طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    خطبة الجمعة بين الواقع والمأمول    ||    نافذتك الخاصة لرؤية الكون    ||    الجمعة.. قرة عين الأتقياء    ||    هادي: الحوثيون ينفذون أجندة إيران في اليمن والمنطقة    ||    "يونيسيف": أطفال المخيمات في سوريا يواجهون وضعا إنسانيا خطيرا    ||    أمين عام "التعاون الإسلامي" يدعو إلى خطط تنموية لدعم القدس    ||    العراق تعهد بمنح اللاجئين الفلسطينيين حقوقا مساوية لحقوق العراقيين    ||    الفيضانات المفاجئة تشرد أكثر من 21 ألف شخص في ميانمار    ||    السعودية : وصول 388 ألفا و521 حاجًا إلى المملكة    ||    الحر والسفر    ||    الصفح والتسامح وأثرهما الإيجابي على نفسية المؤمن    ||

ملتقى الخطباء

(90)
1546

الخطبة الرابعة:

1440/02/19
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
نعمة الغيث وخطر السيول
1٬043
72
3
(1546)

نعمة الغيث وخطر السيول

1438/11/14
الخطبة الأولى: الحمدُ للهِ الذي أثارَ السحابَ وأرسلَه، وساقَ الغيثَ وأنزلَه، أحمدُه عددَ ما هطلَ علينا من سحابٍ، وعددَ ما ابتلَّتْ السهولُ والهضابُ، حمداً يليقُ بجلالِه، وينبغي لعظمتِهِ وكمالِهِ، وأشهدُ أن لا إله إلا اللهُ الغنيُّ عنا، وأشهدُ أنّ محمداً عبدُه ورسولُه المبعوثُ رحمةً للعالمين فدعاَ العالمينَ إنساً وجناَّ، صلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا. اللهم إنا نحمدُكَ ونثني عليكَ، ونعبُدُك ونتوكلُ عليكَ، لا ملجأَ منكَ إلا إليكَ، خضعَتْ لكَ رقابَناَ، وذلتْ لكَ أعناقَناَ، ما تراكمتِ الكروبُ إلا كشفْتَها، ولا حلت الجدوبُ إلا رفعتَها، أطعمتَ وأسقيتَ، وكفيتَ وآويتَ، وأغنيتَ وأقنيتَ، نعمُك لا تُحصى، وإحسانُك لا يُستقصى، قَصَدتْك النفوسُ بحوائجِها فقضيتَها، وسألتك الخلائقُ فأعطيتَها، نحمدُك على نعمةِ الغيثِ حمداً يليقُ بكريمِ وجهِكَ وعظيمِ سلطانِك، سبحانك وبحمدِك، لا ربَّ لنا سواكَ، ولا نعبدُ إلا إياكَ. أيها المسلمونَ: اتقوا اللهَ في أنفسِكُمْ، إياكم والمعاصي -أيها المسلمون-: فإنها تفسدُ الديارَ العامرةَ، وتسلبُ النعمَ الباطنةَ والظاهرةَ إنَّ هذا الزمانَ، لهو زمانُ الهرجِ والفتنِ، تلطختْ فيه القلوبُ بالأدرانِ، وتلوثت فيه الجوارحُ بالإثمِ والعدوانِ، وكثرت المصائب في الشعوب والبلدان، ذنوبٌ ومعاصي أثقلتِ الدانيَ والقاصي إلا من رحمَ ربُّ الناسِ. إلى اللهِ المشتكى -أيها الناسُ- كما ترونَ وتسمعونَ قنواتٌ فضائيةٌ، ووسائلُ إعلاميةٌ، وشبكاتٌ معلوماتيةٌ، واتصالاتٌ سلكيةٌ ولاسلكيةٌ، جلبت الغرائبَ والمصائبَ، وخلخلت العفةَ والحشمةَ، وعصفت بالخُلقِ والحياءِ، وهل جنينا مما ساءَ مِنْ غُثاءِ الفضاءِ إلا الجرائمَ والفسوقَ، والشذوذَ والانحرافَ، فصِ .....
الملفات المرفقة
نعمة الغيث وخطر السيول
عدد التحميل 72
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات