طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    نصح الدعاة أم إسقاطهم!!    ||    كن منصفًا لا منسفًا!    ||    علمهم يا “ابن مسعود”!    ||    اليمن يطالب بالحزم لتنفيذ اتفاق السويد وانسحاب الحوثيين من الحديدة    ||    اقتراح من الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين لحل الأزمة الراهنة في السودان    ||    فرار 2500 شخص من أراكان جراء القتال بين "إنقاذ روهنغيا" وقوات ميانمار    ||

ملتقى الخطباء

(58)
1072

الخطبة الثامنة:

1439/10/18
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
أسباب النجاة من الفتن، والموقف السليم منها، والحذر من القدح في الدعاة
3٬261
618
45
(1072)

أسباب النجاة من الفتن، والموقف السليم منها، والحذر من القدح في الدعاة

1435/04/03
الخطبة الأولى: الحمد لله الذي خلق الإنسان وعلَّمه البيان، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، شهادة تبوِّئ قائلها دارَ الأمان، وأشهد أن محمداً عبده ورسولُه، المبعوثُ بأوضحِ حجةٍ وأظهرِ برهان، صلى الله وسلم عليه وعلى آله وأصحابه وأزواجه وتابعيهم بإحسان. أما بعد: فاتقوا الله -عباد الله-، واعلموا أنه يجب على كلِّ مسلمٍ وعاقل: أنْ يأخذ بأسباب النجاة من الفتن، وهي واضحةٌ مٌبيَّنةٌ في الكتاب والسنة. والفتنُ: هي الأمور والشدائد التي يُجريها الله تعالى على عباده، على وجه الحكمة ابتلاءً وامتحانًا. ومن عجائبها وخصائصها: أنها حينما تُقبل وتكون في بداياتها، فإنها تَظهرُ بمظهرٍ حسنٍ وجميل، فيقبلُها ويُعجَب بها، مَن قلَّتْ بضاعته في العلم والتَّجربة والحكمة، فيخوضون فيها، فَمِنْ مُقِلٍّ منها ومُسْتَكْثر، فتأخُذُهُمُ العواطف، ويَفتحون آذانهم لما تقذفُه القنواتُ من الضلالات الباطلة. وأما العلماءُ والحكماء، وكبارُ السنِّ والعقل، فقد خبروا أمثال هذه الفتن وجرَّبوها، فيقولون قولتهم، ويُبْدون رأيهم، ويُحذِّرون منها وينصحون. فإذا أدبرتِ الفتنة أو كادت، وكشَّرت عن أنيابها وعورها وضررها، عرف كثيرٌ من الناس حقيقةَ ما جرى، وتبيَّن لهم أنَّ الحق مع كبارِ السنِّ والعقلِ والعلم. قال شيخ الإسلام -رحمه الله-: "الفتنُ إنما يُعرف ما فيها من الشر إذا أدبرت؛ فأما إذا أقبلت فإنها تُزيَّن و .....
الملفات المرفقة
النجاة من الفتن، والموقف السليم منها، والحذرُ من القدح في الدعاة
عدد التحميل 618
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات