طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    قلق الأم على أبنائها بين الاعتدال والإفراط    ||    دورك الحقيقي مع ذرِّيتك    ||    النجاح يبدأ من مغادرة منطقة الراحة    ||    كل الشموع تحترق.. إلا ضوء الإيمان    ||    إمارة مكة تصدر بيانا بشأن حماية الحجاج من انتشار صرصور الليل بالحرم المكي    ||    مسؤول أممي: الفيضانات أضرت بـ23 ألف نازح شمال غربي سوريا    ||    العراق يعتزم سحب قوات الجيش من مدنه .. ويخطط لإعادة أكثر من مليون نازح    ||

ملتقى الخطباء

(117)
772

الخطبة الثامنة:

1439/09/15
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مدرسة الصيام
497
58
7
(772)

مدرسة الصيام

1438/09/05
الخطبة الأولى: الحمد لله الذي جعل الصيام جُنَّة، وجعله سبيلاً موصلاً إلى الجَنَّة، وأشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبد الله ورسوله، بلغ الرسالة وأدى الأمانة ونصح الأمة وكشف الله به الغمة ورفع به الظلمة وجاهد في الله حق جهاده حتى أتاه اليقين -صلى الله عليه وسلم- وعلى آله وصحبه والتابعين وعلى من سار على نهجهم واقتفى أثرهم واستن بسنتهم إلى يوم الدين وعلينا وعلى عباد الله الصالحين. أما بعد: فيا أيها الصائمون: اجعلوا من صيامكم سبباً موصلاً إلى تقوى ربكم جل وعلا، قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) [البقرة: 183]. أيها المسلمون: ها نحن نعيش أيام رمضان ولياليه المباركة، والمسلم والمسلمة إذ يعيشان هذا الشهر الكريم هما في مدرسة وجامعة عريقةٍ في تاريخها، جليلةٍ في مبادئها، عظيمة في مآثرها. إنها مدرسةٌ وجامعةٌ فتحت أبوابها لتستقبل أفواج الدارسين في كل أرجاء المعمورة، مدرسةٌ لا يحدها وطن، ولا يحويها زمن، لا تضيق عن استيعاب مريديها، ولا تغلق بابها دون أحد منهم، فصولها المساجد والبيوت الإسلامية، وكراريسها المصاحف والسنة النبوية، إنها مدرسة الصيام التي يتعلم منها المسلمون ويتهذب بها العابدون ويتحنث بها المتنسكون. يا صائماً ترك الطعام تعففاً *** أضحى رفيق الجوع واللأواءِ أبشر بعيدك في القيامة **** رحمةً محفوفةً بالبر والأَنداءِ يا صائماً عافت جوارحه ا .....
الملفات المرفقة
الصيام
عدد التحميل 58
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات