طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    قلق الأم على أبنائها بين الاعتدال والإفراط    ||    دورك الحقيقي مع ذرِّيتك    ||    النجاح يبدأ من مغادرة منطقة الراحة    ||    كل الشموع تحترق.. إلا ضوء الإيمان    ||    إمارة مكة تصدر بيانا بشأن حماية الحجاج من انتشار صرصور الليل بالحرم المكي    ||    مسؤول أممي: الفيضانات أضرت بـ23 ألف نازح شمال غربي سوريا    ||    العراق يعتزم سحب قوات الجيش من مدنه .. ويخطط لإعادة أكثر من مليون نازح    ||

ملتقى الخطباء

(94)
4111

راصد المنابر

1438/10/26
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مختصر خطبتي الحرمين 20 شوال 1438هـ
321
لايوجد
2
(4111)

مختصر خطبتي الحرمين 20 شوال 1438هـ

1438/10/21
مكة المكرمة: ألقى فضيلة الشيخ خالد بن علي الغامدي - حفظه الله - خطبة الجمعة بعنوان: "خُلُق المُروءة"، والتي تحدَّث فيها عن الأخلاق العالِية، والشمائل الرفيعة، وحثِّ الإسلام على التخلُّق بها، وذكَرَ مِن بينها خُلُق المُروءة، مُبيِّنًا مكانتَه وفضلَه وفضلَ المُتمسِّكين به. واستهل الشيخ بالوصية بتقوى الله -تعالى-، فقال: فاتقوا الله -عباد الله- واخشوا يومًا تعرضون فيه على الله فيجزي كل نفس بما كسبت، فمن يعمل مثقال ذرة خيرًا يره، ومن يعمل مثقال ذرة شرًا يره. وأضاف الشيخ: مِن أعظم مقاصِدِ بِعثة المُصطفى -صلى الله عليه وآله وسلم- أن يُتمِّمَ مكارِمَ الأخلاق وصالِحَ الآداب، ويُنشِئَ في الأمة النماذِجَ الأخلاقية الراقِيَة، والمُثُل والآداب السامِيَة التي تَكفَلُ الحياةَ الكريمةَ والسعادةَ، والعزَّةَ للفرد والجماعة. وإن فروعَ هذه الأخلاق الإسلامية الراقِيَة كثيرةٌ ومُتشعِّبة، ولكنها تجتمِعُ في أصولٍ عظيمةٍ، وأركانٍ متينةٍ، تلتَقِي فيها كلُّ الآداب النبوية والأخلاق المُصطفوية، وما تعارَفَت عليه العقولُ الصحيحةُ والعاداتُ الحسنة. وقال حفظه الله: هذا وإن مِن أعظم هذه الأصول الجامِعة المانِعة: أصلاً عظيمًا يجتمِعُ تحتَه ما تفرَّق، وينتَظِمُ في سِلكِه ما تشعَّب، ألا وهو: المُروءةُ .. وما أدراكُم ما المُروءة؟! إنها منبَعُ الخيرات، ومُلتَقَى الآداب، وعِمادُ الحياة الشريفة الحُرَّة، وجِماعُ المحاسِنِ والكمالاتِ، وأساسُ الإنسانية، وكمالُ الرجولية. بها يتفاضَلُ الرجالُ والنساءُ، حتى عُدَّ ألفٌ بواحدٍ، ويرتفِعُ بها العبدُ في قلوبِ الناسِ وإن كان أقلَّ منهم مالاً وجاهًا. وأوضح فضيلته: أن المُروءةَ هي أصلُ كلِّ خيرٍ وشرفٍ وفلاحٍ، وهي .....
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات