم بالحمى وحلت بالساحة ليتوب من يتوب؟! أيها المسلمون: إن شر ما أصيبت به النفوس، وضربت به القلوب، وهلكت به الأبدان -الغفلة عن الهدى، والإعراض عن مسلك الرشد؛ اتباعاً للهوى، .....
الملفات المرفقة
666
عدد التحميل 1269
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات