طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    المسلم البَكّاء والمسلم البَنّاء..مساءلة للخطاب الدعوي    ||    شكّل مجتمعك كما تُحب    ||    مبكاة العابدين!    ||    غنيمة الشتاء    ||

ملتقى الخطباء

(17)
1821

الخطبة الرابعة:

1440/03/04
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
ألا إن نصر الله قريب
5٬098
1131
43
(1821)

ألا إن نصر الله قريب

1432/04/25
إن الحمد لله.. أما بعد أيها المسلمون: إن المخلص من هذه الأمة وهو يتأمل في حالها اليوم وما وصلت إليه من القهر والذل قد يتبادر إلى ذهنه هذا السؤال: هل يمكن أن تقوم للمسلمين قائمة، ويرجع المسلمون إلى عزهم ومكانتهم، بل وإلى قيادة البشرية كما كان أسلافهم؟ هل يمكن أن ترجع الأمة إلى سالف عزها بعد أن تكالب عليها أعدائها من كل جانب، وقاموا بضربها بيد واحدة؟ هل ستفيق هذه الأمة من نومها خصوصاً بعد أن قام أناس من أبنائها بمحاربة دينها، وأصبحوا هم الذين يطاردون الصلاح في كل ناحية من نواحيها؟ فليس الغريب أن يحصل ذلك من الكفار أو من اليهود أو من النصارى، فهذا أمر طبيعي، لكن الغريب والمؤلم أن يحارب الإسلام أهل الإسلام، المؤلم أن يفتك أناس من هذه الأمة، بها أكثر وأشد من فتك اليهود والنصارى. فهل بعد هذا كله، وفى ظل الظروف الحالية التي تمر بها أمتنا، يمكن أن تعود الأمة وتقوم من سباتها وتنفض غبار النوم عنها؟ وهل سيأتي نصر الله -عز وجل-، بعد الوصول إلى هذه الحالة؟ إن هذا سؤال قد يرد على أذهان البعض وهو سؤال ليس بغريب، بل وفى محله ووقته، لذا فإني رأيت أنه من المناسب أن أخصص هذه الخطبة في الإجابة على هذا السؤال. فأقول -وبالله التوفيق ولا حول ولا قوة إلا به سبحانه وتعالى-: لا شك أن كل مسلم يتطلع دائما إلى نصر الله -عز وجل- لأوليائه المؤمنين، وكيف لا يتطلع وهو يقرأ في كتاب ربه: (أَلا إِ .....
الملفات المرفقة
إن نصر الله قريب
عدد التحميل 1131
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات