طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    حكايات الأم وتكوين وجدان الطفل    ||    ما وراء الهجوم على “البخاري”!    ||    لماذا كل هذا البؤس؟    ||    جواب المشككين    ||    آيات الذرية في سورة الأنعام ومضامينها التربوية    ||    مجهودات سعودية تدعم عودة الاستقرار إلى اليمن‎    ||    فلسطين: استشهاد 49 طالبًا ومعلمًا برصاص الاحتلال الإسرائيلي في 2018    ||

ملتقى الخطباء

(81)
1545

الخطبة الثامنة:

1439/12/26
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
غدا يوم شكر وعرفان لا مآتم وأحزان
2٬758
117
35
(1545)

غدا يوم شكر وعرفان لا مآتم وأحزان

1436/01/08
الخطبة الأولى: الحمدُ للهِ تعبَّدنا بالسَّمعِ والطَّاعة، أَمَرَنَا بَالسُّنةِ والجَمَاعَةِ، نَشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريكَ له، مْن يُطعِ اللهَ وَرَسُولَهُ فَقَد رَشَد، وَمَنْ يَعصِ اللهَ ورسولَهُ فَقَد غَوَى، وَنَشهدُ أنَّ مُحمَّدَا عبدُ اللهِ ورسولُهُ تَرَكَنا على المَحَجَّةِ البَيضَاءِ لا يَزِيغُ عَنْها إلَّا أَهْلُ الضَّلالِ والأَهوَاءِ. الَّلهمَّ صلِّ وَسَلِّم وَبَارِكْ على مُحمَّدٍ، وعلى آلِهِ وأَصحَابِهِ الذِينَ اقْتَدَوا بهِ، فَنَالُوا الْحُسنى وَزِيَادَةً، وَمَنْ تَبِعَهُم بِإحسانٍ وإيمَانٍ إلى يِومِ القِيَامَةِ. أمَّا بَعدُ: يَا مُؤمِنُونَ: اتَّقُوا اللهَ تَعَالَى وَأَطِيعُوهُ، وَرَاقِبُوه وَلا تَعصُوهُ: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ) [النساء: 119]. عِبَادَ اللهِ: غَدًا بِإذنِ اللهِ -تَعَالى- نَصُومُ اليومَ العاشرَ من شهرِ اللهِ الْمُحرَّم! بل أهلُ السُّنَّةِ والجَمَاعةِ في كُلِّ البِلادِ الإسلامِيَّةِ سَتَجِدُونَهُم يَحتَفُونَ بِصِيامِهِ اقتداءً بسُنَّةِ رَسُولِ اللهِ –صلى الله عليه وسلم- وَرَجَاءً لِتَكْفِيرِ ذُنُوبِ سَنَةٍ كامِلَةٍ. كَيَفَ لاَ نَصُومُهُ وَنَبِيُّنا –صلى الله عليه وسلم- قد قالَ: "إنِّي أحتسبُ على اللهِ أنْ يكفِّرَ السَّنةَ الماضية"، فَهل لِمُسلِمٍ أنْ يُفَرِّط في ذالِكَ الفَضْلِ العَظِيم؟! نَعَم الأمَّةُ الإسلامِيَّةُ غَدَاً تَصُومُهُ شُكْراً وَحَمْدَاً للهِ -تَعَالى- عَلى مَا تَفَضَّلَ بِهِ وَأَنْعَمَ مِنْ نَجَاةِ كَلِيمِ اللهِ مُوسَى بنِ عم .....
الملفات المرفقة
غدا يوم شكر وعرفان لا مآتم وأحزان
عدد التحميل 117
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات