طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    وظيفة العقل بين العلم التجريبي والشرعي وإسهامه في العلم المتكامل!    ||    تحرير مواقع جديدة في الحديدة.. والجيش اليمني يواصل تقدمه    ||    الصحة العالمية تعلن المملكة خالية من شلل الأطفال    ||    الأمم المتحدة تطالب بنجلاديش بعدم إعادة "الروهينجا" إلى ميانمار    ||    خارجية أميركا: مستعدون لشطب السودان من قائمة الارهاب لكن بشروط    ||

ملتقى الخطباء

(77)
437

الخطبة الثالثة:

1439/06/17
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
كلمات (بمناسبة الحملة التوعوية الأمنية المرورية)
3٬190
1185
32
(437)

كلمات (بمناسبة الحملة التوعوية الأمنية المرورية)

1433/08/07
الحمد لله على ما منح من الإنعام وأسدى، أحمده سبحانه وأشكره، وأتوب إليه وأستغفره من خطايا وذنوب لا تعد ولا تحصى، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد، نبينا محمدا عبده ورسوله، أعظم به رسولا وأكرم به عبدا، صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله وأصحابه كانوا أمثل طريقة وأقوم وأهدى، والتابعين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين. أما بعد: ففي ليلة ارتدَت البقاع ثياب الحزن والحداد، ليلة اتشحت مناطقها وشوارعها بالسواد، وتحللت بالأحزان، وأمطرت دموعا، وتخضبت بالدماء، ليلة ظلماء غاب عنها القمر، مأساة وفاجعة روعت القلوب، راح ضحيتها أم وأربع بنات في عمر الورود. حادثة بددت فرحة الصغيرات، وخنقت الضحكات والابتسامات، صغيرات كن قد استعددن لعام دراسي جديد، وفرحن بالملابس والحقائب والدفاتر الجديدة، كانت أحلامهن تملأ الدنيا فرحا وبهجة وحبورا، فهن يحلمن باللعب من زميلاتهن في المدارس والرياض؛ لكن كلمة الله هي العليا. ففي تلك الليلة، وبينما الظلام الدامس يعانق شارع الموت، ذلك الشارع الذي كان حتى ذلك الوقت شارعا مجهولا بلا عنوان، شارعا معتما مظلما. ما بين طَرْفَةِ عينٍ وانتباهَتِها *** يُبدِّلُ الله من حالٍ إلى حالِ فقد سكتت أهازيج الصغيرات، وكتمت الضحكات، وتطايرت الأجسام الصغيرة في الهواء، تمزقت وغرقت الأحلام والآمال، لتتحطم بتلك السيارة التي تركها قائدها بلا علامات انتظار، ولا إشارات تحذير! تركها في منتصف الطريق، لينفجر شلالات من الدموع والأحزان، ويضع نهاية أليمة وحزينة لقصة أسرة سعيدة، ليبقى الأب المكلوم وحيدا! بعد أن عاش نحو عشرين سنة في أمان بين زوجة وأولاده، .....
الملفات المرفقة
(بمناسبة الحملة التوعوية الأمنية المرورية)
عدد التحميل 1185
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات