ملتقى الخطباء

(44)
1118

الخطبة الحادية عشر:

1439/10/26
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
الفئة الضالة بين العلم والجهل
6٬063
693
49
(1118)

الفئة الضالة بين العلم والجهل

1430/06/29
الحمد لله تفرد بالعزة والجبروت والملك والملكوت.. أمات وأحيا وأضحك وأبكى وأفقر وأغنى، أحمده -سبحانه- وأشكره وأتوب إليه وأستغفره.. نعمه تترى وآلاؤه لا تحصى. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له شهادةً تقرب إليه زلفى، وأشهد أن سيدنا ونبينا محمدًا عبد الله ورسوله.. خاتم الأنبياء وسيد الورى، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله نجوم الدجى وأصحابه شموس الهدى والتابعين ومن تبعهم بإحسان وسار على نهجهم فاهتدى، وسلم تسليمًا كثيرًا أبدا. أما بعد: فأوصيكم أيها الناس ونفسي بتقوى الله -عز وجل- فاتقوا الله -رحمكم الله- ولا تغرنكم الحياة الدنيا ولا يغرنكم بالله الغرور؛ فالدنيا حلالها حساب وحرامها عقاب وعامرها خراب، الذاهبون فيها بلا إياب ويتوب الله على من تاب، أيدي المنون تخطف الأعمار خطفا وتتخطف الأرواح خطفا.. الصحيح فيها لا يدري متى يمرض والمريض لا يدري متى يُشفى: ( وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْجِبَالِ فَقُلْ يَنسِفُهَا رَبِّي نَسْفًا* فَيَذَرُهَا قَاعًا صَفْصَفًا * لا تَرَى فِيهَا عِوَجًا وَلا أَمْتًا ) [طـه:105-107]. أيها المسلمون: من استخف بالعلماء أفسد دينه، ومن استخف بالسلطان أفسد شأنه، ومن استخف بالإخوان أفسد مروءته، والعاقل لا يستخف بغيره، وأهدأ ما في البحر أعمقه.. والجلبة والضوضاء تصدرها الأواني الفارغة، ويهزمك عدوك إذا استطاع أن يستفزك، وفي التنزيل العزيز في طريق إبليس: ( وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِم بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ وَع .....
الملفات المرفقة
625
عدد التحميل 693
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات