طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    وظيفة العقل بين العلم التجريبي والشرعي وإسهامه في العلم المتكامل!    ||    تحرير مواقع جديدة في الحديدة.. والجيش اليمني يواصل تقدمه    ||    الصحة العالمية تعلن المملكة خالية من شلل الأطفال    ||    الأمم المتحدة تطالب بنجلاديش بعدم إعادة "الروهينجا" إلى ميانمار    ||    خارجية أميركا: مستعدون لشطب السودان من قائمة الارهاب لكن بشروط    ||

ملتقى الخطباء

(65)
659

الخطبة الأولى:

1439/08/27
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
سباق العشر
5٬209
648
112
(659)

سباق العشر

1433/09/27
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ به من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، مَن يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له؛ وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، صلَّى الله عليه وعلى آله وسلم. أما بعد: فإن أصدق الحديث كتاب الله، وخير الهدي هدي محمد -صلى الله عليه وسلم-، وشر الأمور محدثاتها، وكل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار. عباد الله: هذه عشركم، وهذا شهركم، وهذا وقتكم في عبادة ربكم، هذه فرصتكم وهذه غنيمتكم، وقد تفضل الله عليكم بإحيائكم بدخول وقتكم هذا، فدخلتم في أفضل عشر ليالي في السنة، وهي هذه الليالي، فمن عرف قدر النعمة عَمِلَ لها، الذي يعرف قدر بلوغ هذه العشر سيهتم بها، والذي لا يعرف ستمر عليه كبقية الليالي والأيام. لما علم ربنا قِصَر أعمارنا بالنسبة إلى من قبلنا جعل لنا هذه الليلة -التي عبادتها أفضل من عبادة ثلاث وثمانين سنة- خيرًا من ألف شهر، فأي نعمة أعظم من نعمة المضاعفة! ونعمة بلوغ وقت المضاعفة الذي أنتم فيه الآن! عباد الله: إن عبادة الله تعالى والتقرب إليه هي وظيفتنا، والتي لأجلها خُلق الخلق، ولذا فإن القيام بهذه الوظيفة في هذا الوقت مكسب عظيم، عندما تقبل -يا عبد الله- على ربك، عندما تناجيه وتناديه، وترفع يديك وتدعوه، وتلجأ إليه، وتُظهر الافتقار، وتُظهر الحاجة، فإن ربك يحب مَن يُقبل عليه، ويتضرع إليه، ويناشده ويلح عليه، ويسأله بأسمائه وصفاته وقلبه منكسر يقول: "أبوء لك بنعمتك عليَّ -يعني يعترف- وأبوء بذنبي فاغفر لي"، وي .....
الملفات المرفقة
العشر
عدد التحميل 648
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات