طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    قلق الأم على أبنائها بين الاعتدال والإفراط    ||    دورك الحقيقي مع ذرِّيتك    ||    النجاح يبدأ من مغادرة منطقة الراحة    ||    كل الشموع تحترق.. إلا ضوء الإيمان    ||    إمارة مكة تصدر بيانا بشأن حماية الحجاج من انتشار صرصور الليل بالحرم المكي    ||    مسؤول أممي: الفيضانات أضرت بـ23 ألف نازح شمال غربي سوريا    ||    العراق يعتزم سحب قوات الجيش من مدنه .. ويخطط لإعادة أكثر من مليون نازح    ||

ملتقى الخطباء

(57)
1451

الخطبة الثامنة:

1439/12/17
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
الرحمة بالمسنين
2٬543
221
25
(1451)

الرحمة بالمسنين

1435/12/21
الْخُطْبَةُ الأُولَى: الحَمْدُ للهِ ربِّ العالمينَ، القائلِ: (وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً) [الإسراء:23]. أحمَدُهُ عددَ ما أصبَحَنا وأمسانا، وأرشدَنا للحَقِّ وهدَانا. وأشْهَدُ أنْ لا إِلهَ إِلا اللهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَه، الذي أضحَكَنا وأبكانا، وأماتَنا وأحيانا، وأشهدُ أنَّ محمداً عبدُهُ ورسولُهُ، القائلُ -صلى الله عليه وسلم-: "إِنَّ مِنْ إِجْلالِ اللَّهِ إِكْرَامَ ذي الشَّيْبَةِ الْمُسْلِمِ". اللهمَّ صَلِّ وسَلِّمْ وبَارِكْ عَلَى سيدِنَا محمدٍ وَعَلَى آلِهِ الطَّيِّبِينَ الطَّاهِرِينَ، وأصحابه الغُرِّ المَيامِين، والتَّابعينَ لَهُمْ بإحسانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّينِ. أمَّا بعدُ: فأوصيكُمْ ونفْسِي بتقوَى اللهِ -عز وجل-، قالَ -تعالَى-: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ) [الحشر:18]. أيُّها المسلمونَ: كانَ حديثُنا في الجمعةِ الماضيةِ عن رحمةِ الأطفالِ، والرفقِ بالصغارِ، ورعايتِهم والإحسانِ إليهِم؛ ولعلَّنا اليومَ نتكلمُ عنِ الجانبِ الآخرِ في هذا المجتمعِ، عنْ رحمةِ المسنينَ، عن بِرِّ الآباءِ والأمهات،ِ والعطفِ على الكبارِ والمسنينَ، عن رحمةِ هؤلاءِ الضعفةِ، الذينَ دبَّ فيهِمُ المشيبَ، وسعى إليهِمْ أرذل .....
الملفات المرفقة
بالمسنين
عدد التحميل 221
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات