طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    الجيش يسيطر على الحكم بزيمبابوي ويقيد إقامة الرئيس    ||    الجزائر تعلن موعد الانتهاء من إنشاء ثالث أكبر مساجد العالم    ||    محامون يسلمون الجنائية الدولية ملفًا بجرائم حرب لحفتر وقواته    ||    قرار أممي يدعو ميليشيات إيران إلى مغادرة سوريا    ||    ارتفاع حصيلة قتلى الزلزال الذي ضرب الحدود العراقيه الإيرانية لأكثر من ٥٣٠ شخصًا    ||    بريطانيا تحمّل جيش ميانمار مسؤولية أزمة الروهينغيا    ||    412 ألف عاطل عن العمل في الضفة الغربية وقطاع غزة    ||    السعودية توقع مع منظمة الصحة العالمية مشروعين لعلاج ومكافحة الكوليرا في اليمن    ||    عاجزون أمام الزلازل!    ||    كف عن التماس الأعذار وتب لربك!    ||    تصاعد الانهيار الأخلاقي في الغرب    ||    أوراق الفساد تتناثر!    ||    لا عليك ما فاتك من الدنيا (1)    ||    تسريبات " الفردوس" و"محيطات" الفساد    ||    زهرة الصومالية    ||    مسلمو الهند والإرهاب الهندوسي    ||    أيتها الزوجة.. لا تحكي لزوجك عن هذه الأشياء!    ||
ملتقى الخطباء > الراصد الإعلامي > راصد الأخبار > نصف مليون طفل روهينغي يبحثون عن ذويهم في بنغلاديش

ملتقى الخطباء

(37)
9408

نصف مليون طفل روهينغي يبحثون عن ذويهم في بنغلاديش

1439/2/22
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +

يسعى نحو نصف مليون طفل روهينغي في مخيمات النزوح ببنغلاديش إلى العثور على آبائهم وأمهاتهم، بعد أن اضطروا للهروب من اضطهاد الجيش والمليشيات البوذية المتطرفة في ميانمار.

 

ونقلت صحيفة الغارديان البريطانية، عن منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، إن “غالبية الفارين من إقليم أراكان غربي ميانمار، إلى بنغلاديش من الأطفال، ويصل عددهم إلى نحو نصف مليون طفل”.

 

وأضافت الصحيفة أن “قسما كبيرا من الأطفال إما أنهم أيتام، أو فقدوا أسرهم خلال رحلتهم إلى بنغلاديش”.

 

وأشارت إلى أن الفتاة “صوفارا” البالغة من العمر 8 أعوام، وصلت إلى مخيم “كوتوبالونغ” مؤخرا، وهي تحمل أختها بين ذراعيها الصغيرتين وهي تصيح باكية: “لقد قتل الجنود أسرتي”.

 

من جانبه قال كبير أحمد، عم الطفلة صوفارا، إن “جنودا من جيش ميانمار، داهموا قريتهم في أراكان، وقتلوا شقيقه جعفر.
وأضاف أن زوجة شقيقه المقتول كانت قد ولدت حديثا ولا تستطيع الهرب من اضطهاد الجيش.

 

وأشار إلى أن زوجة شقيقه توارت عن الأنظار أثناء هربها من المليشيات البوذية.

 

وأشارت الغارديان، إلى أنه ووفق مصادر منظمة “أنقذوا الأطفال”، فإن بعض الأطفال لجؤوا إلى أقاربهم أو جيرانهم.

 

وأوضحت في هذا الإطار، أن عددًا من الأطفال غيروا أسماءهم لأسباب أمنية، كالطفلة فاطمة.

 

وقالت فاطمة: “جاء الجنود إلى منزلنا في مدينة موانغداو بإقليم أراكان، وطلبوا من والدي مرافقتهم “.

 

وأضافت أنها رافقت عائلة أراكانية في رحلتها إلى بنغلاديش، دون أن تدري مصير والدها.

 

وأكدت الصحيفة أن “عددا كبيرا من الأطفال المسجلين في مخيمات النازحين، لا يوجد لديهم معيل”.

 

المصدر: وكالات

قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات