طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    نصح الدعاة أم إسقاطهم!!    ||    كن منصفًا لا منسفًا!    ||    علمهم يا “ابن مسعود”!    ||    اليمن يطالب بالحزم لتنفيذ اتفاق السويد وانسحاب الحوثيين من الحديدة    ||    اقتراح من الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين لحل الأزمة الراهنة في السودان    ||    فرار 2500 شخص من أراكان جراء القتال بين "إنقاذ روهنغيا" وقوات ميانمار    ||

ملتقى الخطباء

(25)
1665

الخطبة العاشرة:

1440/02/19
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
نعمة المطر
3٬480
408
22
الخطبة الأولى: عباد الله: بمناسبة نزول هذا الغيث العميم، والخير العظيم، من المنان الكريم، فإني في هذه الخطبة أقف وإياكم وقفة تدبر وتأمل في كتاب ربكم، وسنة نبيكم-صلى الله عليه وسلم-،في حديث عجيب عن المطر. أيها المؤمنون: المتأمل لكتاب الله، وسنة نبيه -صلى الله عليه وسلم-، يجد أن الله -تبارك وتعالى- قد اختص بعلمه بإنزال الغيث، لا يشاركه فيه أحد، قال الله -تعالى-:(إِنَّ اللهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ) [لقمان:34]. وعن ابن عمر -رضي الله عنهما- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال:"مِفْتَاحُ الْغَيْبِ خَمْسٌ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا اللَّهُ: لَا يَعْلَمُ أَحَدٌ مَا يَكُونُ فِي غَدٍ، وَلَا يَعْلَمُ أَحَدٌ مَا يَكُونُ فِي الْأَرْحَامِ، وَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَدًا، وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ، وَمَا يَدْرِي أَحَدٌ مَتَى يَجِيءُ الْمَطَرُ"متفق عليه. وإنّ في نزول الأمطار وتصريفها بين البلاد وإنزالها بقدر معلوم لعبرةً لأولي الأبصار، وعظةً للعصاة والفجار، قال -تعالى-: (وَهُوَ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ وَأَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُورًا*لِنُحْيِيَ بِهِ بَلْدَةً مَيْتًا وَنُسْقِيَهُ مِمَّا خَلَقْنَا أَنْعَامًا وَأَنَاسِيَّ كَثِيرًا*وَلَقَدْ صَرَّفْنَاهُ بَيْنَه .....
الملفات المرفقة
المطر1
عدد التحميل 408
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات