طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    نصح الدعاة أم إسقاطهم!!    ||    كن منصفًا لا منسفًا!    ||    علمهم يا “ابن مسعود”!    ||    اليمن يطالب بالحزم لتنفيذ اتفاق السويد وانسحاب الحوثيين من الحديدة    ||    اقتراح من الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين لحل الأزمة الراهنة في السودان    ||    فرار 2500 شخص من أراكان جراء القتال بين "إنقاذ روهنغيا" وقوات ميانمار    ||

ملتقى الخطباء

(31)
1576

الخطبة التاسعة:

1440/01/10
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
حب الأوطان وحقيقة المواطنة
1٬276
113
10
(1576)

حب الأوطان وحقيقة المواطنة

1438/07/12
الخطبة الأولى: الحمد لله رب السموات والأرض ورب العالمين، أحمده سبحانه وأشكره على سوابغ فضله ومننه، وعظيم جزائه، وكبير عطائه. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، وصفيه وخليله، وأمينه على وحيه وشريعته، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه والتابعين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وسلم تسليما كثيرا. أما بعد: فيا أيها المسلمون: اتقوا الله -تعالى- ربكم واشكروه على نعمه الكثيرة المتعددة واشكروه على نعمة الإسلام والإيمان. عباد الله: الإنسان مخلوق فطره الله -تعالى- على حب من أحسن إليه، ومن آواه وساعده ونصره، وكان معه بعد الله -تعالى- ولو كان جماداً لا ينطق. ومما فطر الله -تعالى- العباد عليه: حب الوطن، والمستقر والحنين إلى الأرض التي تربى عليها، والتطلع إليها مهما بعد فلا بد من الحنين؛ لأن محبة الأوطان والانتماء للأمة والبلدان شيء غريزي وطبيعي طبع الله النفوس عليها. إن حب الوطن شعور تخفق له القلوب، وشوق تتحدث به الأفئدة، وحنين يكمن في الوجدان. حب الأوطان طرق قرائح الشعراء، وحرك شغاف القلوب، ومودة وألفة يتزين بها كرام النفوس، وأصحاب العقائد السليمة، والفطر المستقيمة. حب الأوطان خالط مشاعر الأنبياء، وود وجد في قلوب الصحابة والأصفياء. ومن أعجب العجب: أن حب الأوطان تغلغل في دواخل الحيتان تحت الماء، ورفرفت له أجنحة الطير في السماء. وح .....
الملفات المرفقة
الأوطان وحقيقة المواطنة
عدد التحميل 113
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات