ملتقى الخطباء

(25)
1068

الخطبة الرابعة:

1439/10/12
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
الأمانة… شرف أدائها وخطر خيانتها
9٬257
1895
99
(1068)

الأمانة… شرف أدائها وخطر خيانتها

1430/11/01
الخطبة الأولى: الحمد لله ذي العزة والعظمة والجلال، هو الذي نزّل الأمانة في قلوب من شاء من الرجال بعد أن أبت عن حملها السماوات والأرض والجبال، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، أمر المؤمنين بالصدق والأمانة، وزجرهم عن الكذب والخيانة، ووعد من حفظ الأمانة ورعاها أجراً كريماً، وأعد للخائنين عذاباً مهيناً. وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، الذي بلّغ الرسالة وأدى الأمانة، ونصح الأمة، وجاهد في الله حق جهاده. صلى الله وسلم عليه وعلى آله وأصحابه. أما بعد: فيا أيها الناس: اتقوا الله ربكم، وأطيعوه فيما أمركم، واحذروا ما عنه نهاكم وزجر (وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَخْشَ اللَّهَ وَيَتَّقْهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ) [النور:52]. أيها الناس: اعلموا أن الأمانة من أعظم ما به أمرتم، وأن الخيانة من أعظم ما عنه نهيتم وزجرتم، قال تعالى: (إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَمَانَاتِ إِلَى أَهْلِهَا وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ إِنَّ اللَّهَ نِعِمَّا يَعِظُكُمْ بِهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ سَمِيعًا بَصِيرًا) [النساء:58]. وقال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَم .....
الملفات المرفقة
784
عدد التحميل 1895
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات