طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    أصدقاء الشاشة    ||    العودة الى التربية القرآنية.. الترف وآثاره المدمرة    ||    الدنيا دوَّراة!    ||    الكلمة بين الكاتب والقارىء    ||    الجبير: التحالف العربي هو الأحرص على أمن اليمن واستقراره    ||    المئات من الروهينجا يفرون من الهند بعد ترحيل مجموعة إلى ميانمار    ||    بعد توزيع نسخ مجهولة المصدر... السعودية تحظر طباعة المصاحف    ||

ملتقى الخطباء

(70)
848

الخطبة الثانية:

1439/09/22
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
خطبة العيد 1434هـ (وحدة الأمة)
4٬395
974
77
(848)

خطبة العيد 1434هـ (وحدة الأمة)

1434/09/29
الْخُطْبَةُ الْأُولَى: الْحَمْدُ لِلَّهِ الْمُتَفَرِّدِ بِالْعِزَّةِ وَالْكِبْرِيَاءِ، الْمُسْتَحِقِّ لِلْحَمْدِ وَالثَّنَاءِ، بِيَدِهِ الْخَيْرُ وَمِنْهُ الْخَيْرُ، فَلَهُ الْحَمْدُ وَالشُّكْرُ عَلَى وَافِرِ النِّعَمِ وَجَزِيلِ الْعَطَاءِ. وَأَشْهَدُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ، يُعِزُّ مَنْ يَشَاءُ وَيُذِلُّ مَنْ يَشَاءُ، وَأَشْهَدُ أَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، إِمَامُ الْمُتَّقِينَ وَسَيِّدُ الْحُنَفَاءِ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ الشُّرَفَاءِ، وَصَحَابَتِهِ الْأَتْقِيَاءِ، وَسَلَّمَ تَسْلِيمًا كَثِيرًا، مَا دَامَتِ الْأَرْضُ وَالسَّمَاءُ. اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ.. اللَّهُ أَكْبَرُ، اللَّهُ أَكْبَرُ، خَرَّتْ لِعَظَمَتِهِ الْجِبَالُ الرَّاسِيَاتُ، وَتَشَقَّقَتْ مِنْ خَشْيَتِهِ الصُّخُورُ الْقَاسِيَاتُ. اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ نُجَلْجِلُ بِهَا فِي الْأَجْوَاءِ، وَتَهْتِفُ بِهَا مَآذِنُنَا فِي كُلِّ صُبْحٍ وَمَسَاءٍ. اللَّهُ أَكْبَرُ قُولُوهَا بِلَا وَجَلٍ *** وَزَيِّنُوا الْقَلْبَ مِنْ مَغْزَى مَعَانِيهَا اللَّهُ أَكْبَرُ مَا أَحْلَى النِّدَاءَ بِهَا *** كَأَنَّهُ الرِّيُّ فِي الْأَرْوَاحِ يُحْيِيهَا (الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي هَدَانَا لِهَذَا وَمَا كُنّ .....
الملفات المرفقة
العيد 1434هـ (وحدة الأمة) – مشكولة
عدد التحميل 974
العيد 1434هـ (وحدة الأمة)2
عدد التحميل 974
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات