ملتقى الخطباء

(21)
1397

الخطبة الأولى:

1439/11/23
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
خطبة عيد الأضحى 1432 هـ
9٬299
3962
148
(1397)

خطبة عيد الأضحى 1432 هـ

1432/12/07
الحمد لله العلي الكبير، الولي الحميد؛ خالق الخلق، ومالك الملك، ومدبر الأمر؛ خضع الخلق لربوبيته، وأذعن المؤمنون لألوهيته، وأقروا بأسمائه وصفاته.. الحمد لله اللطيف الخبير، الغفور الرحيم؛ شرع المناسك لمصالح العباد، واختص الموفقين من عباده لعمارة المشاعر وتعظيم الشعائر، ففي أداء المناسك قال تعالى (لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ)[الحج:28]، وفي نحر الهدايا والضحايا قال سبحانه (وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُمْ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ) [الحج:36] فالحمد لله الذي شرعها لنا، وهدانا لها، وأقدرنا عليها.. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له؛ حكيم في أفعاله، حليم في إمهاله، عزيز في انتقامه، سريع في عقابه، لا قدرة لأحد أمام قَدَرِه، ولا طاقة للخلق بعذابه؛ (أَهْلَكَ عَادًا الْأُولَى * وَثَمُودَ فَمَا أَبْقَى * وَقَوْمَ نُوحٍ مِنْ قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا هُمْ أَظْلَمَ وَأَطْغَى * وَالْمُؤْتَفِكَةَ أَهْوَى * فَغَشَّاهَا مَا غَشَّى * فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكَ تَتَمَارَى)[النجم 50 :55]. وأشهد أن محمدا عبده ورسوله؛ أعلى الله تعالى قدره، ورفع في العالمين ذكره، وأظهر في الأرض أمره، ونشر رسالته، فالناس يدخلون في دينه أفواجا، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه وأتباعه إلى يوم الدين. أما بعد: فاتقوا الله تعالى وأطيعوه، وأقيموا دينه، وعظموا شعائره، واجهروا بحمده وتكبيره ( .....
الملفات المرفقة
_عيد_الأضحى_1432
عدد التحميل 3962
_عيد_الأضحى_1432_مشكولة
عدد التحميل 3962
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات