طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    خادم الحرمين يؤكد الحرص على توطيد العلاقة مع العراق    ||    اليمن.. انطلاق مهمة "القبضة الحديدية" في حضرموت    ||    ليبيا.. تراجع حاد بأعداد المهاجرين في مركز تهريب البشر    ||    ميليشيات الحوثي تداهم المنازل بصنعاء وتختطف 40 فتاة    ||    مشاعر محبوسة    ||    انطواء طفلك.. بيدك أنت!    ||    مخالفات قولية عند نزول المطر    ||    الإجراءات الفكرية والعملية لمواجهة الغلو والتطرف    ||

ملتقى الخطباء

(96)
5391

معنى الوصية

1439/10/11
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +

وسام طلال

 

ذات صلة ما هي الوصية الواجبة ما هي وصايا لقمان لابنه ما هي الوصية كيفية كتابة وصية قبل الموت الوصيَّة هو شيء يوصيك بهِ الشّخص لتفعلهُ وتكون على عاتِقُك بحيث أنّ الشخص الذي أوصاك لا يستطيع فعلهُ بسبب مرض مزمن قد يؤدّي إلى الموت، أو أنّ يكتب ورقة وصيّة مثلاً بعد موتهِ يوصّي بأن يفعلَ الموصى بهِ شيئاً كتوزيع الأموال، التبرُّع، حسب ما هي الوصيّة بحيث يصبح الموصى بهِ هو المسؤول عن الشيء الذي أوصى بهِ المتوفِّي، ويجب عليهِ أن يفعلها . وحكم الوصيّة تدور حول أربع أحكام شرعيّة” الوصيّة الواجبة: وهي التي تكون في حالة وجود دين على الموصي أو وديعه يخشى أن تضيع إذا لم يوصّي بها، فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلّم-” “ما حق امرئ مسلم له شيء يوصي فيه، يبيتُ ليلتين إلاّ ووصيتهُ مكتوبةٌ عنده” (أخرجهُ البخاري في كتاب الوصايا).

 

الوصيّة المحرمة: وهي التي تكون في حالة الوصّية بمعصية أو بقصد الإضرار بالورثة وما إلى ذلك.

 

الوصيّة المستحبّة: وهي التي تكون للأقرباء والفقراء والمساكين والصالحين من النّاس فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلّم-  الوصيّة المكروهة” وهي التي تكون في حالة الموصي الذي لديهِ القليل من المال وورثَتُهُ بحاجه إلى هذا المال، كما يكره أن تكون الوصيّة لأهل المعاصي والمنكر حتّى لا يستعينو بها على فعل الشرور والمعاصي.

 

أركان الوصيّة وهي أربع أركان:

الموصي، وهو صاحب الحق أو المتبرِّع، وأن يكون أهلاُ للتبرع، بحيث يكون عاقل وبالغ وأهل بالاختيار لا يوجد دين بحيث لا يبقى من مالهِ شيء.

 

الموصى لهُ، وهو صاحب الوصية بعد موت الموصي ويشترط في حقهِ” أن لا يكون وارثاً للموصي بعد الموت” فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلّم-“”إنّ الله قد أعطى لكلِّ ذي حقِّ حقَّه، فلا وصيَّة لوارث” (أخرجهُ البخاري من كتاب الوصايا).

 

أن يكون موجود وقت الوصية.

الإيجاب والقبول: ويكون الإيجاب باللفظ كقول قد أملكتُ بيتي لفلان بعد موتي، وإذا كان عاجزاً عن اللفظ، يكتب الموصي على ورقه وصيّتهُ  الموصي بهِ” وهي الأشياء التي تكون قابله للتمليك كالمال، البيت، وما إلى ذلك  بطلان الوصية” إذ اختل شرط من شروط الوصية . وفات الموصي لهُ قبل الموصي  إذا تراجعَ الموصي عن الوصيّة فلهُ الحق في أن يبطلها وأن يغيِّرَ فيها إذا قَتَلَ الموصي لهُ الموصي، إذا كان الموصي مديناً بمال لا يبقى من مالهِ شيء.

قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات