طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    تعلمت من مريم بنت عمران!    ||    العودة إلى التربية القرآنية.. الإسلام لا يقطع ما قبله بل يكمله    ||    هل تشاركني هذه اليقينيات!    ||    الإمارات والسعودية تدعمان التعليم في اليمن بـ70 مليون دولار    ||    أكبر حزب أحوازي يدين "اعتداءات إيران" في المنطقة    ||    كيف هابوه؟!    ||    الهمم الشبابية والنفحات الإلهية في رمضان (1)    ||    خلوة الأتقياء..    ||

ملتقى الخطباء

(47)
1868

الخطبة السابعة:

1440/03/04
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
صناعة الرجال
7٬067
1029
66
(1868)

صناعة الرجال

1432/08/21
أما بعد: في دار من دور المدينة، جلس عمر–رضي الله عنه- إلى جماعةٍ من أصحابه فقال لهم: "تمنوا"؛ فقال أحدهم: أتمنى لو أن هذه الدار مملوءةٌ ذهبًا أنفقه في سبيل الله, ثم قال آخر: أتمنى لو أنها مملوءة لؤلؤاً وزبرجدًا وجوهرًا أنفقه في سبيل الله وأتصدق به, فقال عمر: ولكني أتمنى رجالاً مثلَ أبي عبيدة بنِ الجراح، ومعاذِ بنِ جبلٍ، وسالمٍ مولى أبي حذيفة، فأستعين بهم على إعلاء كلمة الله. رحم الله عمر الملهم، إنه لم يتمن فضة ولا ذهبًا، ولا لؤلؤًا ولا جوهرًا، ولكنه تمنى رجالاً من الطراز الممتاز، تُفتح على أيديهم كنوز الأرض، وأبواب السماء. لقد كان عمر خبيرًا، بأن الحضارات العظيمة، والرسالات الحقة، لا تحتاج إلى المعادن المذخورة، والثروات المنشورة، ولكنها تحتاج قبل ذلك إلى الرؤوس المفكِّرة التي تستغلها، والقلوب الكبيرة التي ترعاها، والعزائم القوية التي تنفِّذها، وباختصار: إنها تحتاج إلى رجال، وليس أيّ رجال. كم من رجلٍ أعزُّ من المعدن النفيس، وأغلى من الجوهر الثمين، حتى قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- "إنما الناس كإبلٍ مائة، لا تكاد تجد فيها راحلة" رواه البخاري. إن الرجل الواحد قد ينصر الله به الدين، ويقلب به الموازين، وفي القرآن الكريم في قصة موسى حين قتل القبطيَّ: (وَجَاءَ مِنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ رَجُلٌ يَسْعَى) [يـس:20], وفي سورة يس في قصة أصحاب القرية: (وَجَاءَ مِنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ رَجُلٌ يَسْعَى) [يـس:20]. .....
الملفات المرفقة
الرجال
عدد التحميل 1029
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات