طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    نصح الدعاة أم إسقاطهم!!    ||    كن منصفًا لا منسفًا!    ||    علمهم يا “ابن مسعود”!    ||    اليمن يطالب بالحزم لتنفيذ اتفاق السويد وانسحاب الحوثيين من الحديدة    ||    اقتراح من الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين لحل الأزمة الراهنة في السودان    ||    فرار 2500 شخص من أراكان جراء القتال بين "إنقاذ روهنغيا" وقوات ميانمار    ||

ملتقى الخطباء

(76)
122

الخطبة التاسعة:

1439/01/18
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
انتبه أيها المربي
1٬087
68
7
(122)

انتبه أيها المربي

1436/08/17
الخطبة الأولى: إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن سيدنا ونبينا محمداً عبده ورسوله، صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وسلم تسليماً كثيراً. أما بعد: فاتقوا الله -عباد الله-. معشر الأحباب: غداً يرمي الآباء بفلذات أكبادهم، وثمرات أفئدتهم إلى المدارس لينهلوا من عذب مناهلها، وليسير الطفل مساره الجديد، فيضع حجر الأساس لمستقبله، ويقص الشريط للمضي إليه، ففيها يقف تيار الأسرة ليحل محله تيار المدرسة، فيشعر بواجبات لم يشعر بها من قبل، ويجد أفراداً تمتزج بينه وبينهم صلة الصداقة، وفيها يجد سلطةً تحاسبه على زلاته وأعماله دون محاباة وعطف مخلٍ، فيتمرن من جراء ذلك على طاعة ولي الأمر. فالوالد إذ يرمي بولده في هذا المعقل ساعات طوال، وسنوات عديدة، يطمح في تشييد خلق ابنه, فإن كان وطيداً زادته المدرسة توطيداً، وإن كان واهياً حاولوا تعديله وتقييمه ليسير على منهج الله، فليست مهمة المدرسة تلقين المعلومات فحسب، بل هي عامل كبير يلي المنزل في تكوين الأخلاق. فمهمة المدرسة إعداد النشء ليكونوا رجالاً نافعين، ولا يمكن أن تقوم المدرسة بهذه المهمة العظيمة إلا إذا كان القائمون بأمرها ممن تربوا تربية حسنة، عاملين بأوامرهم، .....
الملفات المرفقة
عدد التحميل 68
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات