ملتقى الخطباء

(49)
1461

الخطبة الخامسة:

1439/12/16
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
قم للمعلم
223
28
2
الخطبة الأولى: الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلَّم تسليماً. أما بعد: فاتقوا الله عباد الله، واعلموا أَنَّ العلمَ سببُ نهضة الأمم؛ فالبشرية، منذ خلق الله آدم -عليه السلام- قُرنت بالعلم، خلقه الله فعلَّمه الأسماء كلَّها، وأنبياءُ الله ورسله يُبعثون ويُجاهدون ويصبرون ويُصابرون على العلم وإيصاله: (لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمْ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ) [الحديد:25]؛ لهداية النَّاسِ في الظلمات، رغم ما يلقونه. وأوّل وحيٍ لمحمدٍ -صلى الله عليه وسلم- سما بقدْرِ القَلمِ، ونوَّهَ بالعلمِ: (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ * الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ * عَلَّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ) [العلق:1-5]، ودعا -عليه الصلاة والسلام- ربَّه بالعلم: (وَقُل رَّبِّ زِدْنِي عِلْمًا) [طه:114]. والقرآن الكريم يسمو بالعلم وأهله: (شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ وَالْمَلائِكَةُ وَأُوْلُوا الْعِلْمِ قَائِماً بِالْقِسْطِ) [آل عمران:18]. وأمة الإسلام رفع الله شأنها بالعلم وتبليغه، والأوطانُ تُبنى بالتعليم؛ لأ .....
الملفات المرفقة
للمعلم
عدد التحميل 28
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات