طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    حكايات الأم وتكوين وجدان الطفل    ||    ما وراء الهجوم على “البخاري”!    ||    لماذا كل هذا البؤس؟    ||    جواب المشككين    ||    آيات الذرية في سورة الأنعام ومضامينها التربوية    ||    مجهودات سعودية تدعم عودة الاستقرار إلى اليمن‎    ||    فلسطين: استشهاد 49 طالبًا ومعلمًا برصاص الاحتلال الإسرائيلي في 2018    ||

ملتقى الخطباء

(112)
952

الخطبة الثامنة:

1439/09/28
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
الفائزون في رمضان
1٬083
70
12
(952)

الفائزون في رمضان

1436/10/05
الخطبة الأولى: الحمد لله الذي أكرمنا بشهر رمضان، وأعاننا فيه على الصيام والقيام وتلاوة القرآن وسائر الصالحات، أحمده تعالى حمدا كثيراً طيباً مباركاً يليق بجلال وجهه وعظيم سلطانه، وهو الكريم المنان. وأشهدُ أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وعد أمة الإسلام بالأجر الكثير والعطاء الجزيل لمن أطاعه وانقاد لأمره، وأشهدُ أن محمدًا عبده ورسوله خير من صلى وصام وقرأ القرآن وصلى بالليل والناس نيام، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن اقتفى أثره واستن بسنته إلى يوم الدين، وسلَّم تسليمًا كثيرًا. أما بعد: فاتقوا الله أيها المؤمنون: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ) [الحشر: الآية 18]. عباد الله: ها هو شهر رمضان قد قارب على الرحيل، وتصرمت أيامه، وانقضت لياليه، صام فيه من صام، وقام فيه من قام، وتصدق فيه من تصدق، وقرأ فيه القرآن من قرأ، وبادر فيه بالصالحات من بادر، والفائز فيه من لبى أمر ربه، واستجاب لندائه، وجاهد نفسه لطلب مرضاته وجنته. فحري بمن علم فضل هذا الشهر أن يجتهد فيما تبقى فيه من أيام، وخاصة في تلك العشر الأخيرة منه، ففيها ليلة هي خير من ألف شهر، من قامها إيماناً واحتساباً غُفر له ما تقدم من ذنبه، فبادروا يا عباد الله وسارعوا وسابقوا إلى تقديم ما ينفعكم عند ربكم، وإن من أعظم الغبن والخسران أن يفرط العبد في تلك الليالي بعد أن علم فضلها وليعلم أن الأعما .....
الملفات المرفقة
عدد التحميل 70
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات