طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    مركز الملك سلمان يجري 26 عملية قلب لأطفال اليمن في يومين    ||    رئيس اليمن: قدمنا التنازلات تباعًا في سبيل السلام.. والحوثي متمسك بمشروعه الطائفي    ||    ميليشيات إيران تُحرف «الأذان» في سوريا    ||    تعلمت من مريم بنت عمران!    ||    العودة إلى التربية القرآنية.. الإسلام لا يقطع ما قبله بل يكمله    ||    هل تشاركني هذه اليقينيات!    ||

ملتقى الخطباء

(78)
447

الخطبة السادسة:

1439/06/19
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
الاختلاط والتغريب
5٬707
959
58
(447)

الاختلاط والتغريب

1432/06/08
إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونتوب إليه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له. وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله، صلَّى الله عليه وعلى آله وأصحابه وأتباعه وسلم تسليماً كثيراً إلى يوم الدين. أما بعد: فيا عباد الله تعالى اتقوا الله -عزَّ وجل-، وذلك بفعل ما أمركم به، واجتناب ما نهاكم عنه، وملازمة طاعته، والبُعد عن مخالفته، فبتقوى الله -عز وجل- تهنأ القلوب، وتطمئن وتطيب النفوس والصدور، وتنشرح وتستقيم الحياة، ويحصل موعود الله للمتقين بالنجاة من كل مخوف ومرهوب، والفوز بكل مرغوب في الدنيا والآخرة. (أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ * الَّذِينَ آَمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ * لَهُمُ الْبُشْرَى فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآَخِرَةِ لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) [يونس:62-64]. رزقني الله وإياكم تقواه، ومَنَّ علينا جميعا بهداه، وجنَّبَنا أسباب غضبه وسخطه، وختم لنا بخير ما ختم به لعباده وأوليائه الصالحين، إنه سميع مجيب. أيها الأخوة المسلمون: لقد قامت .....
الملفات المرفقة
والتغريب
عدد التحميل 959
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات