طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    قلق الأم على أبنائها بين الاعتدال والإفراط    ||    دورك الحقيقي مع ذرِّيتك    ||    النجاح يبدأ من مغادرة منطقة الراحة    ||    كل الشموع تحترق.. إلا ضوء الإيمان    ||    إمارة مكة تصدر بيانا بشأن حماية الحجاج من انتشار صرصور الليل بالحرم المكي    ||    مسؤول أممي: الفيضانات أضرت بـ23 ألف نازح شمال غربي سوريا    ||    العراق يعتزم سحب قوات الجيش من مدنه .. ويخطط لإعادة أكثر من مليون نازح    ||

ملتقى الخطباء

(81)
496

الخطبة السابعة:

1439/07/30
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
زكاة الحبوب والثمار
6٬765
957
42
(496)

زكاة الحبوب والثمار

1433/11/23
أما بعد: إن الزكاة هي أحد أركان الإسلام، ومبانيه العظام، وقد تظاهرت بذلك الأدلة من الكتاب والسنة؛ حيث قرنها الله تعالى بالصلاة في كتباه في اثنين وثمانين موضعاً. كما فرضت على الأمم السابقة، فمن قوله تعالى على لسان المسيح عيسى -عليه الصلاة والسلام-: (وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيَّاً) [مريم:31]، مما يدل على عظم شأنها، وكمال الاتصال بينها وبين الصلاة، كما قال -جل ذكره-: (وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآَتُوا الزَّكَاةَ) [البقرة:43، 83، 110؛ النساء:77؛ النور:56؛ المزمل:20 ]. وقال النبي -صلى الله عليه وسلم-: "بني الإسلام على خمس"، وذكر منها: "وإيتاء الزكاة"، وقال أبو بكر الصديق – رضي الله عنه –: والله! لأقتلنَّ مَن فرَّقَ بين الصلاة والزكاة . وأجمع المسلمون على فرضيتها، وأنها الركن الثالث من أركان الإسلام. ولقد فرضت الزكاة -عباد الله- في السنة الثانية من الهجرة، وبَعث رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الجباة لجبايتها، ومضت بذلك سنة الخلفاء الراشدين المهديين، ثم من بعدهم. سُمِّيَت زكاة؛ لأنها تزكي النفس والمال، وهي تزيد المال نمواً من حيث لا يشعر الناس، قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: "ما نقص مالٌ من صدقة". وهي تجب في الأموال التي تحتمل المواساة، ويكثر فيها النمو والربح، فهي تجب في أربع .....
الملفات المرفقة
الحبوب والثمار
عدد التحميل 957
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات