طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    حكايات الأم وتكوين وجدان الطفل    ||    ما وراء الهجوم على “البخاري”!    ||    لماذا كل هذا البؤس؟    ||    جواب المشككين    ||    آيات الذرية في سورة الأنعام ومضامينها التربوية    ||    مجهودات سعودية تدعم عودة الاستقرار إلى اليمن‎    ||    فلسطين: استشهاد 49 طالبًا ومعلمًا برصاص الاحتلال الإسرائيلي في 2018    ||

ملتقى الخطباء

(2٬304)
392

بشائر النصر

1430/01/18
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +

 

 

بشائر النصر هبي في المدى الخضلِ *** ولتنثري هاهنا إطلالة الأملِ
ولتزرعي يا طيوف العز في دمنا *** آمالنا البيض في دنياً من الوجلِ
ولتوقدي في دروب الكون بهجته *** كي تنبتي الشوق في خفاقة المقلِ
نحن الظماء إلى نبع تقَرُّ به *** جوانح لم تزل في قاحل الذبلِ
تنفس الصبح فانداحت ضمائرنا *** ترف في عابقات الواكف الهطلِ
وأشرفت للسنا العلوي أفئدة *** سرى بها الشوق في وحاشة السبلِ
بشائر النصر هبي واسكبي لغة *** من التفاؤل في حلي ومرتحلي
وعلميني دروس العز في زمن *** حدا به الذل نحو المنحنى السفلِ
إني لألمح في الآفاق حمحمة *** تسخو بها عاديات الخيل في عجلِ
وفي ثنايا سحاب الأفق دمدمة *** من الرعود تشي بالقادم الجللِ
أشيم فيه بروق الأمس إذ ومضت *** كالشمس في أبهج الألوان والحللِ
وأرقب السيل كي تشتال فورته *** ركام خوف أتى بالشر والعللِ
(ليبلغن) ببشراها قد ارتسمت *** خيوط فجر على الآفاق مكتملِ
غداً نؤوب إلى الأمجاد يقدمنا *** تكبيرنا والسنا الوضاء في شعلِ
غداً نمد إلى الدنيا أيادينا *** وصرحنا راسخ البنيان كالجبلِ
تفاءلوا يا صحابي فالمدى عبق *** بزهرنا المجتبى والدهر ذو نقلِ
بشائر النصر حان الأوب فاشتعلي *** والنصر في رحم التكبير فامتثلي

المصدر:

لجينيات