طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    وظيفة العقل بين العلم التجريبي والشرعي وإسهامه في العلم المتكامل!    ||    تحرير مواقع جديدة في الحديدة.. والجيش اليمني يواصل تقدمه    ||    الصحة العالمية تعلن المملكة خالية من شلل الأطفال    ||    الأمم المتحدة تطالب بنجلاديش بعدم إعادة "الروهينجا" إلى ميانمار    ||    خارجية أميركا: مستعدون لشطب السودان من قائمة الارهاب لكن بشروط    ||
ملتقى الخطباء > الراصد الإعلامي > النثر في عهد المماليك

ملتقى الخطباء

(129)
4824

النثر في عهد المماليك

1439/03/28
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +

 

 

كان عدد المتطفلين على النثر أكثر من عددهم على الشعر” والنكبة في إنشاء المترسلين أشد منها في إنشاء المصنفين “.وكانت حركة التأليف في عهد المماليك محمودة بسبب:

كثرة المدارس – إقبال العلماء عليها – تشجيع السلاطين للعلماء. و ﺸﻬﺩ ﻋﺼﺭ ﺍﻟﻀﻌﻑ ﻨﻭﻋﻴﻥ ﻤﻥ ﺍﻟﻨﺜﺭ: ﺍﻟﻨﺜﺭ ﺍﻟﻔﻨﻲ، ﻭ ﺍﻟﻨﺜﺭ ﺍﻟﻌﻠﻤﻲ، ﻭ ﻴﻘﺴﱠﻡ ﺍﻟﻨﻭﻉ ﺍﻷﻭل ﺇﻟﻰ ﻗﺴﻤﻴﻥ : ﺍﻟﻜﺘﺎﺒﺔ ﺍﻟﺩﻴﻭﺍﻨﻴﺔ ﻭ ﺍﻟﺭﺴﺎﺌل ﺍﻻﺨﻭﺍﻨﻴﺔ .ﻭ ﺘﺘﻤﺜل ﺍﻟﻜﺘﺎﺒﺔ ﺍﻟﺩﻴﻭﺍﻨﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺭﺴﺎﺌل ﺍﻟﻤﺘﻀﻤﻨﺔ ﻟﻠﺘﻭﺠﻴﻬﺎﺕ ﻭ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻤﺎﺕ…ﺍﻟﺘﻲ ﻜﺎﻥ ﻴﺼﺩﺭﻫﺎ ﺍﻟﺴﻼﻁﻴﻥ ﻭ ﺍﻟﺤﻜﹼﺎﻡ، ﻭ ﻜﺎﻥ ﻴﺘﻭﻻﻫﺎ ﻜﺘﺎﺏ ﻜﺒﺎﺭ، ﻭ ﻗﺩ ﺃﺼﺎﺏ ﻫﺫﺍ ﺍﻟﻔﻥ ﻭﺒﺎﺀ ﺍﻟﺯﺨﺭﻓﺔ ﺍﻟﻠﻔﻅﻴﺔ، ﻓﺸﻭﻩ ﻤﻌﺎﻨﻴﻪ ﺃﺤﻴﺎﻨﺎ، ﺃﻤّﺎ ﺍﻟﺭﺴﺎﺌل ﺍﻹﺨﻭﺍﻨﻴﺔ، ﻓﺘﺘﻤﺜل ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺭﺍﺴﻼﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻜﺎﻥ ﻴﺘﺒﺎﺩﻟﻬﺎ ﺍﻷﺩﺒﺎﺀ، ﻭ ﺍﻟﻤﻨﺎﻅﺭﺍﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺘﺠﺭﻯ ﻫﻨﺎ ﻭ ﻫﻨﺎﻙ، ﻭ ﻗﺩ ﺭﻜﺯ ﻜﺘﺎﺏ ﻫﺫﺍ ﺍﻟﻠﻭﻥ ﺍﻷﺩﺒﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻠﻔﻅ ﻋﻠﻰ ﺤﺴﺎﺏ ﺴﻤﻭ ﺍﻟﻤﻌﺎﻨﻲ، ﻭ ﻗﻭﺘﻪ.

النثر العلمي:هوالنثرالذي يسجل حقائق العلوم وبه تعرض نظرياتها وبحوثها بأسلوب مباشر ترتبا الأفكار ترتيبا منطقيا ، والغرض منه ايصال الحقائق إلى القراء والسامعين بواسطة مصطلحات علمية تبرز مظهر العقل ، ويمتاز النثر العلمي بالدقة والتحديد والاحصائيات و الوضوح ، ولابد من الإشارة إلى أنه يشمل تدوين شتى المعارف ومختلف العلوم من لغة تاريخ ،رحلات ،فقه ،علم الاجتماع ،فلسفة ،هندسة ،فلك ،كيمياء ………………..

ﻭﺘﺘﻤﻴﺯ ﺃﺴﺎﻟﻴﺏ ﺍﻟﻨﺜﺭ ﺍﻟﻌﻠﻤﻲ ﻋﻤﻭﻤﺎ ﺒﺎﻟﺒﻌﺩ ﻋﻥ ﺍﻟﺘﻜﻠﻑ ﻷﻥّ ﺍﻟﻐﺎﻴﺔ ﺍﻟﻌﻠﻤﻴﺔ ﻟﻡ ﺘﺴﻤﺢ ﻟﻠﻜﺘﺎﺏ

ﺍﻟﺴّﻌﻲ ﻭﺭﺍﺀ ﺍﻟﺯﺨﺭﻓﺔ ﺍﻟﻠﻔﻅﻴﺔ، ﻭ ﻟﻜﻥّ ﺍﻟﻤﺘﺄﺨﺭﻴﻥ ﻤﻨﻬﻡ ﻟﻡ ﺘﺴﻠﻡ ﻜﺘﺎﺒﺎﺘﻬﻡ ﻤﻥ ﺍﻟﺘﻌﻘﻴﺩ ﻭ ﺍﻟﻀﻌﻑ، ﻭ ﺨﻴﺭ ﻨﺘﺎﺝ ﻓﻲ ﻫﺫﺍ ﺍﻟﻌﺼﺭ ﻤﺎ ﻴﺄﺘﻲ :

ﺃ- ﻟﺴﺎﻥ ﺍﻟﻌﺭﺏ ﻻﺒﻥ ﻤﻨﻅﻭﺭ (711-630 هـ) ﻭ ﻫﻭ ﻤﻌﺠﻡ ﻟﻐﻭﻱ ﻀﺨﻡ، ﻴﺘﻨﺎﻭل ﺒﺈﺴﻬﺎﺏ ﻤﺨﺘﻠﻑ ﺃﻟﻔﺎﻅ ﺍﻟﻠﻐﺔ .

ﺏ- ﺍﻷﻟﻔﻴﺔ ﻻﺒﻥ ﻤﺎﻟﻙ (673-600هـ) ﻭ ﻫﻭ ﻤﺅﻟﻑ ﻟﺨﹼﺹ ﻗﻭﺍﻋﺩ ﺍﻟﻨﺤﻭ ﺍﻟﻌﺭﺒﻲ ﻓﻲ ﺃﻟﻑ ﺒﻴﺕ.

ﺝ- ﻤﻘﺩﻤﺔ ﺍﺒﻥ ﺨﻠﺩﻭﻥ (808-732 هـ)

كما انتشر في هذه الفترة النـثـر العلمي مع ابن خلدون و تميز بجـودة العبـارات و سلامة الـلـغة و خلوّه من الركاكة التي سادت في عصره و الاستعانة بالأساليب الخبرية و المباشرة.

و من خصائص النثر العلمي المتأدب:

ـ يعالج مواضيع علمية مختلفة ؛ بعضها مرتبطا بالطبيعة و الآخر يتصل بالإنسان و له مظهر أدني لأنّه يستعين بأدوات التعبير الأدنى مثل اللجوء إلى الخيال و اعتماد المجاز و المحسنات.

ـ كما تتميز لغته بالدقة و اعتماد المصطلحات ، عرض المعلومات وفق ترتيب منطقي

( التفصيل بعد الإجمال) ، و خال من العاطفة.

 

* أسلوب إبن خلدون:

– أسلوبه في الكتابة هو الأسلوب العلمي التأدب ومن أسسه إختيار الألفاظ والدقة.

– الموضوعية.

– الإكثار من المصطلحات.

– الإجمال.

– التفصيل.

– إعتماد الطريقة العلمية في طرح الألإكار ومناقتها.

– وضوح المعاني وترابطها.

– سلامة التركيب وخلوه من الركاكة التي شاعت في عصره.

-الإستعنة بألوان البيان والبديع بالقسم الذي يخدم الفكرة

* مميزات أسلوب القزويني:.

– إعتماد أسلوب علمي مباشر.

– إعتماد المصطلحات العلمية المناسبة لطبيعة الموضوع.

– الإطالة والتفصيل وتكثيف مادةالمعلوت والإستشهادات نتيجة إتباعه طريقة الجمع.

– خلو أسلوبه من الجمال الفني وغلبة الطابع السردي عليه.

قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات