طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    وظيفة العقل بين العلم التجريبي والشرعي وإسهامه في العلم المتكامل!    ||    تحرير مواقع جديدة في الحديدة.. والجيش اليمني يواصل تقدمه    ||    الصحة العالمية تعلن المملكة خالية من شلل الأطفال    ||    الأمم المتحدة تطالب بنجلاديش بعدم إعادة "الروهينجا" إلى ميانمار    ||    خارجية أميركا: مستعدون لشطب السودان من قائمة الارهاب لكن بشروط    ||

ملتقى الخطباء

(15)
1684

الخطبة الخامسة:

1440/02/20
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
نزول المطر بعد الجدب وحال المؤمن تجاه ذلك
1٬361
739
11
(1684)

نزول المطر بعد الجدب وحال المؤمن تجاه ذلك

1434/04/10
الخطبة الأولى: الحمد لله... أما بعد: أيها المؤمنون: لقد أفلح من كانت له في حياته وما يجري حوله فكرة تتبعها عبرة، فمثله حري به أن يسلك طريق الهدى، والبعد عن مهاوي الردى، ولئن ضل أو انحرف عن الطريق المستقيم وقتًا فإن له مرجعًا إلى الصواب بإذن الله، يدله عليه نظره الموجب للتفكر فيما حوله والاعتبار بذلك. وإن من أعظم ما يتفكر فيه مما هو جالب للخير والهداية: خلق الله -جل وعلا-، فنحن في هذه الأيام نرى نعم الله تتدفق من السماء بلا حصر ولا عدد، فهل كان لنا في ذلك فكرة وعبرة؟! إن السماء قد حبست عنا مدة من الزمن، وظهر جليًا ضرر ذلك على الناس والأرض والبهائم، حتى إن بعض الناس -والعياذ بالله- قد ظهرت عليهم علامات اليأس والقنوط من نزول المطر، ثم انظروا على حال الناس بعد نزول المطر، وقارنوا -رحمكم الله- بين ذينك الحالين، واعتبروا منهما. (اللَّهُ الَّذِي يُرْسِلُ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَاباً فَيَبْسُطُهُ فِي السَّمَاءِ كَيْفَ يَشَاءُ وَيَجْعَلُهُ كِسَفاً فَتَرَى الْوَدْقَ يَخْرُجُ مِنْ خِلالِهِ فَإِذَا أَصَابَ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ إِذَا هُمْ يَسْتَبْشِرُونَ * وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلِ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ مِنْ قَبْلِهِ لَمُبْلِسِينَ * فَانظُرْ إِلَى آثَارِ رَحْمَةِ اللَّهِ كَيْفَ يُحْيِ الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا إِنَّ ذَلِكَ لَمُحْيِي الْمَوْتَى وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) [الروم: 48-50]. فهو سبحانه يبتلي عباده بالمكاره وحبس الغيث عنهم لعلهم أن ي .....
الملفات المرفقة
المطر بعد الجدب وحال المؤمن تجاه ذلك1
عدد التحميل 739
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات