طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    خادم الحرمين يؤكد الحرص على توطيد العلاقة مع العراق    ||    اليمن.. انطلاق مهمة "القبضة الحديدية" في حضرموت    ||    ليبيا.. تراجع حاد بأعداد المهاجرين في مركز تهريب البشر    ||    ميليشيات الحوثي تداهم المنازل بصنعاء وتختطف 40 فتاة    ||    مشاعر محبوسة    ||    انطواء طفلك.. بيدك أنت!    ||    مخالفات قولية عند نزول المطر    ||    الإجراءات الفكرية والعملية لمواجهة الغلو والتطرف    ||

ملتقى الخطباء

(13)
1885

الخطبة الرابعة:

1440/03/05
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
كيف تواجه الشهوة
4٬732
1858
55
(1885)

كيف تواجه الشهوة

1432/08/20
أما بعد: أيها المسلمون: إن في كتاب الله وسنة رسوله -صلى الله عليه وسلم- عبر ودروس كفيلة بأن تنشئ جيلاً صالحًا ومجتمعًا فاضلاً، لا يعرف للرذيلة طريقًا، ولا للخيانة سبيلاً، ولا للفاحشة داعيًا، ولذلك ذكر الله لنا في كتابه أخبارهم وسيرهم وما ابتلوا به وكيف صبروا عليه، وكلاًّ نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت به فؤادك، وكذلك ما أخبر به النبي -صلى الله عليه وسلم- من صبر الأنبياء والصالحين. وما أحوجنا -أيها الإخوة- أن نعرف سير الأنبياء والصالحين، وأن نستلهم دروسها ونعقل معناها: (وَمَا يَعْقِلُهَا إِلَّا الْعَالِمُونَ) [العنكبوت: 43]. ونعرف كيف صبروا في ذات الله، وتغلبوا على أنفسهم وعلى شهواتهم، وانتصروا عليها مع وجود دواعي المعصية، لكن رددوا بلسان حالهم ومقالهم: إني أخاف الله، ما أعظمها من كلمة، وما أوقعها في النفوس!! إني أخاف الله كلمة قالها أو يقولها رجل تدعوه امرأة ذات منصب وجمال، ذات منصب فهي تحميه من الأذى وتحفظه من الفضيحة، وذات جمال فالنفوس تتطلع إلى الجمال بحكم الجبلة التي خلق الله عليها البشر، وليس هذا فحسب، بل تدعوه هي ودون كلفة منه، فيصرخ في وجهها ويعلنها كلمة الحق، فيستحق بسببها أن يظله الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله. فيقول لها: إني أخاف الله. "سبعة يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله"، وذكر منهم: "ورجل دعته امرأة ذات منصب وجمال فقال: إني أخاف الله". فما أحوج شبابنا اليوم لهذه .....
الملفات المرفقة
تواجه الشهوة
عدد التحميل 1858
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات