طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    قلق الأم على أبنائها بين الاعتدال والإفراط    ||    دورك الحقيقي مع ذرِّيتك    ||    النجاح يبدأ من مغادرة منطقة الراحة    ||    كل الشموع تحترق.. إلا ضوء الإيمان    ||    إمارة مكة تصدر بيانا بشأن حماية الحجاج من انتشار صرصور الليل بالحرم المكي    ||    مسؤول أممي: الفيضانات أضرت بـ23 ألف نازح شمال غربي سوريا    ||    العراق يعتزم سحب قوات الجيش من مدنه .. ويخطط لإعادة أكثر من مليون نازح    ||

ملتقى الخطباء

(52)
927

الخطبة الثامنة:

1439/09/23
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
خطبة عيد الفطر 1438هـ
591
69
19
(927)

خطبة عيد الفطر 1438هـ

1438/11/02
الخطبة الأولى: الحمدُ للهِ حمدًا كثيرًا، والله أكبرُ كبيرًا، وسبحانَ اللهِ بكرةً وأصيلاً. اللهُ أكبرُ، اللهُ أكبرُ، اللهُ أكبرُ، اللهُ أكبرُ، اللهُ أكبرُ، اللهُ أكبرُ، اللهُ أكبرُ، الله أكبر. اللهُ أكبرُ، اللهُ أكبرُ، اللهُ أكبرُ، لا إلهَ إلا اللهُ، واللهُ أكبرُ. الله أكبر كلما تنفس صبح وأسفر، الله أكبر ما صام صائم وأفطر، الله أكبر ما سجد قائم وكبر. الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، والله أكبر، الله أكبر ولله الحمد. أمّا بعد: أمة الإسلام: اليوم عيد وأي عيد، يوم إعطاء الأجير أجره، فهنيئاً لمن فاز اليوم، فها هم عبادك يا ربنا خرجوا بزينتهم يتعرضون لإحسانك، فاللهم تقبل منهم، وارحم ضعفهم، وعظِّم أجرهم، اللهم وهب المسيئين منّا للمحسنين، اللهم تقبل منا رمضان ولا تردنا خائبين. تدبروا القرآن يا قومي ففيه نجاتكم فقد قال في آخر آية الصيام: (وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ) [البقرة: 185]. وها أنتم خرجتم إلى مصلاكم تكبرون على ما هداكم إليه ووفقكم من صيام وقيام وبر وإحسان، فأبشروا بالخير العميم، والثواب الجزيل، فاشكروه حق شكره، اشكروه نعمة الدين، والتي هي أعظم نعمة وأكبر منة، والمصيبة بالدين أكبر المصائب وأشد الخسائر، ولذا كان صلى الله عليه وسلمَ يستعيذ من الفتنة المضلة، وأن لا يجعل مصيبته في الدين، فيقول: "اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بعزتِكَ لا إله إلا أنت أن تُضِلَّنِي" (مسلم). وكان من دعائه صلى الله عليه وسلم: "اللهم إني أسألك إي .....
الملفات المرفقة
خطبة عيد الفطر 1438هـ
عدد التحميل 69
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات