ملتقى الخطباء

(100)
5014

صفات المفتي

1439/04/09
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +

صفات المفتي

أ.د.محمد بن حسين الجيزاني

 

ذكر أهل العلم أن هنالك صفات لابد للمفتي أن يتحلى بها في نفسه وفي سائر حاله، فمن ذلك:

أن يكون فقيه النفس، سليم الذهن، رصين الفكر، صحيح التصرف والاستنباط، متيقظا[1]

قال الخطيب البغدادي: وينبغي أن يكون قوي الاستنباط، جيد الملاحظة، رصين الفكر، صحيح الاعتبار، صاحب أناة وتؤدة، وأخا استثبات وترك عجلة.

 

بصيرا بما فيه المصلحة، مستوقفا بالمشاورة، حافظا لدينه، مشفقا على أهل ملته، مواظبا على مروءته، حريصا على استطابة مأكله؛ فإن ذلك أول أسباب التوفيق.

متورعا عن الشبهات، صادفا عن فاسد التأويلات، صليبا في الحق، دائم الاشتغال بمعادن الفتوى وطرق الاجتهاد.

 

ولا يكون ممن غلبت عليه الغفلة، واعتوره دوام السهر، ولا موصوفا بقلة الضبط، منعوتا بنقص الفهم، معروفا بالاختلال: يجيب عما يسنح له، ويفتي بما يخفى عليه[2]

 

وقد جمع الإمام أحمد صفات المفتي في خمس خصال، فقال رحمه الله:

لاينبغي للرجل أن ينصب نفسه للفتيا حتى يكون فيه خمس خصال:

أولها: أن تكون له نية، فإن لم يكن له نية لم يكن عليه نور، ولا على كلامه نور.

الثانية: أن يكون له علم، وحلم، ووقار، وسكينة.

الثالثة: أن يكون قوياً على ما هو فيه وعلى معرفته.

الرابعة: الكفاية، وإلا مضغه الناس.

الخامسة : معرفة الناس[3].

قال ابن القيم:  فإن هذه الخمسة هي دعائم الفتوى، وأي شيء نقص منها ظهر الخلل في المفتي بحسبه [4].

والمعنى الجامع لصفات المفتي: أن يكون فقيه النفس.

 

وهذا معنى عظيم، يدخل تحته أمران زائدان على شرطي الإفتاء:

أحدهما: أمر زائد على مرتبة الاجتهاد، وهو أن يكون بصيرا، متيقظا، فطنا، خبيرا بأحوال الناس وأعرافهم.

فإنه إذا لم يكن كذلك تصور له الظالم بصورة المظلوم وعكسه، والمحق بصورة المبطل وعكسه، وراج عليه المكر والخداع والاحتيال[5].

والثاني: أمر زائد على مرتبة العدالة، وهو أن يكون ظاهر الورع مشهورا بالديانة الظاهرة والصيانة الباهرة.

فإنه إذا كان كذلك رُزق نورا وبصيرة، وأوتي فقها وحكمة، وجُعل له فرقان وبصيرة.

ومثل هذا المفتي يحصل كمال الانتفاع بفتواه ويطرد[6].

 

وقد قال أبو الأسود الدؤلي:

ابدأ بنفسك فانهها عن غيها **  فإذا انتهت عنه فأنت حكيم

فهناك يُسمع ما تقول ويُقتدى **   بالرأي منك وينفع التعليم

لا تنه عن خلق وتأتي مثله  **  عار عليك إذا فعلت عظيم

المراجع

 

[1]    انظر أدب المفتي والمستفتي: 42 والمجموع للنووي: 1/41 وصفة الفتوى والمفتي والمستفتي: 29

[2]    الفقيه والمتفقه: 2/158.

[3]    انظر إعلام الموقعين: 4/199، شرح الكوكب المنير: 4/550-551.

[4]    إعلام الموقعين: 4/199.

[5]    انظر إعلام الموقعين: 4/204-205.

[6]    انظر المجموع للنووي: 1/41 والموافقات: 4/97، 98، 256-257.

الملفات المرفقة
صفات المفتي
عدد التحميل 1
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات