طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    قلق الأم على أبنائها بين الاعتدال والإفراط    ||    دورك الحقيقي مع ذرِّيتك    ||    النجاح يبدأ من مغادرة منطقة الراحة    ||    كل الشموع تحترق.. إلا ضوء الإيمان    ||    إمارة مكة تصدر بيانا بشأن حماية الحجاج من انتشار صرصور الليل بالحرم المكي    ||    مسؤول أممي: الفيضانات أضرت بـ23 ألف نازح شمال غربي سوريا    ||    العراق يعتزم سحب قوات الجيش من مدنه .. ويخطط لإعادة أكثر من مليون نازح    ||

ملتقى الخطباء

(45)
1743

الخطبة الثانية:

1440/02/27
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
الشتاء والجسد الواحد
2٬004
207
9
(1743)

الشتاء والجسد الواحد

1437/02/11
الخطبة الأولى: الحمدُ للهِ ذي الفَضلِ والنِّعمِ والجودِ والكرمِ، علَّمَ بالقلمِ، علَّم الإنسانَ ما لم يعلم، أحمدُه سبحانَه وأشكرُه، هدى ويسَّرَ، ووفَّقَ وألهمَ، وأشهدُ أن لا إلهَ إلا اللهُ وحدَه لا شريكَ له شهادةً مُبرَّأةً من الشكِّ والتُّهمِ، وأشهدُ أنَّ سيِّدَنا ونبيَّنا محمّدًا عبدُ اللهِ ورسولِه النَّبيِّ الأكرمِ، المبعوثَ للعربِ والعجمِ، صلى اللهُ عليه وباركَ وسلَّمَ، وعلى آلِه وأصحابِه الذينَ هم بدينِ اللهِ أعلمُ، ومنهاجُهم أسلمُ وأحكمُ، والتابعينَ ومن تبعَهم بإحسانٍ إلى يومِ الدِّينِ، وسلَّمَ تسليمًا كثيرًا. (فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ وَاسْمَعُوا وَأَطِيعُوا وَأَنْفِقُوا خَيْرًا لِأَنْفُسِكُمْ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ) [التغابن: 16]. أما بعد: فتعالوا يا أهلَ الإيمانِ لنرى موقفاً من المواقفِ الخالدةِ .. والتي تُبيِّنُ لنا كيفَ كانَ النَّبيُّ -صلى اللهُ عليه وسلمَ- يتفاعلُ مع قضايا المسلمينَ ومشاكلِهم. فعَنِ جَرِيرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ -رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ- قَالَ: كُنَّا عِنْدَ رَسُولِ اللّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- فِي صَدْرِ النَّهَارِ. كعادتِه -صلى اللهُ عليه وسلمَ- بأبي هو وأمي .. جالسٌ بينَ أصحابِه يُحدِّثُهم ويسمعُ منهم .. ولا يحتَجبُ عن أحدٍ من النَّاسِ .. كيفَ لا، وهو القائلُ: "مَا مِنْ إِمَامٍ يُغْلِقُ بَابَهُ دُونَ ذَوِي الْحَاجَةِ وَالْخَلَّةِ وَالْمَسْكَنَةِ، إِلَّا أَغْلَقَ اللَّهُ أَبْو .....
الملفات المرفقة
والجسد الواحد
عدد التحميل 207
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات