طريقة تسجيل أعضاء في الموقع الجديد وتفعيل الحساب    ||    سنة الله في تقدير الأرزاق    ||

ملتقى الخطباء

عنوان الخطبة

18205

وجوب الأخذ بالاحترازات الوقائية من وباء كورونا

المكان : المملكة العربية السعودية / المدينة المنورة / حي المسجد النبوي / المسجد النبوي الشريف /
تاريخ الخطبة : 1442/02/15
تاريخ النشر : 1442/02/25
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
عناصر الخطبة
1/حرص أولياء الأمور على سلامة مواطنينهم 2/وجوب طاعة أولياء الأمور 3/من طرق الوقاية من كورونا 4/شكر من يستحق الشكر.
اقتباس

فالمرض قائم, والوباء منتشر، ولقد لوحظ تهاون وتساهل كثير من الناس بالأخذ بالاحترازات؛ فالمرض قد يقتل, وقد يفتك بأجهزة الجسم؛ يفتك بالجهاز التنفسي, أو يفتك بالجهاز الهضمي, ويضرب الكلى, أو يفتك بالجهاز العصبي؛ فيَشُلٌ الأطراف…

الْخُطبَةُ الْأُولَى:

 

إن الحمد لله، نحمده، ونستعينه، ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهد الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد ألا إله إلا الله وحده لا شريك له، تعظيما لشأنه، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، وخليله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، وسلم تسليما كثيرا، أما بعد:

 

أيها المؤمنون: إن مِنْ نعمِ اللهِ علينا أَنْ أكرمنا بولاة أمرٍ هم من خير ولاة هذا الزمان؛ فقد لمسنا ورأينا هذا الأمر جلياً واضحاً مع جائحة كورونا, فسخرت كل الطاقات, واستنفرت جميع الوزارات, وبذلت الأموال الطائلة، مقابل سلامة أرواح المواطنين.

 

ولقد وفَّق اللهُ ولاةَ أمورِنا إلى اتَّخَاذِ خطواتٍ استباقيةٍ قويةٍ وجادةٍ؛ للحدِّ من انتشاره والوقايةِ مِنه, منذُ بداية ظهورِه إلى وقتِنا الحالي، فوضعت الكثير مِنَ الإجراءاتِ الوقائيةِ، والتدابيرِ الاحترازيةِ، مع تَوفيرِ جميعِ الوسائلِ والتجهيزاتِ؛ لتقليل خطر وضرر هذا الوباء، قال -تعالى-: (يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ)[النساء: 59].

 

وممَّا يتأكَّدُ في حقِّ الجميعِ أنْ يأخذُوا الحيطةَ والحذرَ، وعليهم الأخذ بالإجراءاتِ الوقائيةِ والتدابيرِ الاحترازيةِ في كل مكان؛ في المساجد، في الأسواق، في الطرقات, في اللقاءات والاجتماعات، في أماكن العمل, عليهم بالالتزام بالتعليماتِ التي وُضعت؛ التباعد الاجتماعي, عدم المصافحة، لُبْس الكمامات، والذي يعلم من نفسه أعراض المرض الاعتزال مباشرة، ومن خالط المريض فعليه أن َيحجُر نفسه حتى يتبين له السلامة.

 

احذروا -باركَ اللهُ فيكم- مِنْ خطورةِ التجمعاتِ بدونِ حاجةٍ ملحةٍ أو ضرورةٍ؛ فالمرض قائم, والوباء منتشر، ولقد لوحظ تهاون وتساهل كثير من الناس بالأخذ بالاحترازات؛ فالمرض قد يقتل, وقد يفتك بأجهزة الجسم؛ يفتك بالجهاز التنفسي, أو يفتك بالجهاز الهضمي, ويضرب الكلى, أو يفتك بالجهاز العصبي؛ فيَشُل الأطراف -لا سمح الله-، وغير ذلك كثير, نسأل الله أن يحمينا ويشفي مرضانا, ويصبر مبتلانا, ويغفر لموتانا, ويشمل بذلك جميع المسلمين.

 

إخوة الإيمان: المرض بفضل الله بانحسار، وغيرُ خافٍ أنَّ الهدفَ من هذا كلِّه هو الحرصُ على سلامةِ الناسِ، ومنعِ هذا الوباءِ من التفشِّي والانتشارِ والتقليلِ من أضرارِه؛ فرسولُنَا -صلَّى اللهُ عليه وسلم- يقولُ: “وَفرَّ من المجذومِ؛ كَمَا تَفرُّ منْ الأسدِ“(رواه البخاري).

 

أعوذُ باللهِ منَ الشيطانِ الرجيمِ: (وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَاب)[المائدة:2].

 

باركَ اللهُ لي ولكمْ في القرآنِ العظيمِ, ونفعني وإيَّاكم بما فيهِ من الآياتِ والعظاتِ والذِّكرِ الحكيمِ، أقولُ ما سمعتمْ فاسْتَغفروا اللهَ يغفرْ لي ولكُم؛ إنَّه هو الغفورُ الرحيم.

 

الخطبة الثانية:

 

الحمدُ للهِ ربِّ العالمين، والصلاةُ والسلامُ على الرسولِ الكريمِ محمدِ بنِ عبدِ اللهِ النبيِّ الأمينِ، صلى اللهُ عليه وعلى آلهِ وصحبِه أجمعين.

 

أما بعدُ: فاتَّقوا اللهَ -عبادَ اللهِ-، واعْلَمُوا أنَّ تَقْوَاهُ هيَ طريقُ النجاةِ.

 

أيُّها المؤمنونَ: ولا يفوتُنا أن نشكرَ من يستحقُّ الشكرَ، ونحنُ نرى تلكَ الجهودَ العظيمةَ التي قامتْ بها قيادتُنا الرشيدةُ -حفظهم اللهُ- ولا تزالُ تقومُ بها في إدارةِ هذهِ الأزمةِ, وإنِّي في مقامي هذا أشكرُ اللهَ -جلَّ وعلا- على ما تفضَّلَ به وأنعمَ، ثم أشكرُ ولاةَ أمرنا -وفَّقهم اللهُ-، والجهاتِ الأمنيةَ، والصحيةَ، ووزارةَ الشؤونِ الإسلاميةِ، وكلَّ مَنْ قَدَّم وساهَمَ في تخطِّي هذهِ الأزمةِ الطارئةِ على البلادِ والعبادِ.

 

أسألَ اللهَ -تعالى- أنْ يحفظَ علينَا ديننَا وأمننَا وعافيتنَا, ووحدةَ صفِّنا واجتماعَ كلمتِنا، وأنْ يصرفَ عنَّا كلَّ شرٍّ ومرضٍ ووباءٍ؛ إنَّهُ على ذلك قديرٍ, وبالإجابة جدير.

 

الملفات المرفقة
وجوب الأخذ بالاحترازات الوقائية من وباء كورونا
عدد التحميل 7
قم بالنقر على اسم الملف للتحميل
قيِّم‬ :
طباعة المفضلة
A - A +
مواد في نفس المحور
التعليقات