طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    نصح الدعاة أم إسقاطهم!!    ||    كن منصفًا لا منسفًا!    ||    علمهم يا “ابن مسعود”!    ||    اليمن يطالب بالحزم لتنفيذ اتفاق السويد وانسحاب الحوثيين من الحديدة    ||    اقتراح من الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين لحل الأزمة الراهنة في السودان    ||    فرار 2500 شخص من أراكان جراء القتال بين "إنقاذ روهنغيا" وقوات ميانمار    ||

ملتقى الخطباء

(48)
1721

الخطبة الثانية:

1440/02/26
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
ربيع الأول شهر المولد والهجرة والوفاة
2٬257
205
27
(1721)

ربيع الأول شهر المولد والهجرة والوفاة

1437/03/09
الخطبة الأولى: إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضِل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله إله الأولين والآخرين، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وصحبه ومن اتبع سنته واقتفى أثره بإحسان إلى يوم الدين. أما بعد: فاتقوا الله أيها المؤمنون، اتقوا الله حق التقوى، واشكروا الله تعالى على ما من به عليكم من هذا الدين وهذا الصراط المستقيم حيث قال جل في علاه (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا) [المائدة: 3]. بعث الله نبينا محمدًا -صلى الله عليه وسلم- على حين فترة من الرسل وانطماس من السبل وجهالة من الخلق، فلم يكن في الأرض من يعرف لله حقًّا إلا بقايا من أهل الكتاب. فبعث الله هذا النور المبين، وهذا الرسول الكريم في قومٍ لم يسبق لهم عهد برسالة، في قومٍ ورثوا بعض ما كان عليه خليل الله إبراهيم من تعظيم البيت الحرام، وإجلال هذه البقعة، وليس عندهم من معرفة الله -تعالى- وعبادته شيء يُذكَر، بل كانوا على جاهلية جهلاء، كانوا على عماء عظيم كسائر بقاع الأرض، إلا أن الله اصطفى هذه البقعة فجاءها هذا النور العظيم، هذا المكان الذي عُبِد فيه الله أولاً؛ مكة البلد الحرام أول بيت وُضع للناس، منه انبثقت آخر رسالة للناس، وآخر رسول بعثه الله -تعالى- للناس شاء أن يكون من هذه البقعة المباركة ليربط أول الزمان بآخره ( .....
الملفات المرفقة
الأول شهر المولد والهجرة والوفاة
عدد التحميل 205
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات