طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    قل الحمد لله    ||    شهر بلا جوال!    ||    رفقاً بالعصاة    ||    لحظات الحياة الحرة ..    ||    ''العفو'' الدولية تطالب بمحاكمة قائد جيش ميانمار أمام "الجنائية الدولية"    ||    انتصارات جديدة للجيش اليمني في البيضاء ولحج ومصرع 25 حوثيًا    ||    نزوح 45 ألف سوري تجاه الحدود الأردنية جراء القتال بدرعا    ||    ملتقى للتعاون الإسلامي في بروكسل لبحث خطاب "الإسلاموفوبيا" بالإعلام    ||    هكذا تضيع الاجازة بغير فائدة .. وهكذا يصبح لها فائدة ..    ||    الإدراك المتأخر..    ||    حين يكون القتل سُـنَّة    ||    ميليشيات الحوثي تحرم محافظة الحديدة من الإنترنت والاتصالات    ||    الكشف عن مخطط استيطاني كبير في القدس المحتلة    ||    مسؤولة إفريقية تحذر من "مجاعة كبرى" بالقارة    ||    الحزب الحاكم بالسودان يدعو الحركات المسلحة للمشاركة في الحوار الوطني    ||

ملتقى الخطباء

(70)
187

الخطبة الثامنة:

1439/02/25
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
والله يعلم المفسد من المصلح
1٬001
230
2
(187)

والله يعلم المفسد من المصلح

1436/04/11
الخطبة الأولى: إن الحمد لله، نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ ... أما بعد: إن الله -جل وتعالى- أوجدنا في هذه الأرض لكي نسلك طريق الإصلاح، ونبتعد عن طريق الفساد والإفساد، بل وأمرنا -جل وتعالى- أن نكون من المصلحين تبعاً لمنهج وطريقة الأنبياء والمرسلين. فشعيب -عليه السلام- قال لقومه: (إِنْ أُرِيدُ إِلاَّ الإِصْلاَحَ مَا اسْتَطَعْتُ)[هود: 88]. وصالح عليه السلام قال لقومه: (وَنَصَحْتُ لَكُمْ وَلَكِن لاَّ تُحِبُّونَ النَّاصِحِينَ)[الأعراف: 79]. ثم إن الله -جل وعز- نهى عن الفساد في الأرض، فقال تعالى: (وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ)[الشعراء: 183]. وأخبر أنه لا يحب الفساد، فقال: (وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الفَسَادَ)[البقرة: 205]. وقال سبحانه: (وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ)[المائدة: 64]. ولهذا لا يمكن أن يجتمع الصلاح والفساد في إناء واحد، ولا يمكن أن يوجد المصلح والمفسد في مكان واحد، إلا وحصل بينهما التدافع: (أَمْ نَجْعَلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَالْمُفْسِدِينَ فِي الْأَرْضِ أَمْ نَجْعَلُ الْمُتَّقِينَ كَا .....
الملفات المرفقة
يعلم المفسد من المصلح
عدد التحميل 230
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات