طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    وظيفة العقل بين العلم التجريبي والشرعي وإسهامه في العلم المتكامل!    ||    تحرير مواقع جديدة في الحديدة.. والجيش اليمني يواصل تقدمه    ||    الصحة العالمية تعلن المملكة خالية من شلل الأطفال    ||    الأمم المتحدة تطالب بنجلاديش بعدم إعادة "الروهينجا" إلى ميانمار    ||    خارجية أميركا: مستعدون لشطب السودان من قائمة الارهاب لكن بشروط    ||

ملتقى الخطباء

(58)
825

الخطبة الثالثة عشر:

1439/09/20
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواصلة العمل الصالح بعد رمضان
1٬266
203
4
(825)

مواصلة العمل الصالح بعد رمضان

1436/09/03
الخطبة الأولى: الحمد لله الذي لا يزول ولا يتغير –سبحانه-, جعل في تعاقب الليل والنهار عبرة لمن يتذكر, أحمده وأشكره وأستغفره, وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له, القائل في كتابه المبين: (وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ) [الحجر:99] وأشهد أن سيدنا محمداً عبده ورسوله دعا إلى المداومة على الطاعة بفعله وقوله: "أحب الأعمال إلى الله أدومه وإن قل" [رواه مسلم]. صلى الله وبارك عليه وعلى آله وأصحابه, وكل من تمسك بهديه حتى يلقى الله وسلم تسليماً كثيراً. أما بعد: فيا عباد الله: اتقوا الله وأكثروا من اتباع الحسنة بالحسنة، فوالله ما أجمل من الطاعة إذا أُتبعت بطاعة، ولا أجمل من الحسنة تتلوها الحسنة بعدها, فتلكم من الباقيات الصالحات التي ندبكم الله إلى فعلها في محكم الآيات. يا عباد الله: إذا كان فعل السيئة قبيحاً في نظر الإسلام؛ فما أشنعه وأقبحه بعد فعل الحسنة، فلئن كانت الحسنات يذهبن السيئات فإن السيئات قد يبطلن صالح الأعمال. فإذا كنا مؤمنين بهذا فما لي أرى بعد أن مضى رمضان المبارك كأنه طيف خيال؛ أخذ الكثير ينصرفون عن صالح الأعمال، فبالأمس المساجد مكتظة بالمصلين والأصوات مدوية بتلاوة الكتاب المبين, بالأمس أنفقت آلاف المئين على ذوي القربى والمساكين, بالأمس وجل التفكير مقصور على ما ينفع أمام رب العالمين, بالأمس النفوس محلقة مع عالم السماء الذين يسبحون الليل والنهار لا يفترون. واليوم -رح .....
الملفات المرفقة
العمل الصالح بعد رمضان
عدد التحميل 203
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات