طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    قلق الأم على أبنائها بين الاعتدال والإفراط    ||    دورك الحقيقي مع ذرِّيتك    ||    النجاح يبدأ من مغادرة منطقة الراحة    ||    كل الشموع تحترق.. إلا ضوء الإيمان    ||    إمارة مكة تصدر بيانا بشأن حماية الحجاج من انتشار صرصور الليل بالحرم المكي    ||    مسؤول أممي: الفيضانات أضرت بـ23 ألف نازح شمال غربي سوريا    ||    العراق يعتزم سحب قوات الجيش من مدنه .. ويخطط لإعادة أكثر من مليون نازح    ||

ملتقى الخطباء

(86)
751

الخطبة الثالثة:

1439/09/05
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
ورتل القرآن ترتيلاً
3٬186
845
23
إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره... أما بعد: فيا عباد الله: اتقوا الله حق التقوى. معاشر المسلمين: بعد مرورِ سبعَ عشرةَ ليلة من رمضان، والنبي -صلى الله عليه وسلم- في الأربعين من عمره، أذن الله -عز وجل- للنور أن يتنزل، فإذا جبريل -عليه السلام- آخذ بالنبي -صلى الله عليه وسلم- يقول له: اقرأ! فقال النبي -صلى الله عليه وسلم-: "ما أنا بقارئ"، قال: "فأخذني فغطني حتى بلغ مني الجهد، ثم أرسلني". ثلاث مرات فقال: (قْرَأْ بِسْمِ رَبّكَ الَّذِى خَلَقَ * خَلَقَ الإِنسَـانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبُّكَ الاْكْرَمُ) [العلق: 1-3]، فرجع بها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يرجف فؤاده. رواه البخاري. وهكذا نزلت أول آية من هذا الكتاب العظيم على النبي الرؤوف الرحيم في هذا الشهر العظيم، وهكذا شهدت أيامُه المباركةُ اتصالَ الأرضِ بالسماء، وتنزلَ الوحي بالنورِ والضياءِ، فأشرقت الأرضُ بنور ربها، وانقشعت ظلماتُ الجاهليةِ الجهلاءِ. بشرى من الغيب ألقت في فم الغار *** وحيًا وأفضت إلى الدنيا بأسرار ومن ذلك اليوم كان الارتباط المبارك بين القرآنِ وشهر رمضانِ: (شَهْرُ رَمَضَانَ ال .....
الملفات المرفقة
القرآن ترتيلاً
عدد التحميل 845
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات