طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    فضل أيام عشر ذي الحجة    ||    وسائل إعلام عبرية: إيران تبني مصنعًا للصواريخ بسوريا    ||    إيران تدشن أول جامعة لها في العراق    ||    الاحتلال الصهيوني يقتحم منزل الشيخ "رائد صلاح" ويعتقله    ||    المجلس الروهينغي الأوروبي يحذر من إبادة جماعية للمسلمين بميانمار    ||    السبسي يثير أزمة دينية في تونس .. إفتاء تونس تؤيد وعلماء الزيتونة ينتفضون والأزهر يعترض    ||    السعودية : المفتي يحذر من المغالاة في أسعار حملات الحج    ||    مسؤول إيراني: حدودنا اليوم "عقائدية" ولا نعترف بالحدود الدولية    ||    ليبيا:مذكرة توقيف دولية بحق قائد في قوات "حفتر"    ||    أخبار منوعة:    ||    ألحان خشخشة الأكياس    ||    توليد اليقين للأزمات...!    ||    الطائفة المنصورة: وتأملات ما قبل المراجعات    ||    حقائق عن مجتمع وجنود الكيان الصهيوني    ||    هل ننتظر المهدي    ||    صناعة القدوات بين ماضي البناء وحاضر الهدم    ||    فرعون الواعظ أم مؤمن آلِه الواعظ!    ||    علمني زكريا    ||    منهجنا .. بين الأمنيات والعمل (1)    ||    الكسوف والخسوف تخويف لا تسويف    ||    التغيير، الحل الوحيد لإيران والمنطقة    ||
ملتقى الخطباء > الراصد الإعلامي > راصد الأخبار > العراق.. عملية أمنية لملاحقة خلايا “داعش” في ديالى

ملتقى الخطباء

(32)
8693

العراق.. عملية أمنية لملاحقة خلايا “داعش” في ديالى

1438/11/11
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +

 

 

أطلقت قوات الأمن العراقية اليوم الأربعاء عملية واسعة بغية ملاحقة خلايا نائمة تابعة لتنظيم “داعش” شمال شرق محافظة ديالى.

 

ونقل موقع “السومرية نيوز” العراقي عن رئيس مجلس قضاء المقدادية، عدنان التميمي، قوله إن العملية التي تشارك فيها قوات مشتركة من الشرطة والجيش والحشد الشعبي تطال خمس قرى في القضاء الذي يبعد 35 كم شمال شرق مدينة بعقوبة.

 

وأضاف المسؤول أن العملية تأتي ضمن إطار المساعي الرامية من قبل قوات الأمن لتأمين المحيط الزراعي في مركز القضاء والحيلولة دون أنشطة الجماعات المتطرفة.

 

من جانبه، أوضح ضابط الشرطة، النقيب حبيب الشمري، في حديث إلى وكالة “الأناضول” أن قوات الأمن حصلت على معلومات موثوقة تؤكد تواجد عدد من المطلوبين المرتبطين بتنظيم “داعش” في أطراف قضاء المقدادية، مضيفا أنهم متورطون في تنفيذ اغتيالات واستهداف أرتال للقوات الأمنية بعبوات ناسفة.

 

تجدر الإشارة إلى أن هذه العملية ليست الأولى من نوعها خلال الأسابيع القليلة الماضية في المحافظة التي استولى مسلحو “داعش” في صيف عام 2014 على مناطق واسعة فيها وكانوا يحتفظون بسيطرتهم عليها إلى حين تحرير المحافظة بشكل كامل على أيدي القوات الحكومية عام 2015.

 

المصدر: أر تي

 

 

واشنطن: صفقة عسكرية متوقعة بـ150 مليون دولار مع العراق

 

أفاد بلاغ للوكالة الأميركية للتعاون في مجالي الدفاع والأمن الثلاثاء بأن وزارة الخارجية تعتزم الموافقة على صفقة عسكرية محتملة بقيمة 150 مليون دولار مع العراق تتعلق بمتابعة الدعم التقني للسفن الأميركية الصنع وإصلاح السفن.

 

وكان العراق قد طلب بيع “متابعة الدعم التقني” لمختلف السفن الأميركية الصنع ومركز إصلاح السفن في العراق والذي سيضم توفير قطع الغيار، تدريب العاملين على المعدات وخدمات الدعم الهندسي واللوجستيي.

 

ويسعى العراق من خلال هذه الصفقة إلى ضمان جاهزية بحريته واستعدادها لتوفير الدفاع والحماية. وسيشمل هذا الدعم زوارق الدورية، سفن الدعم البحري وقوارب التدخل السريع.

 

وستساهم هذه الصفقة المحتملة في تعزيز قدرة العراق ومعداته البحرية بالإضافة إلى مساهمتها في الحفاظ على الأمن القومي الأميركي من خلال المساهمة في دعم عراق مستقر وديموقراطي قادر على مكافحة الإرهاب وحماية شعبه وسيادته.

 

المصدر: الحرة

 

 

الأمم المتحدة: مقتل وإصابة 518 مدنيا فى العراق خلال شهر يوليو

 

أعلنت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامى) اليوم الثلاثاء، مقتل وإصابة 518 عراقيا كلهم من المدنيين جراء أعمال العنف والنزاع المسلح خلال شهر يوليو الماضى.

 

وذكر بيان للبعثة الدولية، أورده راديو (سوا) الأمريكى اليوم الثلاثاء، أن 241 مدنيا عراقيا لقوا مصرعهم، فيما أصيب 277 آخرون؛ جراء أعمال الإرهاب والعنف والنزاع المسلح التى وقعت خلال الشهر الماضى، مشيرا إلى أن محافظة نينوى هى أكثر المحافظات العراقية تضررا، إذ بلغ عدد الضحايا المدنيين 121 قتيلا و112 جريحا، وتليها محافظة بغداد حيث سقط 38 قتيلا و85 جريحا، ثم محافظة الأنبار حيث قتل 33 شخصا وأصيب 49 آخرون.

 

من جانبه، أدان الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة فى العراق يان كوبيش، أعمال تنظيم “داعش” الإرهابية التى تسببت فى معاناة هائلة للمدنيين باستخدامهم كدروع بشرية حتى اللحظات الأخيرة قبل القضاء على التنظيم فى مدينة الموصل.

 

المصدر: اليوم السابع

 

 

إيران تتسلم من العراق رفات 48 من قتلاها بحرب الثمانينات

 

تسلمت السلطات الإيرانية، الثلاثاء، رفات 48 من جنودها الذين قتلوا في الحرب العراقية الإيرانية التي جرت في ثمانينات القرن الماضي.

 

وقال كاظم الياسري، موظف في منفذ الشلامجة الحدودي مع إيران، لوكالة “الأناضول”: إن “الجانب العراقي سلّم اليوم، بشكل رسمي، رفات 48 جندياً إيرانياً قُتلوا في الحرب العراقية الإيرانية في ثمانينات القرن الماضي”.

 

وقد عُثر على الرفات التي تم تسليمها في مناطق حدودية عراقية، وتمت عملية التسليم بحضور الصليب الأحمر بمنفذ الشلامجة، في محافظة البصرة (جنوبي العراق)، بحسب الياسري.

 

اقرأ أيضاً:

 

بخلع الحجاب وشرب الخمر.. مذيعة تعرّي نظام إيران الاجتماعي

 

 

وخاض البلدان الجاران حرباً عنيفة امتدت ثماني سنوات في ثمانينات القرن الماضي خلفت نحو مليون قتيل من الجانبين، حسب إحصاءات غير رسمية، وخسائر اقتصادية تقدر بنحو تريليون دولار.

 

ويرتبط البلدان بعلاقات وثيقة منذ إسقاط نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين في 2003، بعد الغزو الأمريكي عام 2003.

 

ويقود العراق حالياً، حكومة ذات غالبية شيعية مقربة من طهران.

 

المصدر: الخليج اون لاين

 

 

العبادي: استفتاء انفصال كردستان يخلق مشاكل جديدة

 

اعتبر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق “أكثر من خطير وسيخلق مشاكل جديدة”.

 

ونقلت وكالة “تسنيم” الإيرانية عن العبادي قوله خلال لقائه وفدا إعلاميا إيرانيا، في بغداد اليوم الثلاثاء، إن هذا الإجراء “أكثر من خطير ولا يقتصر الأمر على عدم قانونية الاستفتاء، بل يتعداها إلى خلق مشاكل جديدة”.

 

وأوضح العبادي أن جميع الأطراف العراقية احترام الأكراد، مؤكدًا على أن أية خطوة جديدة يجب أن تكون ضمن الدستور العراقي، الذي يعتبر ميثاقا وطنيا للجميع.

 

واعتبر أن مصالح المواطنين الأكراد في العراق “لا تكمن في الانفصال والخروج من وحدة العراق، ولاسيما بوجود الفيدرالية الحاكمة “.

يذكر أن العبادي سبق وأن أكد، في 18 يونيو الماضي،  “عدم دستورية” الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان، المقرر إجراؤه في الـ25 من سبتمبر القادم.

 

المصدر: المسلم

قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات