أين الخطبة الثانية ….. بوركت