طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    وظيفة العقل بين العلم التجريبي والشرعي وإسهامه في العلم المتكامل!    ||    تحرير مواقع جديدة في الحديدة.. والجيش اليمني يواصل تقدمه    ||    الصحة العالمية تعلن المملكة خالية من شلل الأطفال    ||    الأمم المتحدة تطالب بنجلاديش بعدم إعادة "الروهينجا" إلى ميانمار    ||    خارجية أميركا: مستعدون لشطب السودان من قائمة الارهاب لكن بشروط    ||

ملتقى الخطباء

(29)
1358

الخطبة الثامنة:

1439/11/23
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
خطبة عيد الأضحى المبارك لعام 1437هـ
1٬148
99
3
(1358)

خطبة عيد الأضحى المبارك لعام 1437هـ

1437/12/16
الخطبة الأولى: الحمد لله تتابع فضله، وتجدد بره وإنعامه، خلقنا ورزقنا، وآونا وهدانا، ومن كل خير أعطانا. فسبحانك اللهم ربنا وبحمدك لا إله إلا أنت, ما عبدناك حق عبادتك، سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت ما قدرناك حق قدرك، سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت الحي الذي لا يموت والإنس والجن يموتون، سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت تعلم مثاقيل الجبال، ومكاييل البحار، وأنت الله لا إله إلا أنت العزيز الجبار، سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت الخير كله بيديك والشر ليس إليك، مصير كل أحد إليك، ورزق كل أحد عليك. سبحانك اللهم وبحمدك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم، خلقتنا ولا قدرة لنا، ورزقتنا ولا قوة لنا، وهديتنا إلى الإسلام، وعلمتنا الحكمة والقرآن. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، ما ترك أمراً نحتاجه إلا بينه، ولا أمراً يحذر منه إلا حذَّره، صلى الله عليه وعلى آله وسلم تسليماً كثيراً. الله أكبر... أما بعد: فأعوام يتلوها أعوام، يقلب الله فيها الليل والنهار، ويصرف فيها الأحوال والأقدار! هذه الدنيا -يا عبد الله- وهذه أيامها لن تجد أبلغ وصفا من وصف الله لها: (كَلَّا بَلْ تُحِبُّونَ الْعَاجِلَةَ) [القيامة: 20]، فهي عاجلة في انقضائها، أفراحها لا تدوم، لذاتها تنتهي, وحسراتها تنقضي: (وَتِلْكَ الأيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ) [آل عمر .....
الملفات المرفقة
عيد الأضحى المبارك لعام 1437هـ
عدد التحميل 99
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات